جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 279 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية لقناة فلسطين اليوم
بتاريخ الأربعاء 21 سبتمبر 2011 الموضوع: متابعات إعلامية

عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية لقناة فلسطين اليوم
الاستحقاق الفلسطيني يشكل خطوة نضالية اولى
اكد عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة في حوار الاسبوع مع قناة فلسطين اليوم على ان الاستحقاق الفلسطيني يشكل خطو نضالية في الامم المتحدة . فيما يلي نص الحوار
*استاذ عباس خلال الايام المقبلة سيتم تقديم الطلب للامم المتحدة هل تحت امام مفصل تاريخي ؟


عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية لقناة فلسطين اليوم
الاستحقاق الفلسطيني يشكل خطوة نضالية اولى
اكد عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة في حوار الاسبوع مع قناة فلسطين اليوم على ان الاستحقاق الفلسطيني يشكل خطو نضالية في الامم المتحدة . فيما يلي نص الحوار
*استاذ عباس خلال الايام المقبلة سيتم تقديم الطلب للامم المتحدة هل تحت امام مفصل تاريخي ؟
بكل تأكيد نحن امام مفصل تاريخي لان هذا الاستحقاق هو خطوة نضالية ونقلة نوعية اولى اهدافها الاعتراف بالحقوق الفلسطينية ، وهذا الحقوق ما زالت موجودة رغم قرارات الامم المتحدة في ادراج الامم المتحدة منذ ثلاثة وستون عاما بعد جريمة الاحتلال الصهيوني لارض فلسطين عام 1948 والذي مارس القتل والمجازر وارهاب الدولة والدمار والتهجير بحق الشعب الفلسطيني، ومن حق شعبنا اليوم ان يطلق صرخة احتجاج امام العالم من اجل نيل حقوقه ، ونحن نتفهم الهواجس وكل التحفظات التي يبديها البعض الفلسطيني وخاصة الخوف على الثوابت الفلسطينية مثل منظمة التحرير وحق العودة والقدس المحتلة ووكالة الغوث، او الاعتراف بيهودية الدولة ومصير شعبنا في فلسطين التريخية عام 1948 ، وهي تحفظات مشروعة، ولكن هذا لا يجب ان يمنع اللجوء وبكل الطرق والوسائل لتحقيق مكاسب للشعب الفلسطيني مهما كانت صغيرة، ودون اي تنازلات عن الثوابت الفلسطينية .
*هل المسعى يشكل الاعتراف بالدولة على حدود 1967 ،الا يعني ذلك الاعتراف بشرعية الاحتلال ؟
الشعب الفلسطيني صاحب التجارب النضالية ، وكما اسمه القائد الرمز الشهيد ياسر عرفات انه شعب الجبارين , ما زال شعب حي قادر ان يحمل غصن الزيتون بيد والبندقية باليد الاخرى ، وهو يتطلع الى التغير الجاري في العالم العربي بما يخدم قضيته لا محالة وذلك من خلال المشروع النهضوي العربي الذي سيعيد للقضية الفلسطينية وهجها ، وان القرار الفلسطيني بالتوجه إلى الأمم المتحدة هو خطوة إستراتيجية هدفها تدويل القضية الفلسطينية ووضع العالم امام مسؤولية اعترافه بحقوق الشعب الفلسطيني ، واقامة دولته المستقلة كاملة السيادة بعاصمتها القدس،ونحن ندرك ان اتفاقية اوسلو والمفاوضات الثنائية بالرعاية الامريكية واللجنة الرباعية مع حكومة الاحتلال وصلت الى طريق مسدود نتيجة اساليب التسويف والمماطلة والخداع الاسرائيلية، وان الشعب الفلسطيني يئس من احاديث الادارة الامريكية الفارغة عديمة المعنى عن السلام القائم على التفاوض بين طرفي الصراع، وان اتفاق اوسلو كما وصفه الشهيد القائد ابو العباس بانه اتفاق سيئ الصيت ودعا في الانتفاضة الاولى لينضم السلاح الى الحجر بهدف تحقيق مكسب على الارض وتغير موازين القوى ، ومن هنا نرى ان هذا الاستحقاق يأتي في سياق النضال من اجل الحرية والاستقلال والعودة ، وباعتبار ان قضية فلسطين تشكل جوهر الصراع في المنطقة فلا يمكن لاي طرف اي يتنازل عن حق الشعب الفلسطيني بفلسطين ، ووما جرى تم عليه توافق فلسطيني داخل اللجنة التنفيذية والمجلس المركزي الفلسطيني للتوجه الى الامم المتحدة من اجل الاعتراف بدولة فلسطينية كاملة السيادة بعاصمتها القدس مع ضمان حق العودة للشعب الفلسطيني الى دياره التي هجر منها واعتبار الاسرى اسرى حرب ، وهذا لا يعني التخلي عن بقية الحقوق الفلسطينية ، وكافة اشكال النضال من اجل استرجاع الحقوق، وعلى هذه الارضية ندعو الجماهير العربية واحرار العالم التحرك لدعم هذا الاستحقاق الذي يأتي بعد سنوات من المفاوضات ارتبطت في اذهان الشعب الفلسطيني بالمستوطنات وهدم البيوت ومصادرة الاراضي وبناء الاسوار العنصرية العازلة وتهويد للقدس واعتقالات واغتيالات وحصار ظالم على قطاع غزة ،وامام غطرسة عدوانية صهيونية لا تطاق.
*هل من واجب الذي احتلت ارضه ان يعطي الشرعية للمحتل ؟
اطمئن الجميع بأننا في جبهة التحرير ومعنا بقية الفصائل بانه لا يمكت ان نعطي اي شرعية للاحتلال ، ونحن ما زلنا في مرحلة تحرر وطني ، وكلمة الفصل هي للشعب الفلسطيني ،
وما حصل من قبل شعب مصر الابي خلال تكسير جدار الاسمنت حول سفارة العدو في القاهرة وطرد السفير الصهيوني ، وما جرى في تونس والاردن من مسيرات تأييد ودعم للشعب الفلسطيني ، وما يجري من دعم ومساندة للموقف الفلسطيني في لبنان ، يؤكد ان الشعوب العربية تتطلع مع الشعب الفلسطيني الى تحرير ارضه والاراضي العربية من الاحتلال ، فنحن اليوم بحاجة إلى انتفاضة شعبية شاملة، وتحرك جماهيري وسياسي واسع بمقاومة شعبية تشكل حالة استنهاض عربي وعالمي باتجاه استعادة القضية الفلسطينية الى موقعها الطبيعي في الصراع على مستوى المنطقة ، فإن هذا الموضوع هو يقع مسؤوليته على كاهل كافة القوى و الفصائل، تبدأ أولا بإعادة تفعيل نفسها مع الجماهير، وعلى الصعيد الوطني العام.
*ما هو تأثير الاعتراف بالدولة على حق العودة في ظل الانقسام الفلسطيني؟
ان الاعتراف بالدولة الفلسطينية كاملة السيادة بعاصمتها القدس هي خطوة نضالية وان قضية حق العودة الذي هو حق فردي وجماعي ، الذي يحاول البعض التلاعب عليه بالالقاظ حل عادل لقضية اللاجئين ، هذا التعابير مرفوضة من قبلنا في جبهة التحرير ، نحن مع ضمان حق العودة لشعبنا ، ولا يمكن لاي قائد او تنظيم او فصيل او حزب اي يتنازل عن حق العودة لانه حق مقدس للشعب الفلسطيني في عودته الى دياره وممتلكاته التي هجر منها عام 1948 ، وشعبنا الفلسطيني الذي قدم في يوم النكبة والنكسة في مارون الراس والجولان شهداء رسموا بدمائهم طريق حق العودة لا يمكن ان يتخلى عن هذا الحق ، ومن هنا ان على القوى الفلسطينية إدراك مسؤوليتها بإخراج الحالة الفلسطينية الراهنة من النفق الانقسامي الذي يمثل صفحة سوداء من تاريخ الشعب الفلسطيني،وان اعتراض المسيرات التي من المقرر أن تخرج لدعم القيادة الفلسطينية في توجهها لمجلس الأمن الدولي من قبل امن حكومة غزة يشكل ضربة لكل القيم الديمقراطية، فالوحدة الوطنية الفلسطينية تشكل الصخرة التي تتحطم عليها مؤامرات العدو ، والمصالحة التي تدور في حلقات ثنائية هنا وهناك بسبب نقاط خلافية انما تتطلب تطبيق اتفاق المصالحة التي اجمعت عليه القوى والفصائل الفلسطينية في القاهرة اوتشكيل حكومة مستقلة مؤقتة للاشراف على الانتخابات الرئاسية والتشريعية والعمل من اجل تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية واجراء انتخابات للمجلس الوطني الفلسطيني، فنحن بحاجة الى وحدة وطنية حقيقية وفق استراتيجية وطنية تستند الى المقاومة بكافة اشكالها .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية