جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 316 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: جون ويتبيك : دولة فلسطين موجودة بالفعل
بتاريخ الأحد 31 يوليو 2011 الموضوع: متابعات إعلامية

Turkey's PM Erdogan and Palestinian President Abbas attend the opening session of the Palestinian Ambassadors Conference in Istanbul
دولة فلسطين موجودة بالفعل

جون ويتبيك
إسرائيل ليست مؤهلة كدولة، وفقا لمقياس الميثاق، لأنها لم تقم بشكل واع بتعريف حدودها كونها تدرك أن ذلك سيفرض قيودا عليها.



دولة فلسطين موجودة بالفعل

جون ويتبيك
إسرائيل ليست مؤهلة كدولة، وفقا لمقياس الميثاق، لأنها لم تقم بشكل واع بتعريف حدودها كونها تدرك أن ذلك سيفرض قيودا عليها.
 أنا ممتن لمنظمي هذا المؤتمر لدعوتهم إياي للتحدث عن الطلب الذي تقدمت به دولة فلسطين لمؤتمر مونتفيديو لحقوق وواجبات الدول. وفي الوقت الذي كان لي فيه علاقة لمدة ربع قرن بالقضية الفلسطينية يجب علي الاعتراف بأني لم أكن سابقا على معرفة بميثاق مونتفيديو.
وعلى أي حال فأنا أعرف الآن أنها معاهدة رائدة متعددة الجنسيات تتعامل مع السؤال المثير للغضب:«ما هي الدولة؟» بموجب القانون الدولي وما هو ذو صلة، ليس ببساطة داخل النصف الغربي من الكرة الأرضية وبين الموقعين على الميثاق، ولكن ما هو أبعد من ذلك، ويشمل ما تعلق بفلسطين.
هذا الميثاق وقع في هذه المدينة يوم ٢٦ كانون الأول ١٩٣٣ من جانب كل الدول التي تتحدث بالاسبانية في هذا الجزء من العالم عدا بوليفيا، ويضم الميثاق البرازيل وهاييتي والولايات المتحدة. وفي المؤتمر الدولي السابع للدول الأميركية، الذي تمخض عن هذا الميثاق، أعلن الرئيس الأميركي فرانكلين روزفلت «سياسة الجار الطيب» الخاصة به، والتي تعهدت بتوجه أميركي أقل عدوانية في الشؤون الداخلية للقارتين الأميركيتين، وبهذه الروح الأكثر احتراما للعلاقات بين الدول كما انعكست في بنود هذا الميثاق.

المادة الأولى من الميثاق أرست المقياس التالي المتفق عليه لوجود دولة ما بموجب القانون الدولي :«الدولة كشخصية في القانون الدولي يجب أن تمتلك المؤهلات التالية (أ) سكانا دائمين (ب) أرضا محددة (ج) حكومة (د) قدرة على الدخول في علاقات مع الدول الأخرى».
وفي هذا السياق من المهم ملاحظة الفارق بين وجود دولة ما وبين الاعتراف الدبلوماسي بها من جانب الدول الأخرى.
المادة ٣ من الميثاق تنص على أن «الوجود السياسي لدولة ما مستقل عن اعتراف الدول الأخرى بها. وحتى قبل الاعتراف فللدولة الحق في الدفاع عن وحدتها واستقلالها وأن توفر متطلبات البقاء والازدهار. وبالتالي أن تنظم نفسها بالطريقة التي تراها مناسبة، وأن تشرع حسب مصالحها ، وأن تقدم خدماتها. وتحدد ولايتها القضائية وكفاءة محاكمها».
فعلا إن الاعتراف الدبلوماسي هي قضية سياسية أساسا. فلا يمكن إجبار دولة ما على الاعتراف بدولة أخرى أو منعها من القيام بذلك. وتقدم الولايات لمتحدة بعض الأمثلة الاستثنائية، في الاتجاهين، على النمط غير المعلن للدول في منح الاعتراف أو منعه.
طيلة ٣٠ عاما، رفضت الولايات المتحدة الاعتراف بجمهورية الصين الشعبية، التي لم يكن وجودها موضع شك.
ومن الناحية الثانية، وخلال الخمسين عاما التي سبقت انهيار الاتحاد السوفياتي واصلت الولايات المتحدة الاعتراف بجمهوريات البلطيق الثلاث التي كان الاتحاد السوفياتي قد ضمها إليه بعد نهاية الحرب العالمية الثانية. جمهوريات استونيا ولاتفيا وليتوانيا قبل الحرب واصلت الاحتفاظ بسفارات في واشنطن معترف بها تماما.
هذه السابقة البلطيقية يمكن استعادتها بشكل مفيد إذا احتجت الولايات المتحدة بأنها بقدر ما تريد التمكن من الاعتراف بدولة فلسطين وتأمل في القيام بذلك في وقت ما بالمستقبل ، فسيكون من غير القانوني الاعتراف الآن ، لأن أراضيها محتلة فعليا من قبل دولة أخرى.
مقياس الاعتراف بالدولة كما ورد في المادة الأولى من الميثاق لم يستند إلى القانون الدولي. وبدلا من هذا فقد أعادت المادة الأولى النص والتلميح بأن القانون الدولي التقليدي كما هو موجود منذ العام ١٩٣٣.
والحقيقة أن مقاييس الميثاق الأربعة ـ سكان دائمون، وحدود معروفة وحكومة وقدرة على التعامل مع الدول الأخرى، حددت ما قد يبدو اليوم سقفا منخفضا للتأهل كدولة، وبالتالي للتمتع بالحقوق التي تتمتع بها الدول الأخرى، بغض النظر عن الاعتراف، وفقا لما هو وارد في المادة الرابعة من الميثاق التي تقول «الدول متساوية من الناحية القانونية وتتمتع بالحقوق نفسها والقدرات ذاتها على ممارستها. وحقوق كل دولة لا تعتمد على القدرة التي لديها لممارستها، بل على الحقيقة البسيطة المتمثلة في وجودها في إطار القانون الدولي».
وفلسطين التي تعترف بها حاليا حوالي ١٢٠ دولة مؤهلة، كما هو واضح، لتكون دولة وفقا للميثاق، وكذلك كوسوفو التي تعترف بها الآن ٧٥ دولة، حتى وإن كانت الأمم المتحدة ما تزال تعتبر أرضها تابعة لدولة صربيا .(..).
واللافت للاهتمام هو أن إسرائيل ليست مؤهلة كدولة، وفقا لمقياس الميثاق، لأنها لم تقم بشكل واع بتعريف حدودها وأراضيها لأنها تدرك أن ذلك سيفرض قيودا عليها.
وعلى الأناس المحترمين في كل مكان أن يفعلوا كل ما بوسعهم لإنجاح إستراتيجية الفرصة الأخيرة. وإذا نجحت هذه الفرصة في إقامة الدولة الفلسطينية فإن الفضل سيعود في جانب كبير منه لحكومات وشعوب أميركا الجنوبية الذين، ومن خلال اعترافهم بدولة فلسطين، أعطوا هذه الإستراتيجية المصداقية والزخم والأمل.
محام دولي ومستشار الفريق الفلسطيني المفاوض
المقالة: هي  مداخلة قدمت في منتدى سفراء فلسطين.اسطنبول (23/7).

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية