جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 360 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
صالح الشقباوي: صالح الشقباوي : ياسر عرفات شمعة اضاءت العتمة وهزمت ليل اسرائيل
بتاريخ الجمعة 06 نوفمبر 2020 الموضوع: قضايا وآراء

https://alsiasi.com/wp-content/uploads/2020/02/%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%AD-780x470.jpg
ياسر عرفات شمعة
اضاءت العتمة وهزمت
ليل اسرائيل.
بقلم : دكتور صالح الشقباوي


ياسر عرفات شمعة
اضاءت العتمة وهزمت
ليل اسرائيل.
بقلم : دكتور صالح الشقباوي
عضو اتحاد الكتاب ومسؤول العلاقات الداخلية - فرع الجزائر
استاذ محاضر لطلبة الدراسات العليا " الدكتوره"
جامعة بودواو - الجزائر

حياة اليتم والحرمان التي عاشها ياسر عرفات في طفولته المعذبة ، زرعت في مناطق الشعور  الجسدي ومناطق الاشعور الروحي محصولا قويا من المحبة والانسانية تفوق بالكم والكيف والدرجة  زملائه من القادة الفلسطينيون  الذين شاركوه  مسيرة الثورة واعادة البناء الفلسطيني ، فالحديث عن مسيرة ياسر عرفات ..يتطلب  منطقيا التعريج على صفاته الانسانية ..وصفاته القيادية ..حيث مزجها ضمن وحدة انتجت له بعدا ثالثا ..امتاز به كانسان وكقائد مؤسس ..استطاع بحكمته وصبره وبصيرته  ان يتجاوز ممرات المارثون بنجاح وحكمة واقتددار.
فهو من زرع الفكر المؤسساتي في حقول فتح وهو من بذرها في تربة م.ت.ف..وهو صاحب زرع فكرة  الاختلاف  والتنوع في بساتين الثورة، وهو من  دعم  تنوع الفكر داخل  انساق فتح ( الاسلامي ، القومي ، الشيوعي ، الماوي ، ) بشرط الالتقاء في قمة الهرم الفتحاوي ..وعدم الخروج عن حدوده ..واهدافه ومبادئه....فكر كما شئت ، وبما شئت ..فالاختلاف ضرورة منطقية للتطور والرقي ...ومواكبة روح العصر ...علما ان روحه كانت تحل في اشياء ومؤسسات وبنية الثورة بكل مكوناتها واختلافاتها وكائناتها ...كان عقله يمارس فلسفة المطلق الفردي ..وفلسفة الحلول ..وفلسفة الكيان والكينونه ..خاصة وان مرؤوسيه كانوا امناء بشكل منتظم على ايصال الحقائق له واطلاعه اول باول على كل
 الوضع الفلسطيني والعربي والدولي ..كان صارما لدرجة كبيرة مع مرؤوسيه...اعدم هوامشهم..ولم يترك لهم مجالا الى امكانيات التأويل..بل كان يمارس فلسفة  القائد الفرد ..القائد المرجع ..القائد النظم لسمفونية الثورة ..وسمفونية السياسة..وسمفونية المال والاعمال ..بمعنى آخر اقول انه كان ملم بكل صغيرة وكبيرة في الساحة الفلسطينية ..وكان يهندس المشهد الفلسطيني بكل مكوناته..واختلافاته وتناقضاته...!!
كان يخوض صراعا  لا يخضع لهندسة معادلات المنطق
كان يخوض صراعا على جبهة الوجود بشقيها السياسي والعسكري ..يبني ويحافظ على جبهته الثقافية ..يرسل ابناء شعبه.الى دول مختلفة .كالطيور  تغدوا خماصا وتعود بطانا
وانتصر في معركة الوجود  بعد ان ثبت مكونات الهوية
 السياسية واضحى للفلسطيني هوية سياسية وقبلة وطنية
قلوبنا اليها ترحل كل يوم ..خاض اقوى معاركه  مع الصهيونية بجبهاتها ( العسكرية ، السياسية ، التاريخية ، الثقافية ) واضاء  عتمة الوجود وجعل من نوره..ضياءا يهزم العتمة الصهيونية التي احاطت بجسدها كل مهالم مكونات  وجودنا الوطني ..استطاع ان يهزم العدم ...ويرميه في يم التلاشي وعدم التماهي مع متطلباته الادراكية ..فرحمة الله عليك يا سيد الكينونة الوطنية الفلسطينية المعاصرة .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.15 ثانية