جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 372 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

المرأة والمجتمع
[ المرأة والمجتمع ]

·مواصفات المرأة المفضلة للرجل
·أحمد عرار : قطر الخليج
·منال حسن: التجميل من الموهبة إلى الاحتراف
·لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضل وليد إبراهيم سليمان أبو جاموس
·عدلي حسونة : المؤتمر السابع لحركة فتح
·علي الخشيبان : كإعادة طرح مبادرة السلام العربية لقطع الطريق على مزايدي القضية
·(125) ألف فتاة عانس في غزة : الفتيات يبحثن عن الأمان رغم البطالة والحرب !
·حقيقة أعتذار شاعر الموال بشأن الأستقالة من مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافيه
·( اسطورة الحب ) للكاتبة الفلسطينية ( اسراء عبوشي )


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: يسري النباهين : (الشباب وصعوبة العيش)
بتاريخ الجمعة 04 سبتمبر 2020 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent.fmad8-1.fna.fbcdn.net/v/t1.0-9/p960x960/105769098_3087846071296095_204884258490428481_o.jpg?_nc_cat=111&_nc_sid=7aed08&_nc_ohc=SA-cfPE0ssEAX_udJoD&_nc_ht=scontent.fmad8-1.fna&tp=6&oh=9294bc5c6bae46c86e4becc6b5631de9&oe=5F8A75C9
(الشباب وصعوبة العيش)
بقلم أ.يسري النباهين


(الشباب وصعوبة العيش)
بقلم أ.يسري النباهين



يعيش الشباب في الوقت الحاضر في عالم متغير وسريع ومعقد، فالقلق من المستقبل وما يحمله من مفاجئات وتغيرات تتخطى قدرة الشباب على التكيف معها وهذا ما يجعل التوتر النفسي شديداً، ومن هنا يشكل المستقبل والاهتمام به الاولوية في حياة الشباب .
ذات يوم كنت أتابع أحد برامج الراديو ولفت نظري لقاء مع شاب يسأله المذيع عن طبيعة عمله وكيف يقضي يومه؟ ليأتي الجواب الذي أستوقفني بأن عمله هو «التنفس»! كيف يعني «التنفس» هذا شغلي أتنفس وأنام هذي وظيفتي وأنفجر بعدها بضحكة مدوية وبعيون حزينة! هزني المشهد لشاب في عز قوته وشبابه بلا حلم وبلا أقل تقدير للذات ولكنه كان صادقاً وحقيقياً وسط كم من الزيف! وبنفس الوقت كان كلامه إضراباً عن الحياة! وما الذي يجعل شاباً صادقاً في عز شبابه يضرب عن الحياة؟
يقدر المختصون النفسيون بالعالم أنه سيكون مرض الاكتئاب هو المرض الأول من حيث الشيوع والأعباء على الحكومات، مرض مدمر يضرب فيه المريض عن الحياة فيتوقف كل شيء ! فهل نحن من جنى على هؤلاء الشباب بإملائنا عليهم معايير تعجيزية لحياة أحبطتهم وأصابتهم بالتبلد... أصابتهم بغربة ؟ هل جعلنا تحقيق الذات عملاً تعجيزياً لا يجيده إلا المحترفون؟ وهل فعلاً نحن كاملون مكملون؟. يقول أوسكار وايلد الكاتب الإنجليزي بأن «وجه الرجل هو سيرة حياته»... تكلم عن زمانه في هذه الكلمات .. بعكس الوجوه التي تعيش بيننا اليوم، تلبس ألف قناع وقناع بلا سيرة أو حياة... فهمونا أن قناع الملتحي يعني أنه فاضل، وبأن قناع حامل الدكتوراة يعني أنه مثقف، وأن قناع الليبرالية يعني أنه رجل يحترم زوجته ويؤمن بحريتها، وبأن قناع من يتكلم عن الأخلاق يعني أنه رجل فضيلة وموقف، كذب... نعم كذبوا هم علينا، بلا تعميم، ولكن هم كذبوا... أعرف دكتوراً يحمل شهادة الدكتوراة أميّاً، لم يقرأ كتاباً منذ 30 عاماً، ويدرس طلابه ملزمة كتبت منذ10 أعوام لم يجدد فيها سطراً، يجترها عليهم في كل فصل دراسي! وأعرف ذاك الآخر الذي يدعي الحضارة والرقي وهو عديم الأخلاق بين جماعته وسط الظلام.
لذلك لا تكتئب ايها الشاب يا ابن وطني ولا تحبط «ولا يهمونك هم وأقنعتهم»... ستكبر الأحلام وستنضج، وستتعلم بأنهم جعلوا بالحياة الكثير من التعظيم بالرغم من بساطتها ليكبروا منجزهم، وبأنهم كذبوا عليك مراراً عندما عقّدوا أحلامك..
واخيرا إيمانك بنفسك وبمبادئك وثقتك بعدل ربك هما أكبر وأهم أسلحتك في معارك الحياة.. قد يمر بك الوقت وتنسى تلك الأوجاع والمرارات التي أرهقتك حتى ارتعشت منها يداك......
بقلم أ.يسري النباهين


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية