جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 342 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
محمود أبو الهيجاء: محمود أبو الهيجاء : أهلا وسهلا بأصدقاء فلسطين
بتاريخ الخميس 23 يناير 2020 الموضوع: قضايا وآراء

https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1554191926_2842.jpg&w=690
أهلا وسهلا بأصدقاء فلسطين
بقلم: محمود ابو الهيجاء - رئيس تحرير جريدة الحياة الجديدة


أهلا وسهلا بأصدقاء فلسطين
كلمة الحياة الجديدة
2020-01-23 08:53:00
لا يعكس الاستياء (..!!) الاسرائيلي، من زيارة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لفلسطين، بلقائه الرئيس أبو مازن في مقر الرئاسة برام الله غير انه موقف آخر من مواقف التحريض العنصري الاسرائيلي، ضد الرئيس ابومازن، وضد عملية السلام بحد ذاتها التي تؤكد فرنسا الصديقة انها لا تزال ممكنة في اطار حل الدولتين، وكان الرئيس ماكرون ولترسيخ هذا الموقف، قد اكد قبل هذا اليوم وبوضوح رفض بلاده قرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب، اعلان القدس عاصمة لاسرائيل.
لم يلتفت الرئيس الصديق، لعدم "تحمس" اسرائيل لهذه الزيارة، التي وصفتها الخارجية الاسرائيلية، بأنها "ليست فكرة عظيمة ومستحبة" فنزل ضيفا عزيزا على بيت الشرعية الفلسطينية، وقد اشرعت ابوابه ترحيبا حارا بمقدمه الكريم.
لا شك ان زيارة الرئيس الفرنسي لفلسطين، بالنسبة لاسرائيل اليمين العنصري المتطرف، هي اكثر من كونها غير "مستحبة" لانها التي لا تكشف عبث تحريضها ضد السلام، وحامل مشروعه الفلسطيني فحسب، وانما لأنها تؤكد كذلك مصداقية السياسة الساعية لتحقيق السلام العادل، التي يقودها الرئيس ابومازن، وهي المصداقية التي لم يعد ممكنا التشكيك بها، وقد باتت موضع احترام وتقدير لدى المجتمع الدولي بأسره حتى داخل مؤسسات الادارة الاميركية، بدلالة تصويت الكونغرس الاميركي الاخير، نهاية السنة الماضية، المؤيد لحل الدولتين، الذي دعى الرئيس ترامب لدعم هذا الحل.
لتعبر اسرائيل كما تريد عن مشاعرها (...!!) التي سنرى فيها- برغم فداحة هذه المشاعر العنصرية، التي لا شك أنها ذاتها تجاه زيارة الحاكم العام لاستراليا، نوعا من حق التعبير..!!! لها الاستياء إذن هذا الذي لا يريد للسلام أن يكون، ولنا الترحيب الحار، الذي يتطلع لتحقيق السلام بالعمل مع اصدقاء فلسطين ودعمهم، ولفرنسا المكانة اللافتة في هذا الاطار، ولطالما كانت باريس عاصمة النور والحرية، وهكذا ستبقى. واهلا وسهلا بكل أصدقاء فلسطين في بيت الشرعية وحصنها.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.12 ثانية