جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 328 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: احسان بدرة : المصالحةُ الفلسطينيةُ بين الحلم والتطبيق
بتاريخ الأثنين 30 سبتمبر 2019 الموضوع: قضايا وآراء

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏بدلة‏‏‏
المصالحةُ الفلسطينيةُ بين الحلم والتطبيق
بقلم / إحسان بدره


المصالحةُ الفلسطينيةُ بين الحلم والتطبيق
بقلم / إحسان بدره
بسب طول مدة الانقسام والتي زادت على أكثر من 12عاما وسط خلافات ومنكافات سياسية بين الفرقاء واطراف الانقسام ومن يدور في فلك من يعطل الانقسام وعدم العتراف بكل الاتفاقيات التى وقعت ولم تنفذ وما خرجت به ما يسمى مبادرة الفصائل الي على ما يبدو انها رؤية حركة حماس وأن طرحها بهذا التوقيت علية علامة استفهام. بل علامة تعجب لماذا تم طر هذه المبادرة. واين كانت تلك الفصائل من زمن ولآن تطرح هذه المبادرة. وسط كثير من المعطيات على الارض تصريح حماس بعدم شرعية الرئيس محمود عباس ومخاطبة البرلمانات العربية والدولية من حماس بعدم التعامل مع الرئيس لانه شرعيته قد انتهت المطالبة بالغاء اتفاقية اوسلو التي هي من اوصل حماس لكرسي التشرعي ومن بعد التربع قامت بالانقلاب والانقسام. هذا السرطان الجاسم على صدر الشعب الفلسطيني.
وكذلك موضوع المستشفى الميداني الأمريكي في منطقة ايرز ولماذ الاصرار على تنفيذه في هذا الوقت ولعلم هذا المسفشى من مخلفات الحرب في سوريا حيث كان شغال في سوريا كل هذا افقدالفلسطينيون الأمل في انهاءه بسبب نجذره في كل تفاصيل الحياة في المجتمع الفلسطيني.
12 عاماً مضت على الانقسام الفلسطيني، وما زال الفرقاء الفلسطينيون في أماكنهم يراوحون، وبشروطهم يتمسكون، وبمواقفهم يتشددون لا يعرفون قدر القضية التي يتحملون مسؤوليتها ولا يدركوا حجم المعاناة والتضحيات التي قدمها الشعب الفلسطيني وما بذلوا من دماء وحرياتٍ من أجلها، أو كأنهم لا يشعرون بما يدور حولهم، ولا بما يحاك ضدهممن مؤمراتودولية وصفقات مشبوهة كل ذلك مازلوا يراهنون على عامل الزمن سيتوقف أمام خلافاتهم صامتا ولا يحاكمهم محاكمة وطنية وشعبية.
ولقد يأس الشعب الفلسطيني من كل المحولات والمصداقية منكم كاحزاب سياسية فلسطينية ترفع شعار الحرية ورفع معاناه الشعب و كذلك فقد الأمل بكل الوسطاء والمحاورين في المبادرات وملت العواصم العربية والعالمية من استقبالهم

ويئست من اتفاقهم فكلا منةالقاهرة ودكا، ومكة والدوحة، وغزة، وموسكو وأنقرة أصبحت أرضا جرداء ليس فيها الثقة فيكم على انجاز أى اتفاق أو تنفيذ أى مباردة مصالحة رغنا إننا لا نشكك في في نوايا الوسطاء بل الشك فيكم انتم يا منقسمين .
إذا بنظرة مسحية لنوايلكم ونياتكم في الجد في تطبيق المصالحة يتضح أن العيب فيكم انتم أو بالأحرى في الطرف الذي يوقع ويقر بالاتفاقيات ويصادق عليها ولكن عند التنفيذ يتهرب بل يتهم غيره بالتهرب حيث أنه لما يأتي طرف مثل حماس بنية الخلاف أو افشال التنفيذ كما حدث في كثير من اتفاقيات المصالحة ومحاولة اغتيال رئيس الوزراء رامي الحمد ومدير المخابرات أثناء قدومهم لغزة والآن ما تم طرحه بمايسمى مبادرة الفصائيل الثمانية كل هذا مكشوف ومعروف الهدف منه هو تعطيل المسيرة وعدم اتمام المصالحة كل ذلك يقول أن الطرف المعطل هو حركة حماس. لحاسابات اقليمية وعربية مساندة لبقاء الحال على ماهو عليه من فرقة وانقسام تمهيدا لتطبيق صفقة القرن أو على الاقل لتمرير مشاريع انسانية في غزة ولضمان البقاء في السيطرة والحكم في القطاع
صحيح أنه ليس بالامر السهل اخفاء الاختلافات الكبير والعميقة والتباين في البرامج السياسية والرؤي النضالية بين الفصائل الفلسطينية
وممارساتٌ على الأرض غير مقبولة، ومهادنة للعدو مرفوضة، ومناكفاتٌ سياسية وأمنية مقصودة، وعقوباتٌ جماعية وأخرى حزبية وإن كان بعضها مبرر ولكن غير مقنعةوخاصة حماس وفتح طرفي الأزمة وللأسفةالشعب هو من حمل وتحمل وعانى وهو من يدفع اثمان هذا الانقسام من حصار ونقص في الخدمات الصحية والاقتصادية ولا أحد شايف ولا مقدر كل هذا للشعب الغلبان والمغلوب على أمر بين ابيه وأمه من الفصائل ولا احد يسعى لنجدته ولا يسرع لمساعدته، رغم أنه الذي يحافظ على هوية الوطن ويحمي صبغته العربية، ويبقي على القضية ويحفظ مصير الوطن، كما أنه حاضنة المقاومة وحصن المقاومين، يحميها ويقاتل معها ويدافع عن رجالها.
وهنا لا استغراب في عدم اهتماموالشعب في الوطن وخارج الوطن بمبادرة الفصائل الثمانية وعدم تمسكه بها والامل فيها إن سلمنا جدليا بنوايا الفصائل الحسنة ذلك
لأن الذعب اقدر واعرف بهم.
وفي نهاية المطاف فإن شروط المصالحة ليس بالمستحيلة أو صعبة التحقيق لأنها بكل صدق وصراحة تحتاج إلى نية صادقة ونراهة في التعامل وجدية في التطبيق والتنفيذ واستقلالية وارادة في القرار والبعد كل البعد عن اي تأثيرات ومؤثرات خارجية وضغوطات دولية ودون مراهنة على عامل الزمن يحطمكم. والالتزام الجاد والصارم بوقت التنفيذ والنطبيق والعمل على ما يفيد الشعب الفلسطيني والتفرغ التام لحماية الأرض وصيانة المقدسات، والعمل على تحرير الأسرى واستنقاذ حياتهم من سياسة الذل والهوان التي يتعرضون لها.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.49 ثانية