جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 343 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

المرأة والمجتمع
[ المرأة والمجتمع ]

·مواصفات المرأة المفضلة للرجل
·أحمد عرار : قطر الخليج
·منال حسن: التجميل من الموهبة إلى الاحتراف
·لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضل وليد إبراهيم سليمان أبو جاموس
·عدلي حسونة : المؤتمر السابع لحركة فتح
·علي الخشيبان : كإعادة طرح مبادرة السلام العربية لقطع الطريق على مزايدي القضية
·(125) ألف فتاة عانس في غزة : الفتيات يبحثن عن الأمان رغم البطالة والحرب !
·حقيقة أعتذار شاعر الموال بشأن الأستقالة من مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافيه
·( اسطورة الحب ) للكاتبة الفلسطينية ( اسراء عبوشي )


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
سري القدوة: سري القدوة : الوحدة الوطنية فى مواجهة العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة
بتاريخ الثلاثاء 07 مايو 2019 الموضوع: قضايا وآراء

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‎Sary Alqudwa‎‏‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏نص‏‏‏‏
الوحدة الوطنية فى مواجهة العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة
بقلم : سري القدوة


الوحدة الوطنية فى مواجهة العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة
بقلم : سري القدوة

فى ظل هذا العدوان الهمجي على الشعب الفلسطيني فى قطاع غزة تكمن اهمية المصالحة الفلسطينية وأهمية الدور المصري في ايجاد حلول لما يجري من قصف اسرائيلي وعدوان همجي على شعبنا الفلسطيني وضرورة انجاز المصالحة الفلسطينية للتصدي للعدوان الاسرائيلي والسعي الي تعزيز صمود شعبنا في مواجهة سياسات الاحتلال وجرائمه التي يرتكبها بدم بارد بحق اهلنا في قطاع غزة والعمل من اجل التهدئة وضمان عودة السلطة والقيادة الشرعية للعمل في قطاع غزة وان تتحمل الحكومة الفلسطينية مسؤوليتها الكاملة تجاه شعبنا .
ان ما تنفذه حكومة الاحتلال بتنكرها لكل مبادئ عملية السلام وسعيها الدائم لتدمير حل الدولتين، وما تقترفه آلتها العسكرية يوميا من مجازر بشعة ومخالفة للقيم الأخلاقية والإنسانية، وللمبادئ الأساسية لحقوق الإنسان والقانون الدولي واتفاقيات جنيف، وما تقوم به من اعتداءات وتقتيل للأبرياء من نساء وأطفال وشيوخ، واستهداف للطواقم الطبية وسيارات الإسعاف والمراكز الصحية والمستشفيات، واستهداف الطواقم الإعلامية، والمؤسسات الثقافية وتهديم للبيوت وتدمير شامل في البنية التحتية، وشبكات الكهرباء، والطرق، والمياه والصرف الصحي والأراضي الزراعية، ولدور العبادة من مساجد وكنائس، وتشريد مئات آلاف الأسر عن بيوتها، وإبادة عائلات كاملة، وتهجير أحياء كاملة، وتدمير لمراكز الإيواء للنازحين الفلسطينيين التابعة للأمم المتحدة، هو مخطط لاغتيال الطموحات الوطنية للشعب الفلسطيني وتدمير البنية الثقافية والاجتماعية والاقتصادية.
تؤكد مجريات الاحداث الان وبدون ادنى شك بأنه لا بديل عن الدور المصري فى انجاز المصالحة الفلسطينية ، ولا بديل عن استمرار الجهد الفلسطيني المصري من أجل حماية شعبنا في قطاع غزة ومصر ليست طرفا بل شريك فلسطيني .
نأمل ونتطلع إن تنجح الجهود التي تبذلها القيادة الفلسطينية لوقف هذا العدوان البربري والتدميري، وان تلعب القيادة الفلسطينية لإيجاد صيغة وطنية للعودة الى ملف المصالحة فورا وان تعبر عن إرادة الشعب الفلسطيني وان تنجح الجهود المبذولة من اجل ايجاد تفاهمات شاملة للهدنة والتهدئة الشاملة في قطاع غزة والضفة الغربية لوقف هذا العدوان وانسحاب قوات إسرائيل بالكامل من غزة، وإنهاء الحصار وفتح المعابر ورفع الطوق عن الصيادين واتساع نطاقه ورفع الطوق عن مزارعي الحدود، والتحضير لإعادة الأعمار من خلال تقييم قطاعي تشارك فيه المؤسسات الحكومية المعنية وإطلاق سراح الأسرى دفعة شاليط والدفعة الرابعة من الأسرى القدامى ما قبل أوسلو، وتشمل وقف إطلاق النار، وإنهاء الحصار وفتح المعابر ووقف الممارسات الاسرائيلية في القدس والضفة الغربية .
ان الصمت على جرائم الاحتلال الاسرائيلي وانتهاكاتها للقانون الدولي، يشجعها على الاستمرار في ارتكاب المزيد من الجرائم بحق أبناء شعبنا الفلسطيني وإن المجتمع الدولي مدعو الان إلى توفير الحماية للشعب الفلسطيني، وإلزام إسرائيل بالانصياع الى القانون الدولي ووقف العدوان بحق شعبنا في الضفة الغربية وقطاع غزة .
في ظل هذا الدمار بات أهلنا في القطاع في أمس الحاجة إلى مشاركة الجميع والعمل في كل الاتجاهات وبشكل عاجل وسريع حتى يلمس أبناء شعبنا في غزة عملا إيجابيا على الواقع الأليم الذي يعيشونه من خلال المساعدات الإنسانية والإغاثة للمواطنين والأسر المنكوبة وأننا نتوجه بالمناشدة العاجلة للمجتمع الدولي والأمم المتحدة بسرعة إرسال متطلبات واحتياجات أهلنا في قطاع غزة وتوفير كل المستلزمات والخدمات الطبية بما يسهم في التخفيف من معاناتهم والعمل على تماسك النسيج الاجتماعي وتعزيز الصمود وأهمية الحفاظ على الوحدة الوطنية وتعزيزها التي تجسدت في مواجهة العدوان الإسرائيلي الهمجي في الميدان .
ان إنهاء الاحتلال وإعطاء الشعب الفلسطيني حقوقه، والتزام الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بما عليهم من واجبات ومسؤوليات تجاه حماية الشعب الفلسطيني، هو مفتاح الاستقرار والسلام في المنطقة، فالمحاولات التي تستهدف وحدة شعبنا ستزداد في المرحلة المقبلة، بعدما فشل الاحتلال الإسرائيلي والمحاور الإقليمية بتفتيت ومصادرة قرارنا الوطني .
في ظل التصعيد الإسرائيلي المستمر على الأرض الفلسطينية أصبح مفروضا على المجتمع الدولي الكف عن صمته، والبدء بالضغط الجاد على إسرائيل لإلزامها بالامتثال لقواعد القانون الدولي، وقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي الإنساني وبالإقرار بالحقوق الفلسطينية .
إن تحقيق السلام في المنطقة لن يتحقق إلا بانسحاب إسرائيل الكامل من جميع الأراضي العربية المحتلة عام 1967، وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية .
ان المطلوب الان هو توفير الحماية للشعب الفلسطيني، حيث يتعرض قطاع غزة لمختلف أنواع العدوان بالقصف بالطائرات العسكرية، فيما تتعرض الضفة الغربية بما فيها القدس، لتوغل استيطاني واعتداءات على المواطنين من قبل جنود الاحتلال والمستوطنين .
اننا نترحم على نسائنا وشيوخنا وأطفالنا الشهداء ، ومعا لتلتئم هذه الجراح وأن الرد على كل ذلك يكون بمزيد من الوحدة والتلاحم، فالوحدة الوطنية هي وحدها القادرة على إفشال هذه المخططات ومحاولات الاحتلال المستمرة لتدمير شعبنا وهي وحدها من يقودنا إلى النصر وإنجاز أهدافنا الوطنية المتكاملة ونبني معا وطنا موحدا وننطلق موحدين من أجل إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.
سفير النوايا الحسنة في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية
infoalsbah@gmail.com

الدستور الاردنية
الثلاثاء 7 أيار / مايو 2019.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.19 ثانية