جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 630 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
سري القدوة: سري القدوة : خليل الوزير .. ايقونة الثورة الفلسطينية
بتاريخ الخميس 18 أبريل 2019 الموضوع: قضايا وآراء

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
خليل الوزير .. ايقونة الثورة الفلسطينية
بقلم : سري القدوة


خليل الوزير .. ايقونة الثورة الفلسطينية
بقلم : سري القدوة

جريمة العصر اغتيال القائد الفلسطيني الكبير خليل إبراهيم محمود الوزير والمعروف باسم أبو جهاد ليلة 15 أبريل 1988
مسرح الجريمة : العاصمة التونسية / حمامات الشط
تنفيذ وإشراف وحدة ( كوماندوس سايريت ماتكال ) التابعة لجهاز الاستخبارات الاسرائيلي ( امان ) والمشرف العام علي التنفيذ ومصدر الاوامر ( حكومة الاحتلال الاسرائيلي ) ..

جريمة العصر هيا تلك الجريمة التي ارتكبتها حكومة الاحتلال الاسرائيلي وتتفاخر اجهزة الاستخبارات الاسرائيلية فى ممارستها وتتسابق للاعتراف بها وتنشر اسماء من نفذوها وتفتخر بهم وتعاملهم كإبطال .. هذا هو نموذج ارهاب دولة الاحتلال الاسرائيلي المنظم الذي تمارسه عصابات الاحتلال فى ظل صمت دولى واختراق وفضائح قانونية دولية تمارسها اسرائيل ومؤسسات دولتهم القمعية ..

في ظل هذه المعطيات الواضحة الان والتى اعلنت اسرائيل مسؤوليتها المباشرة عن عملية اغتيال الشهيد القائد ابو جهاد لا بد من المؤسسات الفلسطينية الامنية والقيادة الفلسطينية تشكيل لجان تحقيق حول عملية اغتيال الشهيد خليل الوزير والوقوف امام الحقائق والدالات والمعطيات التى ادت الي تنفيذ هذه الجريمة وتقديم من ارتكبها الى محكمة العدل الدولية ورفع هذا الملف الى الامم المتحدة وتشكيل فريق دولي للتحقيق بهذه الجريمة ومحاكمة من تورط فى عملية الاغتيال السياسية ..
اننا امام تساؤلات متعددة حول ظروف اغتيال الشهيد خليل الوزير من مسرح العملية ومن خلال المعطيات الامنية التي كشف عنها والمتابعة لها حيث تتلخص هذه القضايا بالنقاط التالية :

اولا : من قام بقطع كل الخطوط الهاتفية ليلة الحادثة في حي سيدي بو سعيد بتونس الذي يسكنه الشهيد أبو جهاد؟
ثانيا : من قام بعملية التمشيط الأمني في شوارع سيدي بو سعيد في قلب العاصمة التونسية حيث يسكن الشهيد من أجل إفراغ المكان والتهيئة للعملية؟
ثالثا : من اصدر التعليمات والأوامر في تونس بسحب الشرطة المكلف بحراسة أحد منازل المسئولين التونسيين المواجه لمنزل أبو جهاد عشية الحادثة لتسهل مرور اعضاء الموساد ؟

رابعا : في ظل ما تقدم نقف امام التساؤل الاهم من من أعطى المخابرات الإسرائيلية نسخة من المخطط الهندسي لمنزل أبو جهاد وأتاح بذلك التدرّب على منزل مشابه في إسرائيل كما أوردت ذلك جريدة معاريف الإسرائيلية والعديد من وسائل الاعلام الاسرائيلية في 4 يوليو 1997؟

اننا ومن خلال الحقائق والاعترافات الاسرائيلية نقف امام جريمة مكتملة الاركان نفذتها اجهزة الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية لا بد من محاكمة من ارتكبها من خلال المحاكم الدولية .

خليل الوزير ابو جهاد الشهيد القائد الذي اعترفت اسرائيل بقتله وتستعرض على طول وعرض وسائل اعلامها كيفيه التخطيط لقتله واختراق جنود الاستخبارات العسكرية الاسرائيلي الحدود التونسية ووصولا الى منطقة سيدي بوسعيد في العاصمة التونسية وصعودا الى منزل الشهيد القائد وتلك الرصاصات القاتلة التي صوبها ( المجرم موشيه يعالون ) فى إطار عملية سرية لاغتياله عندما كان قائدا لوحدة ( كوماندوس سايريت ماتكال ) التابعة لجهاز الاستخبارات الاسرائيلي حيث صعد الى غرفه الشهيد ابو جهاد فى خلسه من الليل ليوجه رصاص الحقد الاسرائيلي الي راس الشهيد بشكل مباشر ويقوم بإطلاق اكثر من ثلاثة عشره طلقة وليتأكد بنفسه ان الشهيد ابو جهاد قد فارق الحياة ..

الشهيد القائد أبو جهاد ملهم الثورة ورمز الكفاح الوطني الفلسطيني التحرري ... ابو جهاد ايقونة الثورة الفلسطينية المعاصرة .. ابو جهاد احببناه .. وشكلت تعليماته منهجا لحياة ابناء الشعب الفلسطيني .. فكان الحاضر دائما بحضوره وشخصيته وروعته وخطواته الواثقة وكلماته الحية التى شكلت محورا هاما من ابجديات العمل النضالي والصمود الشعبي الفلسطيني ( لا صوت فوق صوت الشعب الفلسطيني .. لا صوت يعلو فوق صوت الانتفاضة .. لا صوت يعلو فوق صوت منظمة التحرير الفلسطينية ) .

لأنه اول الرصاص وأول الحجارة .. لا يختلف عليه احد ويهتف بحياته كل فلسطيني فهو من عشق الارض وعمل من اجلها وهو من اقدمت اسرائيل علي اغتياله بشكل همجي ووقح متحديه العالم وقامت بإعدامه بشكل إجرامي لا يسبق له مثيل في العالم اجمع ...

ابو جهاد عقل الثورة ورمز الوطنية الفلسطينية والثورة والكفاح .. ابو جهاد عنوان المقاومة وحكاية الانطلاقة ومعنى الانتفاضة ورمز الاستشهاد والبطولة .. ابو جهاد نفتقدك الان ونحتاج الي حكمتك في توحيد شعبنا وتوجيه مسارنا الوطني وحتى لا نفقد البوصلة وندور في نفس الدائرة كان لزاما علينا أن يكون ابو جهاد هو عنواننا الثوري والوطني الدائم الحاضر .. ابو جهاد مدرسة المقاومة والتاريخ المشرف لثورتنا وكفاحنا التحررى وبندقيتنا الفلسطينية التي كانت دائما مشرعة في وجه الاحتلال ولم تضل الطريق يوما او تفقد البوصلة .. ابو جهاد موحدا لشعبنا ورمزا لمسيرتنا ووحدتنا الوطنية ..
اننا وفي ذكري رحيله نتطلع الي منهج ابو جهاد وروحه الكفاحية والوطنية من اجل الاستمرار في مسيرتنا والعمل علي توحيد الجهد الفلسطيني والانطلاق نحو المجد الفلسطيني نحو دولتنا الفلسطينية المستقلة .

من اقوال الشهيد خليل الوزير " أبو جهاد "
( رأسنا سيبقى في السماء ، و أقدامنا مغروسة في تراب وطننا ، جماجمنا نُعَبِدُ بها طريق النصر والعودة الأكيدة ، البوصلة لن تخطئ الطريق ، ستظل تشير الى فلسطين .)
المجد كل المجد والخلود كل الخلود لشهيدنا أمير الشهداء ابو جهاد.

سفير النوايا الحسنة في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية
infoalsbah@gmail.com

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية