جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 306 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
نمر العايدي: نمر العايدي : هل تريد حماس إنقاذ غزة أم لا ؟؟
بتاريخ الأحد 02 ديسمبر 2018 الموضوع: قضايا وآراء

هل تريد حماس إنقاذ غزة أم لا ؟؟؟؟.
بقلم نمر العايدي


هل تريد حماس إنقاذ غزة أم لا ؟؟؟؟.
بقلم نمر العايدي

سؤال يطرح نفسه كل يوم صباح مساء يقول بأعلى صوته هل تريد حماس إنقاذ غزة أم لا ،ولماذا هذه المماطلة والتسويف لحوالي 12 عاماً هي عمر الإنقلاب الذي جرى في غزة عام 2007 .
السؤال بحاجة الى إجابة شافية ترد بوضوح على هذا السؤال الذي حير صاحب كل ذي لب ،وللحقيقة لا تستطيع أن تجد له جواباً لان الأمر كان يحتاج الى جواب بسيط أن تتراجع حماس عما قامت به في عام 2007 لتعود المياه الى مجاريها وتعود غزة الى حضن الشرعية وبعدها يتم علاج كل الشوائب التي مست كل شيء في غزة وسائر الوطن .
هذا السؤال فرض نفسه بقوة حيث الفشل المتكرر لكل جلسة مفاوضات تتم بين فتح وباقي الفصائل وحماس وتنتهي بالفشل قبل أن تبدأ .
يقال الغريق يتعلق بقشه وهو محق في ذلك ،لإنه يبحث عن أسباب النجاة بالعادة لا يلتفت لليد التي مدت اليه ،لكن الغريب في أمر حماس أنها تتلقف كل يد تمد اليها ما عدا يد السلطة ،وحال حماس يقول الغرق ولا النجاة على يد السلطة .
هذا الفهم السياسي المغلوط التي تمارسه حماس على مدى عمر الإنقلاب الأسود إنما يدل وبشكل واضح أن العقلية التي خططت ونفذت الإنقسام هي التي تتحكم ببواطن الأمور ،وإن خرج صوت نشاز حسب معتقد حماس ويدعوا لتسليم غزة للسلطة تعتبره حماس إنه يعبر عن رأي صاحبة وليس رأي الحركة .
من هذا المنطق ستظل حماس تلعب لعبة الباب الدوار فهى لن تفتحه بالكامل ولن تغلقه بالكامل ويبدو أن هذا الأمر يرضي قادة حماس وتعودوا علية ،فهم في نظر العالم يريدون المصالحة لكن العوائق تأتي في كل مرة من السلطة .
السلطة أعربت بكل مصداقية رغبتها العودة الى غزة وفتح صفحة جديدة تطوي فيها ما جرى من أحداث قتل وتعذيب لأبناء الأجهزة الأمنية وفتح وعفى الله عما مضى بعد عمل مصالحة مجتمعية تنهي حالة الرغبة في الانتقام قد تتولد في حالة عدم حل هذا الموضوع بشكل نهائي .
على حماس أن تترك الأعيب السياسة جانباً لان هذا يجدي نفعاً مع أهل غزة الذين يعانون الفقر والجوع والحرمان في كل شيء حتى تحول قطاع غزة الى سجن كبير مغلق وهو يحتاج الى من بيده المفاتيح والمفاتيح موجودة بيد منظمة التحرير والسلطة فقط وليس بيد الغير مهما كان .
هل تريد حماس إنقاذ غزة أم لا ؟؟؟؟.
سؤال يطرح نفسه كل يوم صباح مساء يقول بأعلى صوته هل تريد حماس إنقاذ غزة أم لا ،ولماذا هذه المماطلة والتسويف لحوالي 12 عاماً هي عمر الإنقلاب الذي جرى في غزة عام 2007 .
السؤال بحاجة الى إجابة شافية ترد بوضوح على هذا السؤال الذي حير صاحب كل ذي لب ،وللحقيقة لا تستطيع أن تجد له جواباً لان الأمر كان يحتاج الى جواب بسيط أن تتراجع حماس عما قامت به في عام 2007 لتعود المياه الى مجاريها وتعود غزة الى حضن الشرعية وبعدها يتم علاج كل الشوائب التي مست كل شيء في غزة وسائر الوطن .
هذا السؤال فرض نفسه بقوة حيث الفشل المتكرر لكل جلسة مفاوضات تتم بين فتح وباقي الفصائل وحماس وتنتهي بالفشل قبل أن تبدأ .
يقال الغريق يتعلق بقشه وهو محق في ذلك ،لإنه يبحث عن أسباب النجاة بالعادة لا يلتفت لليد التي مدت اليه ،لكن الغريب في أمر حماس أنها تتلقف كل يد تمد اليها ما عدا يد السلطة ،وحال حماس يقول الغرق ولا النجاة على يد السلطة .
هذا الفهم السياسي المغلوط التي تمارسه حماس على مدى عمر الإنقلاب الأسود إنما يدل وبشكل واضح أن العقلية التي خططت ونفذت الإنقسام هي التي تتحكم ببواطن الأمور ،وإن خرج صوت نشاز حسب معتقد حماس ويدعوا لتسليم غزة للسلطة تعتبره حماس إنه يعبر عن رأي صاحبة وليس رأي الحركة .
من هذا المنطق ستظل حماس تلعب لعبة الباب الدوار فهى لن تفتحه بالكامل ولن تغلقه بالكامل ويبدو أن هذا الأمر يرضي قادة حماس وتعودوا علية ،فهم في نظر العالم يريدون المصالحة لكن العوائق تأتي في كل مرة من السلطة .
السلطة أعربت بكل مصداقية رغبتها العودة الى غزة وفتح صفحة جديدة تطوي فيها ما جرى من أحداث قتل وتعذيب لأبناء الأجهزة الأمنية وفتح وعفى الله عما مضى بعد عمل مصالحة مجتمعية تنهي حالة الرغبة في الانتقام قد تتولد في حالة عدم حل هذا الموضوع بشكل نهائي .
على حماس أن تترك الأعيب السياسة جانباً لان هذا يجدي نفعاً مع أهل غزة الذين يعانون الفقر والجوع والحرمان في كل شيء حتى تحول قطاع غزة الى سجن كبير مغلق وهو يحتاج الى من بيده المفاتيح والمفاتيح موجودة بيد منظمة التحرير والسلطة فقط وليس بيد الغير مهما كان .





 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية