جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 348 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: ناهض محمد اصليح : قانون إسرائيل العنصري
بتاريخ الأربعاء 22 فبراير 2017 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-0/s600x600/16830906_1009598319175368_9145059203471172366_n.jpg?oh=36a15e036c01d9c62ea2e7a6eaeffff7&oe=594A1589
قانون إسرائيل العنصري
كتب / أ . ناهض محمد اصليح
عضو الأمانة العامة للشبكة العربية لكتاب الرأي والأعلام

لا زالت دولة الإحتلال الإسرائيلي ماضية بنهجها الأحلالي ضد الفلسطينين وأراضيهم لصالح المستوطنين، وشرعنة البناء الإستيطاني على جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967،


قانون إسرائيل العنصري
كتب / أ . ناهض محمد اصليح
عضو الأمانة العامة للشبكة العربية لكتاب الرأي والأعلام
لا زالت دولة الإحتلال الإسرائيلي ماضية بنهجها الأحلالي ضد الفلسطينين وأراضيهم لصالح المستوطنين، وشرعنة البناء الإستيطاني على جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967، وبما فيها العاصمةالقدس الأبدية لدولة فلسطين العضو بالأمم المتحدة والتي أعترفت بها اكثرية دول العالم . ورسختها المنظمات الدولية وفي المقدمة منها القرار الأخير لليونسكو يأتي التشريع الجديد ما اطلق علية قانون التسوية مخالف للقانون الدولي، وعدوان على شعبنا وقيادتة الوطنية بزعامة السيد الرئيس أبو مازن
والتي بات عليها بأن تسرع مواصلة عملها مع المحاكم الدولية لحمايةالارض والإنسان الفلسطيني و لتجريم مجمل الممارسات الاسرائيلية التي تستهدف أراضي الرابع من حزيران 1967بل يجب المطالبة بتطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2334، قبل فوات الأوان والتوجة العاجل الي مجموعة دول عدم الانحياز ومنظمة المؤتمر الاسلامي والجامعة العربية بأخذ موقف جاد وضاغط ع مجلس الأمن من أجل تنفيذة ، إن محاولات دولة إسرائيل بترسيخ نظام التمييز العنصري “الأبهارتايد”،اصبح واقعاً وسلوكاً لدولة إسرائيل وستجد نفسها فيه تدفع ثمن سياساتها لإقامتها لهذا النظام من التمييز العنصري في ظل واقع الدولة الواحدة،أي الأبرتهايد، إن قانون الكنيست .. هو بمثابة انضمام اسرائيل رسميا لمصطلح الإرهاب اي ارهاب الدولة المنظم . فهو اول قانون من نوعه لدولة عضو في الأمم المتحدة. لقد اصبح قانونا يحكم سياسة دولة الاحتلال والاستيطان والتمييز العنصري ، وتناسي مشرعو الكنيست المتطرفون في اسرائيل بأنهم اخذوا دولتهم ((اليهوديةالديمقراطية))كما يسمونها الى الطريق المعادية للقوانين الدولية، واصبحوا مع الجماعات الارهابية وجهاً قبيحاً ومنبوذاً يحاول كسر قيم العدل الانساني وما تمثلة مباديء السياسة والقانون الدوليين في تجرء وإغتصاب علني للأمم المتحدة ومجلس الأمن !!! أن قانون التسوية في الكنيست الاسرائيلي هو توليد لجريمة وعد بلفور والذي أعطي الحق لمن لا يستحق يأتي قانون الكنيست بشكل هولوكوست جديد ، و الضحية هنا نحن الفلسطينيين، وتعبير عن مخطط لتفريغ الارض من أصحابها الفلسطينيين ، وليكن معلوماً بأن دولة الاحتلال لن تستطيع الغاء إرادتنا في الحرية والاستقلال لأن قوة قانون الحق الفلسطيني راسخة إلي الأبد ، وإن الحفاظ على حلّ الدولتين، ووقف الاستيطان وفق قرار مجلس الأمن 2334، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لقطاع غزة والضفة الغربية والقدس الشرقية وقيام دولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران عام 1967 بعاصمتها القدسالشرقية أجدي لمصلحة الشعبين الفلسطيني والاسرائيلي ويضمن السلم والاستقرار بالمنطقة وبالأقليم

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.14 ثانية