جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 163 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عدلي حسونة : الوحدة الفتحاوية
بتاريخ الثلاثاء 20 سبتمبر 2016 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-lhr3-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/12809706_1536130303354809_1344968657774921876_n.jpg?oh=0aa0907df3430a2bf6032c27ddc95229&oe=587D51C6
الوحدة الفتحاوية
بقلم //الكاتب عدلي حسونة (أبو محمد )
 يتردد هذه الأيام الحديث عن مصالحة داخلية بين الرئيس أبو مازن والنائب بالتشريعي محمد دحلان فلعل تاريخ حركة فتح هو الذي يحتم على ذالك لان من يخرج من فتح ينتهي بتقادم الأيام.


الوحدة الفتحاوية
بقلم //الكاتب عدلي حسونة (أبو محمد )
 يتردد هذه الأيام الحديث عن مصالحة داخلية بين الرئيس أبو مازن والنائب بالتشريعي محمد دحلان فلعل تاريخ حركة فتح هو الذي يحتم على ذالك لان من يخرج من فتح ينتهي بتقادم الأيام.
 فمنذ نكبة 1948 والحالة الفلسطينية بشد ومد إلى ......والفلسطيني يحلم  بالتحرير.........فكان  ميلاد فتح وانطلاقها  هو البوصلة التي تتجه  نحو النصر الفلسطيني  وقد كانت كل الإرهاصات التي واجهت فتح  تجعلها الأمل  الأقرب إلى النصر وهى حركة الجماهير وهى  بارقة أمل للإنسان الفلسطيني بتميزها في العصر الحديث .
وعلى الرغم أن حركة فتح بانطلاقتها لم تعتمد أيديولوجيا فكرية معينه بل كانت كل الجماهير وكل الأفكار  بانطلاقة ذات علاقة حيوية  بين فتح كحركة تحرر وطني وبين كادرها وأعضائها  والتقى الجميع حول  ( الفكرة والمشروع  )الذي أتت به حركة فتح  و هذه العلاقة الوثيقة  التي جمعت وطنيا وعاطفيا كل فئات الشعب جميعا  كونها حركة  لها أهدافها المرحلية والإستراتيجية  فالتقى الجميع حول الفكرة ........ وكان الخلاف والاختلاف  حول كل مرحلة من المراحل التي مرت
بها الحركة ....... وكان الجميع يلتزم بأدبيات ومسلكيات الحركة .........فضمت في طياتها  أ صحاب الفكر الإسلامي والماركسي اللينين ين  والماركسي الترتسكى والبعثي  والقومي العربي والناصري ..........وكانت خليط من كل الأفكار نحو الفكرة ......وكان لكل قائد من قادة فتح توجه فكرى خاص أجتمع عليه هو ومجموعه  من رفاق دربه .........ألا  أنهم في النهاية كانوا جميعا ملتزمون تحت راية واحده هي راية فتح من اجل فلسطين .
وقد عصف بفتح العديد من  التشرذمات هنا وهناك نظرا لتباين الأفكار .......فمنها من وصل الى حد الانشقاق  ومنها من وصل إلي التجنح .........و لقد عانت حركة فتح كثيرًا على مدار السنوات الماضية....... من صراعات داخلية وانشقاقات أدت إلى تصدعات داخلها كادت أن تعصف بها  نتيجة لاحتوائها على تيارات فكرية وسياسية وتنظيمية مختلفة......... وما زالت الصراعات مستمرة  داخل أروقة الحركة....... وهو ما يعمل على تمزيقها ودخولها في مرحلة ضبابية قاتمة نظرًا  لتنوع الرؤى السياسية والفكرية داخل فتح .........وقد شهدت الحركة عدة انشقاقات كان أبرزها في الأعوام (1975- 1983) .......ففي عام 1975 كان انشقاق صبري ألبنا (أبو نضال )  والذي احتضنه آن ذاك النظام العراقي ......وقد أطلق على نفسه فتح التصحيح أو (الخط الصحيح ) وفي أواخر 1977، حمل التنظيم اسم "فتح- المجلس الثوري...............ثم في عام 1983 بعد حرب 82  خرج مجموعه بانشقاقهم مطلقين على نفسهم  فتح  الانتفاضة أو (الحركة التصحيحية ) وكانوا قد تلقوا دعمهم وتأيدهم من النظام السوري آن ذاك وقد  كان على رئسهم عضوا اللجنة المركزية لفتح  صالح  أبو صالح......... وسميح كويك  قادة الانشقاق على الحركة وقد تعزز بتحرك عسكري بقيادة العقيد سعيد مراغة أبو موسى.........
ولكن فتح بقيت هي فتح وقد حملة في كل محطاتها البندقية وغصن الزيتون وقد مرت بكل المحطات إلى إن........... حوصر الرئيس الراحل أبى عمار عام 2002 بالمقاطعة برام الله وبرز  على الساحة مصطلح الحرس القديم والحرس الجديد ورحل أبى عمار....كما رحل من قبله  كل رفاقه الاوئل الذين كانوا يحملون الأفكار المختلفة ذات المشارب الفكرية المتعددة .
فالسؤال ألان ::::على ماذا الاختلاف في ظل تحالف دولي واقليمى وعربي ضد القضية الفلسطينية والتئامر على شطب المشروع الوطني الفلسطيني....... ونقل ملفه من اليد الأمريكية....... التي تبحث عن حلول لهذا الملف إلى....... اليد الاسرئيلية والتي تغتصب الأرض الفلسطينية وتشيد وتقيم  عليها المستوطنات كل يوم وتقتل الحجر  والشجر والبشر والحيوان ولا تبقى ولا تذر.... بدعوى أن إسرائيل ستحمى المنطقة من الإرهاب الحديث أي قذارة هذه
فقد آن الأوان أن يلتف الفتحاويون أولا......... والفلسطينيون ثانيا على قلب رجل واحد خلف الرئيس محمود عباس أبى مازن الرئيس  المنتخب ......وليكن الجميع الفتحاوى من يدعى الإصلاح ومن لا يدعى الإصلاح خلفه .........وعليه إن يكون هو الأب الحاني والحنون  للجميع....... هو ولجنته المركزية ويتعالوا على الجراح .

ففتح اليوم ليس بحاجة إلى انشقاقات هنا أوهناك ........فأبناء فتح بغزة بحاجة إلي أخوانهم بالضفة وأبناء فتح بالضفة بحاجة إلى إخوانهم بغزة....... والجميع بحاجة إلى كل فتحاوى بالشتات  
من اجل وقف كل المؤامرات التي تحاك ضد فتح منذ انطلاقتها المباركة  والتي لم ولن تنجح مهم عصفت العواصف من حولها لأنها كما قال القائد أبى عمار ......(يا جبل ما يهزك ريح )................لسنا بحاجة إلى مسميات هنا أو هناك  جماعة فلان ا وعلان  نحن  بحاجة إلى إن يقال انتصرت فتح بانتخابات البلديات قريبا إن شاء   الله   وما سيلحقها من انتخابات قادمة واستحقاقات  ديمقراطية للشعب الفلسطيني ... ..لأنه بحاجة إليها كانتخابات المجلس التشريعي وانتخابات الرئاسة وانتخابات  المجلس الوطني الفلسطيني ......ويجب أن تبقى فتح هي أم الولد وهى حامية للمشروع الوطني الفلسطيني نحو التحرير.
ونصيحة  مع احترامي لكل قائد  بالسلطة أو بمنظمة التحرير أو من إخواننا العرب...........إن لا يغرد  أحد  بشؤون حركة فتح  .........لن فتح ملك كوادرها وعناصرها وأبناءها...... و أهل مكة أدرى بشعابها .
نتمنى أن يلتف الجميع تحت راية واحدة وهى راية حركة فتح بعيدا عن المسميات الأخرى ........وان اى انشقاق  أو تغريد لاى  احد من أبناء فتح خارج السرب  يضعف الحركة .
كل التحية  لكل من مصر والأردن الذين يبذلون جهود للم الشمل الفتحاوي .

فكفى فكل عناصر وكوادر وأبناء فتح بحاجة إلى إن  يروا  فتح واحدة موحدة لا يسودها اى تشر ذم  واى انشقاق .


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية