جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 314 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: لا مـصالحــة مــع الإنـقـلابـيـيـن
بتاريخ الأثنين 28 مارس 2016 الموضوع: متابعات إعلامية

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/hphotos-xtf1/v/t1.0-9/12592617_10153987723215119_5416840027640664011_n.jpg?oh=bc8bfe971dbb11c9a55d06c2dfdf5005&oe=578A7AB7

لا مـصالحــة مــع الإنـقـلابـيـيـن
سابقة خطيرة جدا في التاريخ المعاصر وفي اصول المحاكمات تقوم بها حماس في غزة عندما قامت حماس بتقديم عدد من ضباط جهاز المخابرات العامة للمحاكم


لا مـصالحــة مــع الإنـقـلابـيـيـن

سابقة خطيرة جدا في التاريخ المعاصر وفي اصول المحاكمات تقوم بها حماس في غزة عندما قامت حماس بتقديم عدد من ضباط جهاز المخابرات العامة للمحاكمة وتحت حجج واهية. ولم يعهد ان تم في التاريخ القديم والحديث ان تجري محاكمات لمجرد خلافات سياسية او حزبية وفرضت حماس ان يصل حد الاختلافات الى صراع مع السلطة الفلسطينية. ان استهداف عناصر الاجهزة الامنية الفلسطينية جاء بصفتها حامية للشرعية وللمشروع الوطني الفلسطيني والتي تعمل حماس ليل نهار على اجهاضه.
نقمة حماس تزداد على الاجهزة الامنية لانها تشكل الدرع الواقي للامن الفلسطيني وحمايته من العابثين بامن الوطن حيث تتهمها حماس بالقيام باعتقالات سياسية في صفوف عناصرها في الضفة الغربية
حماس لم تستطع تقديم اثباتات ان هناك معتقلين سياسيين ينتمون لها تعتقلهم الاجهزة الامنية الفلسطينية، بل ان كافة المعتقلين هم من اصحاب السوابق والمخالفين للقانون، ويجري اعتقالهم بغض النظر عن لونهم وعرقهم وانتماءهم السياسي والتنظيمي، فاذا كان هناك من يخترق القانون والنظام من ابناء حماس فسيتم مساءلتهم بموجب القانون وعندها تنتفي عنهم صفة الاعتقال السياسي وعلى حماس ان تفرق جيدا في اسباب الاعتقال. الحجة الاخرى التي تسوقها حماس وهو ان الاعتقال في الضفة الغربية يطال المقاومين من ابناءها رغم انه لا يوجد مقاومة في الضفة الغربية كما تزعم حماس بل دوافع هذه التصريحات سياسية خالصة للإيحاء للرأي العام الفلسطيني بان “مقاومة” حماس باتت في خطر ثم ان لها مصلحة سياسية اخرى بتصنيف المشهد السياسي الفلسطيني بين “مسالم” و”مقاوم”. فاذا كانت حماس تتمترس خلف المقاومة من اجل تحقيق اهداف سياسية فان الامور باتت واضحة تماما وان هناك شواهد كثيرة تثبت زيف ادعاءاتهم وكذبهم بخلو الضفة الغربية من المقاومين اما ذا كانت المقاومة هي عبارة عن “صفة” او “لقب” تمتهنه حماس فلا ضير عليها فلتبقى تمارس هذه المهن اذا كانت تعتقد ان ذلك يمكن ان يرفع رصيدها السياسي وتتغلب على ازماتها ومشاكلها.
تدرك حماس جيدا انها فشلت في ممارسة ضغوطها على القيادة الفلسطينية بهذه الطرق الملتوية، وان معيار الولاء للشعب والوطن هو مقدار الحرص على المشروع الوطني الفلسطيني وليس الحرص على اجندة مستوردة من تنظيمات خارجية غير آبهة بفلسطين وقضيتها، وعلى حماس ان تكف عن هذه المقارنات التي باتت مكشوفة امام شعبنا الفلسطيني.
سياسة حماس تتمثل بإبقاء باب التصعيد مفتوحا مع القيادة الفلسطينية وإبقاء الاجواء ملبدة بغيوم الحقد والكراهية لاتقادها بان الاستقرار السياسي يخدم مصالح حركة فتح والقيادة الفلسطينية ولا يخدم مصالحها لافتقادها للشرعية.
ان استثارة النوازع الفئوية عبر سلسلة من الاحكام التي صدرت بحق ابناء فتح من جهاز المخابرات العامة هو دليل على فئوية حماس وحقدها ليس فقط بحق من طالتهم الاحكام التي لا تستند الى أي مسوغ قانوني وشرعي بل بحق جميع ابناء شعبنا الفلسطيني الذين يؤمنون بان القضية الفلسطينية هي قضية وطنية لا فئوية ولا فصائلية وقضية مواطنين لا قضية تكفيريين ، وان فلسطين بعيدة عن فكرهم وأيديولوجيتهم الاخوانية. ان حماس تحاول تكرار ماض يستحيل اعادة تمثله فالماضي لن يعود وأما الحاضر والمستقبل فهما كفيلان برسم دروب لمستقبل يأتي بالتأكيد على النقيض من اوهام اصحاب الغيبوبة.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية