جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 510 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

شؤون فلسطينية
[ شؤون فلسطينية ]

·المالكي: فلسطين تشتكي الولايات المتحدة إلى محكمة العدل الدولية.
·الذكرى الـ 66 لاستشهاد بطل القُدس وفلسطين عبد القادر الحسيني
·حين تنتصر سجادة الصلاة على خوذة الجندي!
·قرى القدس المدمرة
·حنا عيسى : المتاحف في القدس
·إنذار متأخر قبل الطوفان
·تواصل تختتم المرحلة الثانية من مراحل مشروع نجمة وقمر في محافظة خان يونس
·خان يونس بلدنا
·وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: بالأسماء : جواسيس إسرائيل لسرقة الثورة !!
بتاريخ الثلاثاء 19 أبريل 2011 الموضوع: متابعات إعلامية

بالأسماء : جواسيس إسرائيل لسرقة الثورة !!

كتب  الدكتور رفعت سيد أحمد عن الثورة المصرية ومحاولات اسرائيل وامريكا تحريف بوصلتها ، وتسخيرها للمصالح الاسرائيلية ، وجاء في مقالة لـ سيد رفعت أحمد :


بالأسماء : جواسيس إسرائيل لسرقة الثورة !!

كتب  الدكتور رفعت سيد أحمد عن الثورة المصرية ومحاولات اسرائيل وامريكا تحريف بوصلتها ، وتسخيرها للمصالح الاسرائيلية ، وجاء في مقالة لـ سيد رفعت أحمد :
'إن القراءة لأحداث وتطورات ثورتى تونس ومصر ، تقل أنهما كانتا ضد ما تتمناه إسرائيل فالكنز الثمين (حسنى مبارك) وقبله زين العابدين تبدد وانهار تماماً ، والمتظاهرون بدأوا يصلون إلى أبواب السفارة فى الجيزة ، وغداً سيحاصرون منزل السفير فى الفيلا التى سرقها من المالك وهى موجودة بجوار قسم شرطة المعادى لمن يريد الذهاب والحصار ؛ والغاز بدأ فى التوقف ووزير النفط الجديد ، مثله مثل رئيس المجلس العسكرى المشير حسين طنطاوى ، غير مرحبين بالعلاقات الدافئة مع تل أبيب رغم ادعاء إسرائيل وواشنطن (الداعمة لها) غير ذلك. إن هذا جميعه دفع الموساد الإسرائيلى بالتعاون مع الـ C.I.A،ومقرها فى سفارة أمريكا بجاردن سيتى بمعرفة وإدارة السفيرة (مرجريت سكوبى) على تشكيل شبكة من الجواسيس، فى تونس ومصر،وتؤكد المعلومات المتاحة أن هذه الشبكة سابقة على ثورتى مصر وتونس.
* وإليكم المعلومات المتاحة ، والتى تؤكد الآتى وبالأسماء :
أولاً : بالنسبة لثورة تونس أن النشاط الموسادى الإسرائيلى فيها وصل إلى أعلى مراتبه بعد عام 1982 حين انتقلت قوات منظمة التحرير الفلسطينية من بيروت إلى تونس ، ووجدت الدعم من الجزائر وليبيا هناك ، ولكن اتفاق أوسلو بين إسرائيل والمنظمة عام 1994 ، جعل الموساد الإسرائيلى يعيد مراجعة أهدافه فى تونس وشمال أفريقيا ، وقد دخلت هذه الأهداف طور التنفيذ عام 1996 بتشكيل منظومة التعاون الأمنى الموسادى مع تونس على يد (شالوم كوهين) وهو تونسى يهودى عمل فى شعبه شمال أفريقيا بالموساد الإسرائيلى وتسلم فى نفس العام مدير مكتب رعاية المصالح الإسرائيلية فى تونس ، وقد استطاع بناء ' شبكة موسادية' قاعدتها تونس وتفرعت إلى عدد من المدن التونسية خاصة سوسة وجربة على الحدود الليبية، وضمت هذه الشبكة خبراء فى بناء الشبكات التجسسية على النحو التالى :
1 – نحمان جلبواغ لرصد الأهداف فى الجزائر ومركزه العاصمة تونس .
2 – نوريت تسور لرصد الأهداف فى ليبيا ومركزه مدينة جربة .
3 – دورون بيير لرصد الأهداف الداخلية ومركزه مدينة سوسة .
وقد تركزت الأهداف حول ثلاثة محاور رئيسية وهى :
1 – مراقبة ما يجرى فى الجزائر وليبيا وبناء شبكات تجسس وتخريب وتحريض .
2 – مراقبة ما تبقى من نشاط فلسطينى فى تونس ومتابعة الحركات الإسلامية السلفية وجماعات المعارضة المناوئة للسلام مع إسرائيل .
3 – الحفاظ على مصالح الطائفة اليهودية فى تونس بزعامة (بيريز الطرابلسى) واليهود فى الجزائر وليبيا وجمع معلومات حول آثار يهودية وغيرها لاستخدام ذلك فى تبرير وجود مصالح إسرائيلية .
وقد نجح الموساد الإسرائيلى فى إحداث عدة قلاقل فى تونس قبل وبعد الثورة الأمر الذى سيدفع بالسياسة التونسية نحو الانكفاء على الداخل والانشغال بتأمين فرص العمل ومكافحة الفقر والبطالة وعدم الالتفات إلى تحالفات مع نظم لم تزل بعيدة عن الطاعة لإسرائيل ، وبما يخدم التغييرات الاستراتيجية للسياسة الأمريكية فى المنطقة وأداتها الفاعلة إسرائيل وليس أى نظام عربى حالى ، وبهذا تكون الثورة قد سرقت أو تم (أسرلتها) وفقاً للمخطط الصهيونى الذى يجرى فهل ينتبه ثوار تونس له ويحاولون إفشاله ؟ .
****
ثانياً : بالنسبة لمصر تؤكد المعلومات المتاحة أنه وبعد أن أكمل (شالوم كوهين) مهمته فى تونس ، وانتقل عام 2005 سفيراً لإسرائيل فى مصر وغادرها فى شهر (1/2010) ويستلم منه السفارة المدعو (ليفانون) العميل السابق فى الموساد ، عاد (كوهين) إلى شعبة شمال أفريقيا فى الموساد الإسرائيلى ، لكنه كان قد أرسى من خلال فريق من الجواسيس يعملون فى سفارات إسرائيل وأمريكا وفرنسا وبريطانيا وأرسى قواعد العمل لمخططات سرية لتخريب الثورة المصرية – إن حدثت حيث كانوا يتوقعونها – بما يضمن عدم قدرة أى نظام مصرى بعد غياب نظام حسنى مبارك على التأثير فى التحولات الشعبية ضد إسرائيل ، وإجبار أى نظام قادم على الانكفاء نحو الداخل فقط لمعالجة قضايا الفقر والبطالة وقد أكد ذلك علناً (عاموس يادلين) رئيس جهاز الموساد الذى انتهت ولايته قبل أشهر فقط ، وهو تحديداً ما يجرى الآن ، خاصة حين يحاول البعض الوقيعة بين الجيش والشعب ، وبين قوى الثورة الحقيقية بعضها البعض ، وحين يحاول البعض ممن ينتسبون زوراً للثورة أن يسرقوها وهم يتعاونون مع هيلارى كلينتون ومرجريت سكوبى (سفيرة أمريكا) ومع قيادات الـ F.B.I فى السفارة الأمريكية التى قتلت سيارتهم الدبلوماسية المتظاهرين فى شارع القصر العينى ومنهم الشهيد / السعيد عبد العال ، وتم التواطؤ الرسمى حتى هذه اللحظة على هذه السيارة،والمتواطئون هم من العملاء والجواسيس الذين لايزالون فى الحكم ، ترى هل يدرك الثوار الحقيقيون وليس المزيفون،هذه المخاطر،وتلك الشبكات ودورها فى الثورة المضادة؟وهل يعملون على إفشالها فوراً؟ وما وسيلتهم لذلك؟ هل حصار السفارتين الأمريكية والإسرائيلية هو الحل؟ هل طرد السفير الصهيونى بل وضربه بالأحذية والحجارة وهو خارج من منزله فى المعادى إن لزم الأمر هو الحل أم ماذا؟ أسئلة تبحث عن إجابة!!نرجو أن نستمع إليها عملياً فى أرض الواقع عبر المظاهرات وحصار سفارتى العدو الأمريكى والإسرائيلى!! .'


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة




Re: بالأسماء : جواسيس إسرائيل لسرقة الثورة !! (التقييم: 0)
بواسطة زائر في الثلاثاء 22 نوفمبر 2011
don, just in to the LV brand has issued a set of clothes, in addition footwear. The romantic relationship in between the spotlight simply because the shops, swiss replica watches [www.replicawatchonline.org.uk] hese the actual protect of some, they need to cost in a way which merely a particular ‘caliber’ of individuals are able to afford all of th replica watches uk [www.replica0watches.org.uk] as well as wouldn’t be which pleasant towards the wallet for the girls.Actually, if a person might browse around to obtain the type of custom things that is lv handbags [www.louisvuitton-bags.org.uk] al, wonderfully produced replications ., that the the majority of skilful attention can’t inform with no magnifying glass! However, merely picture such a repli replica rolex [www.rolex-replica-uk.co.uk] lized resources as well as alloys lowering the cost. The first kind model had been the very first watch within the background to fulfill the actual expert mari replica louis vuitton [www.louisvuitton-bags.org.uk] y implies that they’re not genuine producers and that’s all. Now you are able to simply find numerous replica shops when compared with branded watche rolex replica [www.rolexreplicasstore.co.uk] century. With this particular in thoughts, you’ll discover they have already been incorporating modifications which have been occurring to watches with time uk replica watches [www.replicawatchonline.org.uk] le princess Diana after which demonstrated because the woman’s the majority of favored purse. Home of Dior had been set up within London, 1946. Within 1950, lv bags [www.louisvuitton-bags.org.uk] look you will find provisions An additional Web consumer known as month-to-month wage of 8000, a train to Shanghai, also because the coaching journey to Lon rolex replica [www.rolexreplicasstore.co.uk] first to style a guy watch more than one hundred many years in the past. and these days stays among the foremost names in upscale. high-fashion males watch swiss replica watches [www.replicawatchonline.org.uk] osing to build your purchase, make certain you’ve got a obvious as well as proven delivery day accessible before you decide to complete you buy the car. Woman Dior has a distinctive Cannage quilted sewing within the buttery gentle light pores and skin. Much like Hermes Kelly felix tote, Woman Dior is ac replica watches [www.replica0watches.org.uk] e go missing or even taken, an investment reduction is a lot less than should you shed an authentic high-priced watch.Another advantage is that you c lv bags [www.louisvuitton-bags.org.uk] prevent them no matter what. Those who offer within vintage wrist watches frequently encounter this particular exact same problem. A long time ago, i rolex replicas [www.rolexreplicasstore.co.uk] Within 1998, in the Cezanne Artwork Exhibit backed through Dior Company, the first kind France Very first Woman Bernadette Chirac delivered Little pri uk replica watches [www.replicawatchonline.org.uk] out this simply because there are lots of watch makers who’s promoting fake replica watch that is not tough. If by opportunity watch mirror breaks uk replica watches [www.replicawatchonline.org.uk]



Re: بالأسماء : جواسيس إسرائيل لسرقة الثورة !! (التقييم: 0)
بواسطة زائر في الأربعاء 23 نوفمبر 2011
Le Tankini réelle offre arriver à cause d'anxiété dames commune concernant l'usure de natation et aussi la réponse à cette requête particulière associée à la publicité, en raison de la création du maillot de bain, offre définitivement déjà été clarifiée en utilisant le tankini. Même si vous avez expérimenté la mastectomie ainsi que l'expérience une ou même chaque poitrines votre propre éliminé, le tankini réelle est sac de marque [www.sacsenvente.com] incontestablement un choix approprié que vous pourriez mettre sur, qui ne sera pas vraiment d'affichage des résultats du traitement chirurgical. Mais en plus, Mesdames ainsi poitrines peu ou torses, même bottes ugg [www.botteaustralia2u.com] longue, ne peut mettre sur le costume de bain Tankini réelles sans avoir la sensation soumise.Vous trouverez même des styles à l'égard des femmes qui sont enceintes, qui sont prêts à révéler leur propre nombril puisque le style se révèle pas le ventre toute cependant simplement le nombril réelle. La protection réelle fournie par la mise réelle sur le sarong Montre Rolex [www.montreluxe.biz] et aussi un tankini peut être conseillé par des psychologues qui utilisent Moncler doudoune [www.monclerdoudounemarket.com] gynophobia ou même conduire une voiture associées à la nudité. Vous trouverez même quelques dames qui ont en aucun cas baigné dans les lieux publics, en raison de la maillot de bain et également de la publicité qu'il propose qui sont capables de droite maintenant Sacs Hermes [www.sacsenvente.com] correctement mis sur le long débardeur avec un pantalon enfants ainsi que s'ébattent dans l'eau n'importe quel endroit sans avoir apporter de l'intérêt. Cependant pour les personnes qui souhaitent faire appel à l'intérêt de l'alimentation de la meilleure des designers créatifs de maintenir l'aide aux besoins sans cesse modifier la part doudoune Moncler [www.monclerdoudounemarket.com] du public d'achat ouvert, propose créé quelques variantes fascinantes sur le style débardeur.


جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.24 ثانية