جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 614 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مأمون هارون: مامون هارون : هل نحن مدعون الى حفلة جنون ؟
بتاريخ الأحد 18 أكتوبر 2015 الموضوع: قضايا وآراء


هل نحن مدعون الى حفلة جنون ؟
مأمون هارون رشيد


هل نحن مدعون الى حفلة جنون ؟
   ان ما اصطلح على تسميتة بالربيع العربي , والذي انطلقت شرارتة من تونس بما سمي بثورة الياسمين , ورغم احترامنا ودعمنا لخيارات وأهداف الشعوب في الحرية والكرامة والاستقلال , الا أن ذلك كان الشرارة الاولى لخلق حالة الفوضى التي سميت الفوضى الخلاقة التي خططها أعداء الامة , والتي رسمتها مستشارة الامن القومي الامريكي الاسبقة كوندلايزا رايس , والتي تهدف الى ايجاد حالة من الفوضى واشاعتها في المنطقة , ومن ثم التدخل لترتيب المنطقة ضمن المواصفات الامريكية ومصالحها .
   انطلقت الشرارة من تونس لتحرق نيرانها التي هبت المنطقة كلها , من مصر , الى ليبيا , الى سوريا , الى اليمن , بل المنطقة كلها , والتي لازلنا نتلظلى بأتون نيرانها بينما يعيش الاسرائيلي وأعداء الامة أسعد ازمانهم , والتي يسعون خلالها تحقيق أحلامهم وأساطيرهم التاريخية , سواء خرافات وأساطير بني اسرائيل واحلامهم في اعادة بناء هيكلهم المزعوم  , أو أطماعم وأحلام ماجوس فارس في اعادة ايوان كسرى البائد والانتقام من امة العرب والاسلام , وتأسيس امبراطوريتهم الجديدة على حساب الامة وارضها ومصالحها .
   الاتفاق النووي الامريكي الايراني أثبت بما لايدع مجالا للشك , أن الولايات المتحدة الامريكية هى الراعي الاساسى لادوات العداء للعرب والاسلام , فقد أطلقت واشنطون يد ايران في المنطقة بعد اتفاقها النووي معها , وتقاسم المصالح والنفوذ , والاتفاق على الحفاظ على الكيان الصهيوني ومصالحة , علما أن هذا ليس بالجديد , فقد أطلقت واشنطون يد ايران في العراق بعد انسحابها ,  وكان ذلك مؤشر لتحالف شيطاني ثلاثي بين واشنطون وطهران وتل ابيب ,  وما ادعاءات طهران وتل ابيب بالعداء الا من قبيل ذر الرماد في العيون لتحقيق مشروعهم الشيطاني , أو ماذا نفهم من تصريح نائب وزير الخارجية الايراني الاخير أن بقاء بشار الاسد هو مصلحة للحفاظ على مصالح اسرائيل وبقائها ؟ هل  لنا أن نفهم أن هذا التدخل الايراني لقمع شعب سوريا وثورتة كان للحفاظ على على بقاء اسرائيل ؟ ثم ماذا لنا أن نفهم من قبول الولايات المتحدة وحلفائها من هذا التغول الايراني على المنطقة من احتلال للحواز العربية ؟, الى احتلال جزر الامارات , أبو موسى وطنب الكبرى  وطنب  الصغرى ؟, الى التدخل الايراني بمليشياتة العسكرية في العراق ؟, وأدواتة من حزب الله في لبنان ؟ثم تدخلهم عبر هذا الحوثي في اليمن ؟!!! وخلقها حالة الانشقاق في الصف الفلسطيني الذي لازلنا نعاني منة  !!! ؟, ثم اليس التدخل في مملكة البحرين ودول الخليج العربي عنوانا صارخا للتدخل الايراني ؟ فاين القواعد الامريكية واساطيلهم البحرية ؟؟ علما انة منذ أيام ترددت أخبار أن الاسطول الامريكي في الخليج العربي بدأ بمغادرة مياة الخليج العربي , وكأنة يترك الميدان لايران لتنفيذ مخططاتها !!! فهل هذا مما اتفق علية من ضمن الاتفاق النووي ؟؟ ثم أن الاخبار تقول أن ايران تقوم بحشد قوات لها في منطقة الفاو وكأن ذلك تهديد لدولة الكويت !!
    على الجانب الاخر تسارع اسرائيل , الحليف الايراني الامريكي , تسارع لتنفيذ مخططاتها لتحقيق أحلامها التوراتية المزعوة , حيث تحاول استغلال هذة الفرصة التاريخية الفارقة , التي قد لاتتكر لمئات السنين , فهى تستغل حالة الوهن والضعف والانشغال العربي , وما تلقاة من تأيد من الادارة الامريكية , وانشغال العالم بملفاته الامنية والاقتصادية وغيرها من ملفات  , تستغل كل ذلك لفرض سياسة الامر الواقع , وفرض وقائع على الارض يصعب تغيرها  , فسعت الى اطلاق قطعان مستوطنيها لاجتياح الاقصى , والمقدسات الاسلامية , تحت زعم اقامة هيكلها المقدس على انقاض المجسد الاقصى , وتحقيق أحلامها المبنية على خرافاتها التوراتية , التي سيسحقها هذا الطفل الفلسطيني المتسلح بحجارة بلادة وايمانة بالله وبحقة في هذة الارض.
     ان احساس اسرائيل بالانتصار بعد ما سمى بالربيع العربي , وبعد تجربة جماعة الاخوان المسلين , ثم  ما حدث ويحدث في سوريا , وليبيا  , وما يحدث في اليمن , قد خلق عند اسرائيل حالة من نشوة الانتصار والغرور , ودفعها الى هذة الحالة من الجنون التي ستنقلب عليها ان أجلا أو عاجلا .
    أطماع وأهدف ايران في الخليج العربي , وفي المملكة العربية السعودية بالاساس , أصبحت واضحة ولا تحتاج لجهد لمعرفتها , فايران الشيعية تعتبر أن المملكه العربية السعودية , والتي تقود العالم الاسلامي , تعتبرها هي حجر الزاوية التي يمكن ان تفشل المشروع الايراني الماجوسى الصفوي , الذي يريد اقامة امبراطوريتة على انقاض الامة , فهى العدو الذي سيفشل مشاريعها وأحلامها , وعلية تسعي لخلق حالة من الفوضى في المملكة , عبر أدواتها , و التدخل في السياسة الداخلية للملكة,  واشغال المملكة  عن مشاريع التنمية , والنهوض بالعالم الاسلامي,  والدفاع عن الامة الذي تقودة .
    المنطقة وبعد شرارة ثورة الياسمين بدأت بالاشتعال , وتحاول واشنطن وتل ابيب وطهران تقاسم الغنائم بعد هدؤ النار واطفائها , وكل بما يخدم اطماعة وأحلامة فيما قد يبدو  سايكس بيكو جديد .
    الايام القادمة تحمل الكثير من المفاجأت , فهى حبلى حتى حافة الانفجار , وقد أن موعد الولادة , وما هذا الصراخ والعويل الا مايسبق الام المخاض , والذي يصحبة الكثير من الدموع والالم والدماء .
   نحن مدعون رغما عنا الى حضور حفلة الجنون هذة , وفقط كمتفرجين للأسف !! ننتظر جنيانا ليس لنا , وليس من دمنا , ولا نعرف عنة شيئا , فقط نحن شهود في حفلة الجنون هذة !! متفرجون لاننا ارتضينا لانفسنا هذا المعقد منذ زمن .!!!!

مأمون هارون رشيد

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.22 ثانية