جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 307 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
أخبار عربية: كلمة جريدة الرياض السعودية : لا.. لأي وصاية خارجية..
كتبت بواسطة زائر في الجمعة 11 مارس 2011
الموضوع: عربي ودولي

كلمة جريدة الرياض السعودية
لا.. لأي وصاية خارجية..
يوسف الكويليت
    في المؤتمر الذي عقده سمو وزير الخارجية الأمير سعود الفيصل هناك العديد من النقاط الجوهرية التي تعرض لها في الشأن الداخلي والعربي، والخارجي، وقطعاً لا يمكن القبول بإملاءات أو أوامر من أي دولة كبرى أو صغرى أن تتحدث عن دولة مستقلة في قرارها وحريتها، والمملكة في طروحاتها وأهدافها ترفض

كلمة جريدة الرياض السعودية
لا.. لأي وصاية خارجية..
يوسف الكويليت
    في المؤتمر الذي عقده سمو وزير الخارجية الأمير سعود الفيصل هناك العديد من النقاط الجوهرية التي تعرض لها في الشأن الداخلي والعربي، والخارجي، وقطعاً لا يمكن القبول بإملاءات أو أوامر من أي دولة كبرى أو صغرى أن تتحدث عن دولة مستقلة في قرارها وحريتها، والمملكة في طروحاتها وأهدافها ترفض مثل هذه السياسات، لاسيما وأنها تلبي مصالح تلك القوى التي لا يهمها تعميم «الفوضى الخلاقة» أو «الثورة الناعمة» وغيرهما من مصطلحات ما بعد التورط الغربي في الشأنين العراقي والأفغاني..
فنحن مجتمعاً ودولةً لدينا غايات وأهدافاً قد لا تتطابق مع غيرها، وأن الحوار الذي نشأ في طرح القضايا المختلفة، بقي عنوان الاتجاه الإصلاحي الذي يقوده خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله في تعميم حرية التعبير، وطرح القضايا والبناء الوطني الشامل الذي جعل خارطة المملكة بمدنها وقراها وبواديها ورشة عمل تنموية ستحلّق بها إلى مصاف الدول المتقدمة، وهي ليست أماني، بل هي حقائق قائمة على الواقع المشاهَد، وحين يكون الرأي جماعياً مهما تعددت وجهات النظر المختلفة، فإنه الوسيلة لحصد المكاسب بعيداً عن الالتفاف على قرارات الدولة من أي مصدر خارجي..
لقد كانت بدايات التوحيد لهذا الكيان الكبير، أن خرّجَنا الموحد العظيم من مسلسل الدويلات والفراغات الأمنية التي طغى عليها الغزو من قبيلة لأخرى، أو من كيان أو إمارة تعتدي على جارتها، إلى دولة بأنظمة ومحاكم، حتى إن تفجر النفط كان اللازمة الأساسية التي أخرجتنا من حالة الفقر إلى الغنى مما جعلنا نواجه قوائم كبيرة من الاعتداءات والمؤامرات حتى جاء من ينادي بفرض قوانين على الدول الخليجية المنتجة للنفط بأن لا تُترك لها حرية التصرف في أموالها، وهي حكاية أقرب إلى الادعاء الساذج، لأن هذه الدول في فقرها لم تكن تستجدي أحداً، ولم تطالب بحصص متساوية مع مواطني تلك الدول..
الاستقرار الأمني ليس مطلباً، بل هو مصلحة عليا وقضية مصيرية لأن أي خلل في التوازن الاجتماعي لا يأتي بنتائج إيجابية، والشواهد قائمة في بلدان عربية وخارجية، بنفس الوقت، ليس الإصلاح أمراً يتعارض والمصالح الوطنية، لأن تلازم العمل الواحد يفرض ذلك، ومن مبدأ الشراكة والمسؤولية القائمة على التساوي في الواجبات لحصد النتائج ذات المكاسب، ومع ذلك لم ننسَ واجبنا العربي والعالمي عندما كنا البوصلة التي تهدي للتعايش وحسم الخلافات بالحوار والتراضي، وهي جميعاً مسؤوليات لا يقوى عليها إلا المؤهلون لها..

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول عربي ودولي
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن عربي ودولي:
هيكل: الربيع بدأ عربيا لكن لم يستمر بعد تدخل الناتو في ليبيا واسرائيل سعيدة باحد



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.06 ثانية