جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 311 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: مؤسس الجهاد فى مصر:بصمات القاعدة و حماس وراء تفجير المنصورة
بتاريخ الثلاثاء 24 ديسمبر 2013 الموضوع: متابعات إعلامية

مؤسس الجهاد فى مصر:بصمات القاعدة و حماس وراء تفجير المنصورة
شهداء .. تفجير .. دمار .. مُصابون ..   

هذا مُلخص ما إستيقظت عليه مصر اليوم ، خبر مُفجع .. تمثل في تفجير إستهدف مديرية أمن الدقهلية وأسفر عن عشرات الشهداء ومئات الجرحى.


مؤسس الجهاد فى مصر:بصمات القاعدة و حماس وراء تفجير المنصورة

شهداء .. تفجير .. دمار .. مُصابون ..   

هذا مُلخص ما إستيقظت عليه مصر اليوم ، خبر مُفجع .. تمثل في تفجير إستهدف مديرية أمن الدقهلية وأسفر عن عشرات الشهداء ومئات الجرحى.
وقد أعلنت وزارة الصحة أن عدد قتلى التفجير بلغ 13 حتى الآن ، كما أوضحت أن المصابين بلغوا ما يزيد عن الـ 100 مصاب وقد خرج 62 مصابا من المستشفيات ، فى حين تبقى 38 مصابا تحت العلاج والملاحظة، بمستشفيات المنصورة الدولى وطوارئ الجامعة، وتم تحويل 2 مصابين إلى مستشفى المعادى العسكرى ، وقد تمّ إرسال فريق انتشار سريع إلى مستشفى المنصورة العام الجديد يضم 12 طبيبا و5 ممرضين بجانب تجهيز فريق دعم احتياطى قوامه 11 طبيبا و10 ممرضين للتدخل عند الحاجة.
في حين قرر الدكتور أحمد البرعى وزير التضامن الاجتماعى صرف مساعدات عاجلة لأسر المتضررين من الحادث الإرهابى حيث سيتم صرف 5 آلاف جنيه لأسرة كل متوفي وألفين جنيه للمصاب ، وقد قال محمود حسن مدير الإدارة المركزية للمشروعات وتشغيل الشباب بوزارة الشباب إن الوزارة اتفقت مع مديرية الشباب بالدقهلية على توفير 100 شاب متطوع من مراكز الشباب بالمحافظة، للاستعانة بهم فى رفع المخلفات التى تسبب بها الانفجار الغاشم ، والمعروف أن اللواء “محمد إبراهيم” مدير إدارة المفرقعات بوزارة الداخلية قال إن التفجير الإرهابى جاء نتيجة سيارة مفخخة كانت محملة بعشرات الكيلو جرامات من مادة الـ”تى أن تى”، و أن السيارة كانت تقف فى الشارع الجانبى لمديرية الأمن.
وتحدث رئيس الوزراء المصري “حازم الببلاوي” عن الإنفجار الذي إستهدف مبنى مديرية أمن الدقهلية وعن مرتكبو التفجير.. مستخدماً مصطلح “إرهاب” ونسبه لجماعة الإخوان ، قائلاً إن هذه الجرائم الإرهابية لن تُثنى الدولة عن المرور فى تنفيذ خارطة الطريق والتصدى للعناصر الإجرامية والإرهابية ، مُديناً الإخوان الذين إعتبرهم “الببلاوي” ضالعون في هذا التفجير.
وقد قابل الجيش المصري خبر الإنفجار بحزن بالغ ، ونعت القوات المسلحة شهداء الوطن من رجال وزارة الداخلية والمواطنين، واصفةً الحادث بالعملية الإرهابية الخسيسة ، وأكدت أن مثل هذه العمليات الجبانة التي تقوم بها فئة ضالة، خرجت عن الجماعة الوطنية المصرية وانتهجت العنف والغدر، واستحلت دماء المصريين، وذلك يزيدنا عزماً وإصراراً على تطهير أرض الوطن من خفافيش الظلام، وأنصار التنظيمات المتطرفة، التي تحاول بين الحين والآخر العبث بأمن مصر القومي، وإثارة الفزع بين المواطنين، خلال تلك المرحلة الدقيقة التي تمر بها البلاد.
وكخطوة من الجيش المصري ، أفاد مصدر أمني بأن قوات الجيش والشرطة بمحافظة السويس إتخذت إجراءات أمنية مشددة لتأمين المنشآت الأمنية المتواجدة بوسط المدينة، مشيراً إلى أن قوات الأمن رفضت دخول السيارات إلى محيط مجمع المحاكم ، وقامت باتخاذ إجراءات أمنية بمرور الموظفين والعاملين عن طريق بوابات إلكترونية على مسافة 100 متر من مجمع محاكم السويس ، وكذلك أكد  التليفزيون المصرى أن وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم أمر بتشكيل مجموعات قتالية لتأمين مداخل مدن الجمهورية، وتأمين جميع المحافظات .
ومن جانبه ، قال اللواء عبد الفتاح عثمان مساعد وزير الداخلية لإدارة الإعلام والعلاقات العامة إن “الإرهابيين لن ينجحوا فى تحقيق أهدافهم حتى لو تبقى منا فرد واحد”، موضحا أن الخريطة الإرهابية واضحة لأجهزة الأمن، وأنه قريبا جدا سيتم تحديد هوية الجناة المتورطين بالحادث الإرهابى.
فيما إستنكر مفتي الجمهورية “شوقي علام” الحادث ، واصفاً إياه بـ “الإرهابي والإجرامي” ، وأكد “علام” أن تلك الأعمال الإرهابية التي تستهدف رجال الأمن والأبرياء الآمنين محرمة شرعا تحريمًا قاطعًا، ومرفوضة رفضًا كليًّا بجميع أشكاله وألوانه وصوره .
من جانبها ، أكدت حركة “إخوان بلا عنف” أن هذا الحادث يقف ورائه قيادات إجرامية لا تعرف معنى لحرمة الدم والنفس وأن تلك القيادات الإجرامية التى تحالفت مع مجموعات جهادية وعلى رأسها “أنصار بيت المقدس” و”السلفية الجهادية” لتنفيذ عمليات إرهابية لمحاولة عرقلة خارطة الطريق والقضاء على الاستفتاء، وإرجاء الاستفتاء ، كما أكدت “إخوان بلا عنف” أن تلك العملية يقف ورائها الشيطانى - على حد وصفها - “محمود عزت” المُدبر الأساسى لتلك الأحداث الإجرامية. 
أيضاً أكد “نبيل نعيم” مؤسس تنظيم الجهاد في مصر والقيادي الجهادي السابق أن اتهام أنصار الإخوان لوزارة الداخلية بأنها من خططت ونفذت لتفجير مديرية أمن الدقهلية لا يختلف كثيرا عن اتهامهم السابق للبابا تواضروس بأنه هو من يفجر الكنائس ولوزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي بأنه المتورط في قتل الجنود ، وقال إنها جماعة “فاجرة” لا يصدقها أحد بعد اعتيادها الكذب ، وأضاف “نعيم” “أرى في حادث التفجير بصمات تنظيم القاعدة و حركة حماس، وهما الأداة التنفيذية للإخوان المسلمين”.
وأما “محمد أبو سمرة” القيادي بالحزب الإسلامي فقد قال إن هيئة الموقع عقب التنفيذ أكدت تنفيذ التفجير بقنابل غير موجودة في الشرق الأوسط بأكمله إلا في الكيان الإسرائيلي ، داعيا وزير الداخلية إلى تقديم إستقالته فورا لفشله في تأمين المديرية ، وإما أن يسرع في القبض على جماعة “أنصار بيت المقدس” التي بدأت تخرج الأنباء عن احتمال تورطها في هذا الحادث أيضا، مستنكرا وجود مثل هذه الجماعة من الأساس.
وربما لا يكون مُستغرباً ما أظهره نشطاء جماعة الإخوان “المحظورة” من شماتة تجاه من راحت أرواحهم في الإنفجار ، وكيف نستغرب هذا .. وهم من إرتكب الحادث، فقد أظهر بعض نشطاء الجماعة ، وبدون مراعاة لحُرمة الدم التي حرمها المولى عز وجل - شماتة لا حد لها - في شهداء ومصابي حادث تفجيرات مديرية أمن الدقهلية بمحافظة المنصورة ، وتداول نشطاء “المحظورة” بعض التغريدات علي موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” ، والتي عبَّروا فيها عن شماتتهم في هذا الحادث الجبان وما خلفه من سقوط قتلى وجرحى معظمهم في حالات خطرة ، فمنهم من علق قائلاً : “إن الانفجار هدية لعدلي منصور في عيد ميلاده” ، وأخر قال : “الله أكبر.. بفضل الله مديرية الأمن أبيدت عن بكرة أبيها وعشرات القتلى والجرحى .   

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية