جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 309 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: المشهد الفلسطيني 19-8-2013
بتاريخ الأثنين 19 أغسطس 2013 الموضوع: متابعات إعلامية

المشهد الفلسطيني 19-8-2013
التقرير الاخباري: الزهار يعطي دروسا جديدة في مفهوم المقاومة!!
وليد ظاهر – الدنمارك *
·        قالت القيادة الفلسطينية إنها لن تقبل على الإطلاق أن تصبح المفاوضات ستارا سياسيا لتطبيق أوسع مشروع استيطاني يجعل تلك المفاوضات فارغة المضمون،


المشهد الفلسطيني 19-8-2013

التقرير الاخباري: الزهار يعطي دروسا جديدة في مفهوم المقاومة!!

وليد ظاهر – الدنمارك *

·        قالت القيادة الفلسطينية إنها لن تقبل على الإطلاق أن تصبح المفاوضات ستارا سياسيا لتطبيق أوسع مشروع استيطاني يجعل تلك المفاوضات فارغة المضمون، وأشارت الى أن حكومة الاحتلال تقرر سلفا تقويض كل الفرص أمام المفاوضات.

·        اعتبرت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، خلال اجتماعها امس، برئاسة السيد الرئيس، في مقر الرئاسة، أن القرارات الاستيطانية غير المسبوقة التي أعلنت عنها حكومة الاحتلال هي بمثابة الدليل القاطع مرة أخرى على أن خيار إسرائيل الأول والأخير هو التوسع والتهويد وسلب الأرض الفلسطينية.

·        أكدت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير دعمها الكامل لمصر الشقيقة شعبا وقيادة ومؤسسات دولة، في دفاعها المشروع عن أمن مصر ومستقبلها وعن حق شعبها الشقيق في أن يصون أرض مصر ضد الإرهاب والتدخل الخارجي السلبي. 

·        استقبل الرئيس، مساء امس، بمقر الرئاسة، وفد المؤسسة الخيرية الملكية البحرينية برئاسة مصطفى السيد، ووفد شعبي من لجنة أصدقاء القدس، وأطلع سيادته الوفد، على أخر مستجدات العملية السلمية، واستئناف المفاوضات.

·        استقبل السيد الرئيس محمود عباس، يوم الاحد في مقر الرئاسة رئيس اتحاد غرب آسيا لكرة القدم الأمير علي بن الحسين. وأشاد سيادته، بمواقف اتحاد غرب آسيا، والأمير علي، الذي صمم على افتتاح أول بطولة رسمية تقام على الأرض الفلسطينية.

·        قال امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ياسر عبد ربه إن المطلوب حاليا هو دور أمريكي أوسع في العملية السياسية، واضاف "كنا نأمل أن يكون دور المبعوث الأمريكي مراقبا على سير المفاوضات ".

·        قال عضو تنفيذية منظمة التحرير واصل أبو يوسف إن "قضية الاستيطان طغت على مداولات جلسة المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية الاخيرة، وأكد أبو يوسف على عدم إمكانية العودة إلى التفاوض مع الاحتلال في ظل استمرار الاستيطان.

·        أكد الدكتور جمال محيسن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح إن الانتخابات ستجري بمشاركة غزة وإذا أرادت حماس المشاركة فلتأتي لن نرفض مشاركتها ولكنها حالياً ترفض تنفيذ استحقاق المصالحة بتشكيل الحكومة والاتفاق على إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعي لتخطي أزمة الانقسام.

·        قال جمال محيسن عضو مركزية فتح ان السلطة لن توقع على اي اتفاقيات مع الاحتلال دون تبييض السجون من الاسرى الفلسطينيين والعرب.

·        قال رئيس الوزراء رامي الحمد الله يوم الأحد، إن الحكومة تدرك تماما وتعي معاناة المعلمين، ومعنية بالتوصل اليوم قبل الغد إلى اتفاق يحفظ حقوقهم، ويراعي ظروف الحكومة المالية.

·        اعتبرت وزارة الإعلام أن تجنيد حركة 'حماس' العشرات من أنصارها للتظاهر ضد وكالات أنباء وطنية بدعوى مناصرتها للجيش المصري ضد 'الإخوان المسلمين'، محاولة يائسة لشطب حرية التعبير.

·        اعتبرت وزارة الإعلام الفلسطينية تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو بأن الاستيطان ليس السبب في استمرار النزاع مع الفلسطينين، "إفلاس السياسي".

·        قال الكاتب يحيى رباح :"الحملة التي تشن ضدي من حماس قامت بعد مقال كتبته قلت فيه رأيي في الأحداث المصرية تحت عنوان تحيا مصر، معروف أنني كاتب ولي رأي ولدي ألاف المقالات وأكثر 12 كتاب، إستضفت في جميع فضائياتهم وفي جميع صحفهم ولذلك ما هي المفاجئة أن يكون لشخص رأي غير رأيهم.

·        قال نقيب الصحفيين عبد الناصر النجا ر :سوف نصدر قائمة سوداء بأسماء كل الصحفيين الذين رفعوا شعارات تدعوا للقتل وقمع حرية الرأي وسوف تسلم القائمة لإتحاد الصحفيين العرب ومؤسسات حقوقية في الداخل والخارج وإتحاد الصحفيين الدولي وسنقول هؤلاء هم أعداء الصحافة الفلسطينية.

·        رأت وزارة الإعلام في تجنيد حركة حماس العشرات من أنصارها للتظاهر ضد وكالات أنباء وطنية بدعوى مناصرتها للجيش المصري ضد "الإخوان المسلمين"، محاولة يائسة لشطب حرية التعبير المكفولة بالتشريع الأساسي.

·        وصف وزير المالية شكري بشارة الوضع المالي للسلطة الوطنية بالصعب والخطير، وقال بشارة إن السلطة تعاني عجزا ماليا في موازنتها يبلغ مليار و400 مليون دولار.

·        أعرب مسؤول فلسطيني كبير عن خشيته من سياسة المماطلة والتأخير التي تتبعها إسرائيل في المفاوضات التي تم إستئنافها الأربعاء الماضي في مدينة القدس برعاية الإدارة الأميركية.

·        أكدت القوى الوطنية والإسلامية لمحافظة رام الله والبيرة أن عطاءات البناء الاستيطاني لبناء وتوسيع المستوطنات في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة تنسف أية إمكانية لمفاوضات جادة وذات مصداقية تفضي إلى حل شامل ينهي الصراع في المنطقة.

·        اعتبر الأمين العام للهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات حنا عيسى اليوم المخطط الهيكلي الإقليمي لحماية المباني القائمة من خطر الزلازل تحت مسمى 'ت.م ' أ 38'، خطة جديدة لتعزيز البناء الاستيطاني بمدينة القدس المحتلة.

·        قالت "مؤسسة الاقصى للوقف والتراث" إن مجموعات يهودية يتقدمها مرجعيات دينية "ربانيم" يقودون جهوداً متواصلة لإقناع أكبر عدد من المرجعيات اليهودية للانضمام الى جمعية رسمية تهدف الى بناء كنيس يهودي على جزء من المسجد الأقصى.

·        قال النائب د.مصطفى البرغوثي أن تطبيق قانون أملاك الغائبين على سكان القدس هو تطهير عرقي تمارسه إسرائيل في المدينة من أجل مصادرة عقارات المقدسيين ومنحها للمستوطنين بهدف تغيير الواقع الديمغرافي في المدينة المقدسة.

·        أعلنت الولايات المتحدةالأميركية عن تقديم 148 مليون دولار لدعم موزانة السلطة الفلسطينية التي تعاني عجزاً مالياً قيمته 1.3 مليار دولار هذا العام.

·        استدعت أجهزة 'حماس' في غزة القيادي في حركة فتح جهاد موسى للتحقيق معه في موقع البحر غرب خان يونس وموسى هو مدير شؤون الطلبة بجامعة الأزهر وعضو المكتب الحركي لحركة فتح، حيث تم استدعاؤه مرتين خلال أسبوع.

·        تعصف بحركة حماس خلافات كبيرة تتعلق برغبة التيار الايراني في حماس بالعودة للتحالف الاستراتيجي مع إيران للخروج بالحركة من حالة الحصار المالي ويدير هذه المساعي محمد الهندي اما الطرف الاخر فيرى ان  التحالف مع إيران سيجلب آثارا كارثية على الحركة وقد يؤدي الى خسارة مشاريع حلفاء محتملين في الغرب كما قد يدفع بحماس الى التحول الى تنظيم تابع لإيران.

·        رفضت حركة حماس اقتراحا تقدمت به فتح باجراء الانتخابات العامة وذلك خلال اجتماع عقد بينهما الليلة الماضية في قطاع غزة، وقال امين مقبول امين سر المجلس الثوري لحركة فتح ان فتح طرحت فكرة انجاز ملف الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني على حركة حماس، لكن الاخيرة قابلت الموضوع بالرفض.

·        قالت مصادر خاصة إن حماس تستخدم الأنفاق بمثابة مركز عبور رسمية الى مصر،  وتصدر أذون خروج رسمية من أنفاق محددة باسم أصحابها لأفراد من عائلات شخصيات قيادية.

·        قال نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم 'الفيفا'، رئيس اتحاد غرب آسيا الأمير علي بن الحسين، إنه لا بد أن يكون هناك إجراءات ضد إسرائيل إذا واصلت رفضها الانصياع لقوانين 'الفيفا'.

·        أعلنت غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل، عن انتهاء كافة الاستعدادات لافتتاح المؤتمر الدولي الأول للتنمية الاقتصادية المستدامة في الفترة بين 20 و22 آب الجاري في الخليل، ويأتي المؤتمر الذي ينعقد تحت رعاية السيد الرئيس، بعنوان 'دور الغرف التجارية الصناعية بالتكامل مع المؤسسات ذات العلاقة'.

·        تعرض المواطن نجاح أبو علي البالغ من العمر 47 عاما للاعتداء بالضرب المبرح من قبل ستة مستوطنين ملثمين انهالوا عليه امس بالضرب بواسطة قضبان حديدية أثناء رعيه لقطيعه قرب البؤرة الاستيطانية "ميغرون " القريبة من رام الله.

·        أوردت صحيفة (هأرتس) أن الحركة الصهيونية موَّلت أعمال بنى تحتية جرت في مستوطنة "نِغوهوت" قرب مخيم الفوار في محافظة الخليل بمبلغ أربعمئة ألف شيكل، وبذلك خالفت الحركة توجيهات المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية القاضية بحظر تمويل أي مشروع لم يتم الترخيص له بمقتضى القانون.

·        ذكر موقع القناة العبرية السابعة ان قيادة حماس في القدس هي من تقود المظاهرات في أرجاء المساجد في البلدة القديمة، تأييدا لحركة الإخوان المسلمين، وحسب القناة فان جمال الطويل، من مسؤولي حماس في الضفة الغربية، الذي أفرج عنه مؤخرا من السجن، وغير مسموح له بالدخول لإسرائيل كان متواجداً خلال هذه التظاهرات. (مترجم عن القناة السابعة العبرية)

·        كشفت صحيفة معاريف العبرية في عددها الصادر يوم امس ان وفدا اسرائيلياً مكون من اعضاء كنيست التقى نهاية الاسبوع الماضي بشخصيات فلسطينية من بينهم وزاء سابقون وعضو مجلس تشريعي عن حركة فتح ومستشار رئيس الوزاء السابق سلام فياض بهدف الضغط على "قيادة الشعبين" لابرام اتفاق سلام.

تنفيذية المنظمة: لن نقبل أن تصبح المفاوضات ستارا سياسيا لتطبيق أوسع مشروع استيطاني

- حملت الإدارة الأميركية مسؤولية أولى عن وقف الجرائم الإسرائيلية

- بحثت التوجه لمؤسسات الأمم المتحدة لمعاقبة إسرائيل على جرائمها

حذرت القيادة الفلسطينية بأنها لن تقبل على الإطلاق أن تصبح المفاوضات ستارا سياسيا لتطبيق أوسع مشروع استيطاني يجعل تلك المفاوضات فارغة المضمون.

واعتبرت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، خلال اجتماعها اليوم الأحد، برئاسة رئيس دولة فلسطين محمود عباس، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، أن القرارات الاستيطانية غير المسبوقة التي أعلنت عنها حكومة الاحتلال هي بمثابة الدليل القاطع مرة أخرى على أن خيار إسرائيل الأول والأخير هو التوسع والتهويد وسلب الأرض الفلسطينية، وليس التوجه إلى إنهاء الاحتلال وتطبيق حل الدولتين على أساس حدود عام 1967.

وحملت اللجنة التنفيذية الإدارة الأميركية مسؤولية أولى عن وقف هذه الجرائم الإسرائيلية ومحاولات إسرائيل إفشال العملية السياسية قبل انطلاقها.

وأكدت اللجنة التنفيذية أن قيام إسرائيل بأية خطوة عنصرية في هذا الاتجاه سيدفع القيادة الفلسطينية إلى المطالبة بتدخل المؤسسات والمحاكم الدولية التي تتولى مسؤولية المعاقبة على هذه الأعمال باعتبارها جرائم حرب وأعمال عنصرية ضد الإنسانية وانتهاكا لكل القوانين والشرائع الدولية.

كما أكدت اللجنة التنفيذية دعمها الكامل لمصر الشقيقة شعبا وقيادة ومؤسسات دولة، في دفاعها المشروع عن أمن مصر ومستقبلها وعن حق شعبها الشقيق في أن يصون أرض مصر ضد الإرهاب والتدخل الخارجي السلبي.

وفيما يلي نص البيان الصادر عن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية:

اجتمعت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، برئاسة رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الأحد 18-8-2013، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، وبحثت عددا من الامور العاجلة، وتوصلت إلى ما يلي:

أولا:- تتوجه اللجنة التنفيذية بالتقدير والتهنئة لأسرانا البواسل الذين جرى إطلاق سراحهم من سجون الاحتلال، وتؤكد التصميم  على العمل لضمان الحرية لجميع الأسرى بدون استثناء، وإعطاء هذا الشأن الوطني المكانة البارزة التي يستحقها في المرحلة القادمة.

ثانيا: -  تعتبر اللجنة التنفيذية أن القرارات الاستيطانية غير المسبوقة التي أعلنت عنها حكومة الاحتلال هي بمثابة الدليل القاطع مرة أخرى على أن خيار إسرائيل الأول والأخير هو التوسع والتهويد وسلب الأرض الفلسطينية، وليس التوجه إلى إنهاء الاحتلال وتطبيق حل الدولتين على أساس حدود عام 1967.

وبالتالي فان حكومة الاحتلال تقرر سلفا تقويض كل الفرص أمام المفاوضات، مما يدعو القيادة الفلسطينية إلى اخذ هذا الأمر كأساس في تقييم الموقف الإسرائيلي وعملية التفاوض برمتها.

وترفض اللجنة التنفيذية الادعاءات والأكاذيب الإسرائيلية التي حاولت الربط بين إطلاق مجموعة الأسرى الأخيرة وبين القرارات والخطط الاستيطانية التي أعلنت عنها الحكومة حكومة إسرائيل.

وتحمل اللجنة التنفيذية الإدارة الأميركية مسؤولية أولى عن وقف هذه الجرائم الإسرائيلية ومحاولات إسرائيل إفشال العملية السياسية قبل انطلاقها، وخاصة خطوات الاستيطان الأخيرة التي تتناقض تماما مع التطمينات والتأكيدات التي تلقتها القيادة الفلسطينية خلال المحادثات التمهيدية لبدء المفاوضات.

إن القيادة الفلسطينية تحذر بأنها لن تقبل على الإطلاق أن تصبح المفاوضات ستارا سياسيا لتطبيق أوسع مشروع استيطاني يجعل تلك المفاوضات فارغة المضمون.

ثالثا: أن اللجنة التنفيذية تنظر بخطورة بالغة إلى المشاريع والخطوات الإسرائيلية التوسعية الرامية إلى تهويد القدس وأحيائها العربية عبر سلسلة من القوانين والقرارات القضائية التي يتم تفعيلها لتنفيذ ذلك الهدف، بما فيها الاستناد إلى قانون عنصري استعملته إسرائيل دائما بغرض ممارسة التطهير العرقي ويهدف إلى مصادرة الممتلكات الفلسطينية باسم أملاك الغائبين، إضافة إلى مصادرة الهويات المقدسية وهدم البيوت وسواها. إن قيام إسرائيل بأية خطوة عنصرية في هذا الاتجاه سيدفع القيادة الفلسطينية إلى المطالبة بتدخل المؤسسات والمحاكم الدولية التي تتولى مسؤولية المعاقبة على هذه الأعمال باعتبارها جرائم حرب وأعمال عنصرية ضد الإنسانية وانتهاكا لكل القوانين والشرائع الدولية.

رابعا: تؤكد القيادة الفلسطينية دعمها الكامل لمصر الشقيقة شعبا وقيادة ومؤسسات دولة، في دفاعها المشروع عن أمن مصر ومستقبلها وعن حق شعبها الشقيق في أن يصون أرض مصر ضد الإرهاب والتدخل الخارجي السلبي.

وتعبر القيادة الفلسطينية عن اعتزاز شعبنا بدور جيش مصر، بطل كل المعارك القومية دفاعا عن قضايا الأمة العربية وفي مقدمتها قضية فلسطين، وتؤكد أن استهداف العصابات الإرهابية لجيش مصر وأرضها، إنما هو بغرض إضعاف هذا الدور التاريخي لجيش مصر الباسل والذي يشكل صمام أمان لحماية المستقبل المصري والعربي بدون استثناء.

إن القيادة الفلسطينية على ثقة تامة بانتصار مصر وشعبها وجيشها على المؤامرة الكبرى التي اتضحت جميع معالمها، وأن مصر ستخرج أقوى وأكثر صلابة كقلعة للديمقراطية والحرية لها ولجميع شعوب أمتنا العربية والإسلامية.

وفي رد على أسئلة الصحفيين قال عبد ربه، أن اللجنة التنفيذية استمعت إلى تقرير حول سير عملية المفاوضات خلال الجولة الأولى، حيث أبدت ملاحظاتها، مؤكدة أنه لا يمكن الجمع بين المفاوضات واستمرار الانتهاكات الإسرائيلية، خاصة الاستيطان الذي يجري على قدم وساق، وتهويد مدينة القدس المحتلة، خاصة تطبيق قانون أملاك الغائبين على أملاك الفلسطينيين في المدينة المقدسة ومصادرة الهويات والأراضي وغيرها.

وأضاف، هذا الأمر خطير للغاية واللجنة تبحث جديا التوجه لمؤسسات الأمم المتحدة، كمجلس الأمن والمحاكم ذات العلاقة لبحث هذه القضية الخطيرة.

وأشار عبد ربه إلى أن المطلوب حاليا هو دور أمريكي أوسع في العملية السياسية، حيث كنا نأمل أن يكون دور المبعوث الأمريكي مراقبا على سير المفاوضات، ولكن الجانب الإسرائيلي يصر على أن يكون وجوده شكليا، وهذا مؤشر على أن إسرائيل لا تريد لأحد أن يبذل جهد ايجابي وهذا مسؤولية الإدارة الأمريكية حاليا.

الزهار يعطي دروسا جديدة في مفهوم المقاومة!!

مركز الإعلام

تعود اولى اشكال المقاومة الفلسطينية المسلحة الى عام 1918، وذلك لمقاومة الانتداب البريطاني والغزو الصهيوني الذي كان قد بدأ في ذلك الوقت. وقد شعرت جماعات واعية من العرب انه لا بد من ايقاف بيع الاراضي العربية لليهود وردع المتعاونين معهم. وتوالت اشكال عديدة من المقاومة وتنوعت ضد المحتلين من الانجليز واليهود وكلها كانت مقاومة نجحت في توجيه ضربات قاصمة للعدو.

وانطلقت الثورة الفلسطينية المسلحة عام 1965 وخاضت معارك ضارية ضد العدو الصهيوني وكتبت تاريخ شعبنا الفلسطيني من جديد واكدت على هويته الوطنية الفلسطينية.

والمقاومة لا يمكن تجزئتها بل لها اشكالها وانواعها فمنها المقاومة المسلحة ومنها المقاومة الشعبية ومنها السياسية، وكل لها دورها في خدمة الاهداف السياسية. وفيما يتعلق بالموضوع الفلسطيني ، فقد تعرضت المقاومة الفلسطينية الى ضربات في اكثر من موقع لكنها استطاعت الصمود وكانت في كل مرة تعيد وضعيتها من جديد.

المقاومة هي ثبات في الوطن وتمسك بترابه وحفاظ على مقدساته، وهي ولاء وانتماء للوطن ولحدوده الجغرافية، وليس ولاء لجماعات خارج هذه الحدود. فالولاء لا يحتمل الازدواجية كما يريدها الزهار ويدعي ولاءه لفلسطينين لكنه ينتهك عذريتها وتنظيمه الاخواني.

تعريف جديد اصطنعه الزهار للمقاومة، فهو لا يعترف بمقاومة مسلحة وليس في قاموس الاخوان وقاموس حماس مصطلحا يسمى مقاومة مسلحة، وانما مفهوم المقاومة لدى الزهار وحزبه بانها عبارة عن تركيبة نفسية ترفض الاحتلال بكل الوسائل!، وليس بالضرورة ان تكون بالحرب مع اسرائيل واطلاق الصواريخ.

اتضحت اهداف الزهار جراء هذا الموقف، فحماس لا يوجد لديها مشروعا وطنيا حتى تتشبث بالمقاومة، وكانت قد نفذت عمليات داخل العمق الاسرائيلي ذات اهداف سياسية لتضعها على الخارطة السياسية وتمكنها من منافسة حركة فتح على الساحة الفلسطينية والعربية. ولسنا بحاجة لتعريفات الزهار، فهدنة حماس التي وقعتها مع اسرائيل تفسر لنا كل مواقف حماس من ناحية المقاومة، رغم ان الكثيرين من قيادة حماس لا زالت تزعم انهم يتبنون المقاومة وان هناك مؤامرة على حماس لتبنيها نهج المقاومة،وقد انكشفت اكاذيبهم من خلال الرسائل التي كانت ترسلها حماس لاسرائيل وتؤكد فيها انها ملتزمة بالهدنة، ولكنها التزمت بشروط اسرائيل لحماية حدودها، وملاحقة ومطاردة المقاومين وسجنهم. هذا هو حال الزهار وزملاءه في حماس، غياب المنطق والعقل وتراجعهما لصالح العواطف والانفعال والاندفاع نحو تحقيق مصالح حزبية ومادية على حساب المصالخ القومية والمصالح العامة.

لم نسمع في التاريخ المعاصر ولا القديم ان هناك دولا كانت اراضيها محتلة تمكنت من تحريرها من منطلقات نفسية، ولم نسمع ان هناك دراسات اجريت بهذا الخصوص الا ان اكتشاف الزهار الذي يريد ان يقدمه للعالم اكتشافا يخدمه في توفير ميزانيات ضخمة في الانفاق العسكري. لماذا لم تستعين القوى العظمى بعلماء النفس لديها وما اكثرهم واشهرهم وقد يساعد هذه القوى على توفير ميزانيات ضخمة تنفق على الجانب العسكري وكان بامكان هذه الدول استخدام ما لديها من علماء النفس لتحقيق اغراضها العسكرية.

نحن جزء من هذه المنظومة الدولية التي يحكمها قانون يلتزم به الجميع وهناك مؤسسات دولية تطبق القانون الدولي وتعطي الشرعية للجميع  واستجابت القيادة الفلسطينية لمطالب الاسرة الدولية للعمل على انتهاء النزاع الفلسطيني الاسرائيلي باجراء مفاوضات مع الاسرائيليين، وخاض الجانب الفلسطيني جولات صاخبة مع الاسرائيليين واعتبرها الجميع بانها ساحة اخرى من ساحات النضال، الا ان حماس هاجمت موقف القيادة الفلسطينية دون اعطاء بديل واحد لنتفاجأ بعد ذلك ان طريق تحرير فلسطين يمر من خلال تركيبة الزهار النفسية.

* رئيس تحرير المكتب الصحفي الفلسطيني – الدنمارك "فلسطيننا"




 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.39 ثانية