جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 310 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: موسى القيادي في حماس يحرض ضد الرئيس، ويتهم السلطة كوكيل للاحتلال،ويبرر لمرسي لقا
بتاريخ الأربعاء 19 سبتمبر 2012 الموضوع: متابعات إعلامية


موسى القيادي في حماس يحرض ضد الرئيس، ويتهم السلطة كوكيل للاحتلال،ويبرر لمرسي لقاء نتنياهو،ويسعى للاستيلاء على المنظمة.



في لقاء يحيى موسى القيادي في حماس تحدث عن الاحداث الجارية على الساحة الفلسطينية على رائي القدس كالتالي:



موسى القيادي في حماس يحرض ضد الرئيس، ويتهم السلطة كوكيل للاحتلال،ويبرر لمرسي لقاء نتنياهو،ويسعى للاستيلاء على المنظمة.   
 

 

في لقاء يحيى موسى القيادي في  حماس تحدث عن الاحداث الجارية على الساحة الفلسطينية على رائي القدس كالتالي:
 

 
 

س: في الذكرى الـ 30 لمجزرة صبرا وشاتيلا ماذا نوجه إلى أهالي الضحايا غير التعازي؟
 

 
 

ج: الجريمة لا تسقط بالتقادم لذلك ستبقى الملاحقة لمرتكبي الجريمة إن لم يكن اليوم ففي المستقبل؛ محاسبة القتلة دين في عنق كل جماهير الشعب الفلسطيني؛ الضعفاء لا يمكن أن ينفذوا القانون وأن يحاسبوا ولكن الأقوياء هم الذين يحاسبون.
 

 
 

س: منظمة التحرير الفلسطينية دعت في الذكرى 30 للمجزرة إلى ملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين وتحدثت عن الإسرائيليين فقط، ولكن المجزرة نُفذت بتعاون إسرائيل من بعض المليشات اللبنانية، كما هو معروف؟
 

 
 

ج: أنا لا أصدق كل هذه الدعاوى، منظمة التحرير موجودة اسماً وليست موجودة إرادة وفعلاً، لأن هذه المنظمة قد تقادمت عبر الزمن وقد استعملت بشكل أو بأخر ودخلت في تحالفات مختلفة مع قوى مختلفة.
 

 
 

• منظمة التحرير تراعي مصالح ضيقة وعلاقات وارتباطات لأعضائها بشكل أو بأخر، لذلك لم تكن في التعامل مع النظام العربي في أي لحظة من اللحظات تتعامل وفق الواجب الوطني والمسؤولية الوطنية.
 

 
 

س: اليوم يصادف ذكرى بشعه أيضاً على الفلسطينيين والعرب هي اتفاقيه كامب ديفيد؟
 

 
 

 

ج: الاتفاقيات التي وقعت وعلى رأسها اتفاقيه كامب ديفيد كانت تمثل حقيقة انعطافة تاريخية سياسية في التاريخ العربي، وهي أوصلت المنظقة العربية إلى حالة من التفكك والضعف، وحالة للتمركز حول الذات، ولذلك الشعب الفلسطيني عانى معاناة شديدة من جراء هذه الاتفاقية، ولذلك عندما نتحدث عن اتفاقية أوسلو فهي جزء من أثار اتفاقيه كامب ديفيد.
 

 
 

 
 

• حتى لو حصل هذا الاتصال بين الرئيس محمد مرسي ونتنياهو - وإن كنت أنا لا أرغب فيه وأعارضه - ذلك لا يعني الكثير في إطار المعادلات الموجودة (؟؟!!) العدو يعلم تماماً أن مصر ترجع الآن إلى موقعها الذي يليق بها في المنطقة العربية لكن مصر تعاني من أزمات كثيرة جداً والمطلوب أن لا نستعجل الخطوات.
 

 
 

 

س: رئيس الوزراء اسماعيل هنية (المقال-نقطة نت) يذهب اليوم إلى مصر للقاء نظيره المصري والسيد خالد مشعل يذهب للقاء الرئيس المصري غداً، ما هي أولويه المحادثات والتفاهمات مع المصريين في هذه المرحلة بالنسبه إليكم؟
 

 
 

 

ج: أن الآوان أن يتم ترتيب علاقة بطريقة استراتيجية بين فلسطين وبين مصر لأن القضية الفلسطينية بحاجة إلى كل الجهد العربي وعلى رأسه مصر باعتبار أن مصر يمكن أن تكون الناظم للجهد العربي والإسلامي بالنسبة لهذه القضية. (هو يذهب كما قال الرشق عضوا في حماس –نقطة نت)
 

 
 

 

س: الآن وفد قيادة حماس يذهب إلى القاهرة ليس لإجراء مؤتمر عام فلسطيني مصري حول مجمل القضية الفلسطينية، بالأحرى   حماس لا تمثل كل الشعب الفلسطيني هناك أطراف فلسطينية أخرى (أصبحت فتح أطراف أخرى-نقطة نت) سوف تشاركها النظرة في أي عمل مستقبلي مع مصر، كيف سوف يستقبل السيد اسماعيل هنيه هل بصفته رئيساً للوزراء في مصر لأن الرئيس الفلسطيني يقول إن من استقبل اسماعيل هنيه كرئيس الوزراء فأنه يعمل على شق الصف الفلسطيني؟
 

 
 

 

ج: لا يهمني التحدث عن عقد الرئيس عباس وما الذي يمثل عنده أولوية (؟؟!!) إن الذي يمثل عندنا أولولية أن هناك مشروع وطني فلسطيني مأزوم يتفكك، هناك غياب لقيادة وطنية جامعة هناك غياب لمرجعية للشعب الفلسطيني، وأن السلطة الفلسطينية وصلت إلى أوضاع لا يمكن أن تستمر لأنها لم تعد رافعة وطنية؛ الآن هذه قضايا أساسية ينبغي أن تكون محل الاهتمام، لذلك نحن لسنا في تنافس مع فياض ولا مع عباس وهذا لا نقبله في أي حال من الأحوال والمطلوب هو قضية برامج.
 

 
 

 

س: حماس تطالب مصر عدم إغلاق الأنفاق حتى إيجاد البديل وهذا حقها ولكن هل تستطيع حماس والحكومة في القطاع أن تقدم الضمانات الأمنيه لمصر في المقابل؟
 

 
 

ج: لم يثبت أن الأنفاق قد استعملت ضد مصر بل على العكس تماماً نحن أمناء على هذه الحدود وأمناء على أمن مصر وأمن مصر مثل أمن فلسطين إن لم يكن أكثر، أما الحصار فإن هذا الحصار حصار غير شرعي ومن واجب مصر الإنساني وفق القانون الدولي والواجب الوطني أن تقوم بكسره ورفعه.
 

 
 

 

س: مر الوقت الكافي على الاحتجاجات الشعبية في الضفة الغربية حتى تقرأ بوضوح، بالنسبة اليكم فماذا الذي حصل وماذا يحصل في الضفة برأيك:
 

 
 

 

ج: الشعب الفلسطيني أينما وجد يعيش أوضاع معيشية معقدة جداً بفعل السياسة وبفعل الاقتصاد وبفعل الأمن ولا استثني منطقة، والإشكال في الضفة الغربيه إشكال معقد لأن هناك حالة التباس وهناك احتلال يمارس أدواره على الأرض ويحتك بالمواطن بشكل يومي وهناك أوضاع اقتصادية معقدة، وهناك أوضاع أمنيه أكثر تعقيداً، من هنا وجدنا أن الأحداث الموجودة موجهة في اتجاه فياض كأنها تعكس حالة الصراع الموجودة في داخل حركة فتح، حيث يوجد داخل هذه الحركة تيار ضد فياض وتيار أخر يتمسك بفياض، ومن هنا الحراك الموجود حركة فتح لها دور فيه بشكل أو بأخر وهذا لا يمنع أن هناك حالة احتقان موجودة في الضفة الغربية.
 

 
 

 
 

• إن الذي يحمي السلطة في رام الله هو وجود الاحتلال (؟؟!) لأنه هناك ثقافة داخل الشعب الفلسطيني وهناك تناقض رئيسي مع الاحتلال، وهناك تناقض أخر يمكن أن يكون فرعي، فالشعب لا يدري أين ينتجه هل يتجه ضد الاحتلال أم يتجه ضد الوكيل لهذا الاحتلال (؟؟!).
 

 
 

 
 

س: ألا تعتبرون أنفسكم جزء من الشعب، وتقول أن يتفضل ويأخذ الشعب النظام؟؟ الستم حركة شعبية ؟؟
 

 
 

ج: لا يوجد انفصام بين القيادة والشعب وحماس عندما تقود تقود كواجب وطني (؟؟؟؟؟؟!!!!!!) منذ استلمنا هنا لم يأت قرش واحد من أموال المانحين، ولا من أموال الجمارك والضرائب إلى ميزانية غزة وكلها تبقى في الضفة.
 

 
 

 

• الكل يعرف أن كل المشاريع المقترحة لغزة نفذت بالضفة، والحكومة في رام الله وعباس أعلنوا أنهم ليسو مع فتح المعبر في رفح وليسوا مع منطقة حرة وضد تزويد غزة من مصر بالكهرباء.
 

 
 

• هم يدفعون رواتب جزء من موظفي غزة وهم مستنكفون عن العمل بأوامر من رام الله وهم ملزمون بالتعاطي معه (؟؟؟!!).
 

 
 

س: كيف تقيم أداء السلطة في التعاطي مع الاحتجاجات ولنبدأ بسلام فياض الذي وضع أغنية على صفحته على الفيسبوك تطالب برحيله؟
 

 
 

 
 

ج: هذا استخفاف بعقول الفلسطينيين بما طرحه، وفياض يقول عباس لم يضعني وفتح لن تستطيع إزاحتي والذي وضعني يستطيع أن يزيلني (وهي أمريكا وأنا مفروض من فوق).
 

 
 

 
 

• عباس هو المسؤول عن كل ما لحق بالشعب الفلسطيني، ويجب أن تتوجه بوصلة الاحتجاجات بالعنوان الأساسي باتجاه عباس والتنسيق الأمني والاتفاقيات المذلة.
 

 
 

 

س: أنتم بين اختيار محمود عباس وسلام فياض لرئاسة حكومة المصالحة اخترتم عباس ورفضم فياض؟
 

 
 

 

ج: أنا لا أقبل عباس ولا أقبل فياض ولا أقبل مصالحة على أساس اقتسام السلطة.
 

 
 

 

س: حماس وافقت وأنت من حماس، وبل ربما هي التي اقترحت على الرئيس محمود عباس تولي حكومة المصالحة والتي ستحضر للإنتخابات والتي ترفضونها حسب قول حركة فتح؟
 

 
 

 
 

ج: أنا لا أعترف بشرعية محمود عباس، لأن من فعل بنا المفاعيل من اتفاق أوسلو وكل هذه الأمور ينبغي أن يكون خارج التاريخ الفلسطيني، ولا أن يكون لا رئيس حكومة ولا رئيس سلطة، وحتى السلطة يجب أن نعيد النظر بها، والسلطة كانت حائط أمام تحرر الشعب الفلسطيني.
 

 
 

 

س: لكن هذا غير موقف حماس، ولم يصل موقف حماس إلى هذا المستوى من الموقف الرسمي؟
 

 
 

ج: أنا لا أتحدث بالموقف الرسمي ولست متحدثا رسميا، وأنا أتحدث عن رؤيتي لهذه القضية.
 

 
 

 

س: هذا الرئيس عباس الذي لا تريد الاعتراف بشرعيته، هل تريد (إسرائيل) التخلص منه (وإن شاء لله أنها لن تقدر على ذلك) وفي حال التخلص منه هل تستطيع فرض البديل؟
 

 
 

 

ج:  اعتقد أن الكيان الصهيوني حتى لو كان هناك جعجعات من ليبرمان، فهذا الكلام ليس جدياً ولم تأت اللحظة التي يقرر بها الاحتلال التخلص من عباس، وهذا الأمر ليس بعيدا عن الاحتلال ومصلحة الكيان الصهيوني فوق الجميع.
 

 
 

 
 

• الكيان الصهيوني يعلم أن إنهيار السلطة أكبر مصيبة عليه؛ الاحتلال سيتخلص من عباس إذا قرر وقف التنسيق الأمني.
 

 
 

• الولايات المتحدة تعمل بطريقة تبقي عباس وغير عباس تحت الضغط وهذه الرؤية الأمريكية الإسرائيلية لمحاولة دفعه للتفاوض وعلى نفس الشروط وأسوء من الشروط التي وضعتها (إسرائيل).
 

 

• عندما يتحدث عباس بأن التنسيق الأمني مصلحة فلسطينية (هو يوحد بين الأمن الفلسطيني والأمن الصهيوني) وهذا مستحيل بسبب تناقض المصالح هنا وهناك.
 

 
 

• لماذا يبقى عباس تحت الضغط، بإمكاننا أن نمد لعباس حبل النجاة (فليتفضل لنتفق على استراتيجية وطنية تحررية وعلى قيادة موحدة لمنظمة التحرير الفلسطينية ولتأتي هذه القيادة إلى غزة).
 

 
 

• الحل أن نبدأ بانتخابات منظمة التحرير قبل انتخابات السلطة ومن ثم تتولى القيادة وضع البرنامج للسلطة.
 

 
 

س: أنت مفاوض رائع لحركة فتح، أنت تريد أن تدوخهم 5 سنوات بحوار قاهرة جديد، فهناك اتفاقات على الجميع الالتزام بها ؟
 

 
 

 

ج: نحن نطالب حركة فتح بالإتفاق الموجود وهناك عدة قضايا وحركة فتح تريد إنتقاء انتخابات السلطة منه ولا تريد الإلتزام بكل الاتفاقات والانتخابات منها.
 

 
 

 

س: هل ترجحون اندلاع حرب من الاحتلال مع لبنان أو قطاع غزة أو إيران؟
 

 
 

 

ج: الظروف التي يعيشها الاحتلال الإسرائيلي والإدارة الأمريكية لا تسمح كثيراً بأن يكون مغامرة أمريكية بالمنطقة وهي مجرد تهديدات ورسائل انتخابية ولا تستطيع دون الاتفاق الخارجي.
 

 

 

 

موسى القيادي في حماس يحرض ضد الرئيس، ويتهم السلطة كوكيل للاحتلال،ويبرر لمرسي لقاء نتنياهو،ويسعى للاستيلاء على المنظمة.
 

--------------------------------------------------------------------------------
 
 فلسطين-القدس-نقطة نت: في لقاء يحيى موسى القيادي في  حماس تحدث عن الاحداث الجارية على الساحة الفلسطينية على رائي القدس كالتالي:
 

 
 

س: في الذكرى الـ 30 لمجزرة صبرا وشاتيلا ماذا نوجه إلى أهالي الضحايا غير التعازي؟
 

 
 

ج: الجريمة لا تسقط بالتقادم لذلك ستبقى الملاحقة لمرتكبي الجريمة إن لم يكن اليوم ففي المستقبل؛ محاسبة القتلة دين في عنق كل جماهير الشعب الفلسطيني؛ الضعفاء لا يمكن أن ينفذوا القانون وأن يحاسبوا ولكن الأقوياء هم الذين يحاسبون.
 

 
 

س: منظمة التحرير الفلسطينية دعت في الذكرى 30 للمجزرة إلى ملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين وتحدثت عن الإسرائيليين فقط، ولكن المجزرة نُفذت بتعاون إسرائيل من بعض المليشات اللبنانية، كما هو معروف؟
 

 
 

ج: أنا لا أصدق كل هذه الدعاوى، منظمة التحرير موجودة اسماً وليست موجودة إرادة وفعلاً، لأن هذه المنظمة قد تقادمت عبر الزمن وقد استعملت بشكل أو بأخر ودخلت في تحالفات مختلفة مع قوى مختلفة.
 

 
 

• منظمة التحرير تراعي مصالح ضيقة وعلاقات وارتباطات لأعضائها بشكل أو بأخر، لذلك لم تكن في التعامل مع النظام العربي في أي لحظة من اللحظات تتعامل وفق الواجب الوطني والمسؤولية الوطنية.
 

 
 

س: اليوم يصادف ذكرى بشعه أيضاً على الفلسطينيين والعرب هي اتفاقيه كامب ديفيد؟
 

 
 

 

ج: الاتفاقيات التي وقعت وعلى رأسها اتفاقيه كامب ديفيد كانت تمثل حقيقة انعطافة تاريخية سياسية في التاريخ العربي، وهي أوصلت المنظقة العربية إلى حالة من التفكك والضعف، وحالة للتمركز حول الذات، ولذلك الشعب الفلسطيني عانى معاناة شديدة من جراء هذه الاتفاقية، ولذلك عندما نتحدث عن اتفاقية أوسلو فهي جزء من أثار اتفاقيه كامب ديفيد.
 

 
 

 
 

• حتى لو حصل هذا الاتصال بين الرئيس محمد مرسي ونتنياهو - وإن كنت أنا لا أرغب فيه وأعارضه - ذلك لا يعني الكثير في إطار المعادلات الموجودة (؟؟!!) العدو يعلم تماماً أن مصر ترجع الآن إلى موقعها الذي يليق بها في المنطقة العربية لكن مصر تعاني من أزمات كثيرة جداً والمطلوب أن لا نستعجل الخطوات.
 

 
 

 

س: رئيس الوزراء اسماعيل هنية (المقال-نقطة نت) يذهب اليوم إلى مصر للقاء نظيره المصري والسيد خالد مشعل يذهب للقاء الرئيس المصري غداً، ما هي أولويه المحادثات والتفاهمات مع المصريين في هذه المرحلة بالنسبه إليكم؟
 

 
 

 

ج: أن الآوان أن يتم ترتيب علاقة بطريقة استراتيجية بين فلسطين وبين مصر لأن القضية الفلسطينية بحاجة إلى كل الجهد العربي وعلى رأسه مصر باعتبار أن مصر يمكن أن تكون الناظم للجهد العربي والإسلامي بالنسبة لهذه القضية. (هو يذهب كما قال الرشق عضوا في حماس –نقطة نت)
 

 
 

 

س: الآن وفد قيادة حماس يذهب إلى القاهرة ليس لإجراء مؤتمر عام فلسطيني مصري حول مجمل القضية الفلسطينية، بالأحرى   حماس لا تمثل كل الشعب الفلسطيني هناك أطراف فلسطينية أخرى (أصبحت فتح أطراف أخرى-نقطة نت) سوف تشاركها النظرة في أي عمل مستقبلي مع مصر، كيف سوف يستقبل السيد اسماعيل هنيه هل بصفته رئيساً للوزراء في مصر لأن الرئيس الفلسطيني يقول إن من استقبل اسماعيل هنيه كرئيس الوزراء فأنه يعمل على شق الصف الفلسطيني؟
 

 
 

 

ج: لا يهمني التحدث عن عقد الرئيس عباس وما الذي يمثل عنده أولوية (؟؟!!) إن الذي يمثل عندنا أولولية أن هناك مشروع وطني فلسطيني مأزوم يتفكك، هناك غياب لقيادة وطنية جامعة هناك غياب لمرجعية للشعب الفلسطيني، وأن السلطة الفلسطينية وصلت إلى أوضاع لا يمكن أن تستمر لأنها لم تعد رافعة وطنية؛ الآن هذه قضايا أساسية ينبغي أن تكون محل الاهتمام، لذلك نحن لسنا في تنافس مع فياض ولا مع عباس وهذا لا نقبله في أي حال من الأحوال والمطلوب هو قضية برامج.
 

 
 

 

س: حماس تطالب مصر عدم إغلاق الأنفاق حتى إيجاد البديل وهذا حقها ولكن هل تستطيع حماس والحكومة في القطاع أن تقدم الضمانات الأمنيه لمصر في المقابل؟
 

 
 

ج: لم يثبت أن الأنفاق قد استعملت ضد مصر بل على العكس تماماً نحن أمناء على هذه الحدود وأمناء على أمن مصر وأمن مصر مثل أمن فلسطين إن لم يكن أكثر، أما الحصار فإن هذا الحصار حصار غير شرعي ومن واجب مصر الإنساني وفق القانون الدولي والواجب الوطني أن تقوم بكسره ورفعه.
 

 
 

 

س: مر الوقت الكافي على الاحتجاجات الشعبية في الضفة الغربية حتى تقرأ بوضوح، بالنسبة اليكم فماذا الذي حصل وماذا يحصل في الضفة برأيك:
 

 
 

 

ج: الشعب الفلسطيني أينما وجد يعيش أوضاع معيشية معقدة جداً بفعل السياسة وبفعل الاقتصاد وبفعل الأمن ولا استثني منطقة، والإشكال في الضفة الغربيه إشكال معقد لأن هناك حالة التباس وهناك احتلال يمارس أدواره على الأرض ويحتك بالمواطن بشكل يومي وهناك أوضاع اقتصادية معقدة، وهناك أوضاع أمنيه أكثر تعقيداً، من هنا وجدنا أن الأحداث الموجودة موجهة في اتجاه فياض كأنها تعكس حالة الصراع الموجودة في داخل حركة فتح، حيث يوجد داخل هذه الحركة تيار ضد فياض وتيار أخر يتمسك بفياض، ومن هنا الحراك الموجود حركة فتح لها دور فيه بشكل أو بأخر وهذا لا يمنع أن هناك حالة احتقان موجودة في الضفة الغربية.
 

 
 

 
 

• إن الذي يحمي السلطة في رام الله هو وجود الاحتلال (؟؟!) لأنه هناك ثقافة داخل الشعب الفلسطيني وهناك تناقض رئيسي مع الاحتلال، وهناك تناقض أخر يمكن أن يكون فرعي، فالشعب لا يدري أين ينتجه هل يتجه ضد الاحتلال أم يتجه ضد الوكيل لهذا الاحتلال (؟؟!).
 

 
 

 
 

س: ألا تعتبرون أنفسكم جزء من الشعب، وتقول أن يتفضل ويأخذ الشعب النظام؟؟ الستم حركة شعبية ؟؟
 

 
 

ج: لا يوجد انفصام بين القيادة والشعب وحماس عندما تقود تقود كواجب وطني (؟؟؟؟؟؟!!!!!!) منذ استلمنا هنا لم يأت قرش واحد من أموال المانحين، ولا من أموال الجمارك والضرائب إلى ميزانية غزة وكلها تبقى في الضفة.
 

 
 

 

• الكل يعرف أن كل المشاريع المقترحة لغزة نفذت بالضفة، والحكومة في رام الله وعباس أعلنوا أنهم ليسو مع فتح المعبر في رفح وليسوا مع منطقة حرة وضد تزويد غزة من مصر بالكهرباء.
 

 
 

• هم يدفعون رواتب جزء من موظفي غزة وهم مستنكفون عن العمل بأوامر من رام الله وهم ملزمون بالتعاطي معه (؟؟؟!!).
 

 
 

س: كيف تقيم أداء السلطة في التعاطي مع الاحتجاجات ولنبدأ بسلام فياض الذي وضع أغنية على صفحته على الفيسبوك تطالب برحيله؟
 

 
 

 
 

ج: هذا استخفاف بعقول الفلسطينيين بما طرحه، وفياض يقول عباس لم يضعني وفتح لن تستطيع إزاحتي والذي وضعني يستطيع أن يزيلني (وهي أمريكا وأنا مفروض من فوق).
 

 
 

 
 

• عباس هو المسؤول عن كل ما لحق بالشعب الفلسطيني، ويجب أن تتوجه بوصلة الاحتجاجات بالعنوان الأساسي باتجاه عباس والتنسيق الأمني والاتفاقيات المذلة.
 

 
 

 

س: أنتم بين اختيار محمود عباس وسلام فياض لرئاسة حكومة المصالحة اخترتم عباس ورفضم فياض؟
 

 
 

 

ج: أنا لا أقبل عباس ولا أقبل فياض ولا أقبل مصالحة على أساس اقتسام السلطة.
 

 
 

 

س: حماس وافقت وأنت من حماس، وبل ربما هي التي اقترحت على الرئيس محمود عباس تولي حكومة المصالحة والتي ستحضر للإنتخابات والتي ترفضونها حسب قول حركة فتح؟
 

 
 

 
 

ج: أنا لا أعترف بشرعية محمود عباس، لأن من فعل بنا المفاعيل من اتفاق أوسلو وكل هذه الأمور ينبغي أن يكون خارج التاريخ الفلسطيني، ولا أن يكون لا رئيس حكومة ولا رئيس سلطة، وحتى السلطة يجب أن نعيد النظر بها، والسلطة كانت حائط أمام تحرر الشعب الفلسطيني.
 

 
 

 

س: لكن هذا غير موقف حماس، ولم يصل موقف حماس إلى هذا المستوى من الموقف الرسمي؟
 

 
 

ج: أنا لا أتحدث بالموقف الرسمي ولست متحدثا رسميا، وأنا أتحدث عن رؤيتي لهذه القضية.
 

 
 

 

س: هذا الرئيس عباس الذي لا تريد الاعتراف بشرعيته، هل تريد (إسرائيل) التخلص منه (وإن شاء لله أنها لن تقدر على ذلك) وفي حال التخلص منه هل تستطيع فرض البديل؟
 

 
 

 

ج:  اعتقد أن الكيان الصهيوني حتى لو كان هناك جعجعات من ليبرمان، فهذا الكلام ليس جدياً ولم تأت اللحظة التي يقرر بها الاحتلال التخلص من عباس، وهذا الأمر ليس بعيدا عن الاحتلال ومصلحة الكيان الصهيوني فوق الجميع.
 

 
 

 
 

• الكيان الصهيوني يعلم أن إنهيار السلطة أكبر مصيبة عليه؛ الاحتلال سيتخلص من عباس إذا قرر وقف التنسيق الأمني.
 

 
 

• الولايات المتحدة تعمل بطريقة تبقي عباس وغير عباس تحت الضغط وهذه الرؤية الأمريكية الإسرائيلية لمحاولة دفعه للتفاوض وعلى نفس الشروط وأسوء من الشروط التي وضعتها (إسرائيل).
 

 

• عندما يتحدث عباس بأن التنسيق الأمني مصلحة فلسطينية (هو يوحد بين الأمن الفلسطيني والأمن الصهيوني) وهذا مستحيل بسبب تناقض المصالح هنا وهناك.
 

 
 

• لماذا يبقى عباس تحت الضغط، بإمكاننا أن نمد لعباس حبل النجاة (فليتفضل لنتفق على استراتيجية وطنية تحررية وعلى قيادة موحدة لمنظمة التحرير الفلسطينية ولتأتي هذه القيادة إلى غزة).
 

 
 

• الحل أن نبدأ بانتخابات منظمة التحرير قبل انتخابات السلطة ومن ثم تتولى القيادة وضع البرنامج للسلطة.
 

 
 

س: أنت مفاوض رائع لحركة فتح، أنت تريد أن تدوخهم 5 سنوات بحوار قاهرة جديد، فهناك اتفاقات على الجميع الالتزام بها ؟
 

 
 

 

ج: نحن نطالب حركة فتح بالإتفاق الموجود وهناك عدة قضايا وحركة فتح تريد إنتقاء انتخابات السلطة منه ولا تريد الإلتزام بكل الاتفاقات والانتخابات منها.
 

 
 

 

س: هل ترجحون اندلاع حرب من الاحتلال مع لبنان أو قطاع غزة أو إيران؟
 

 
 

 

ج: الظروف التي يعيشها الاحتلال الإسرائيلي والإدارة الأمريكية لا تسمح كثيراً بأن يكون مغامرة أمريكية بالمنطقة وهي مجرد تهديدات ورسائل انتخابية ولا تستطيع دون الاتفاق الخارجي.
 

 


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.19 ثانية