جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 230 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

المرأة والمجتمع
[ المرأة والمجتمع ]

·مواصفات المرأة المفضلة للرجل
·أحمد عرار : قطر الخليج
·منال حسن: التجميل من الموهبة إلى الاحتراف
·لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضل وليد إبراهيم سليمان أبو جاموس
·عدلي حسونة : المؤتمر السابع لحركة فتح
·علي الخشيبان : كإعادة طرح مبادرة السلام العربية لقطع الطريق على مزايدي القضية
·(125) ألف فتاة عانس في غزة : الفتيات يبحثن عن الأمان رغم البطالة والحرب !
·حقيقة أعتذار شاعر الموال بشأن الأستقالة من مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافيه
·( اسطورة الحب ) للكاتبة الفلسطينية ( اسراء عبوشي )


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
عدلي صادق: عدلي صادق : انشقاق البدوي الفصيح
بتاريخ الجمعة 13 يوليو 2012 الموضوع: قضايا وآراء

انشقاق البدوي الفصيح
بقلم عدلي صادق

يلتحق سفير سوريا لدى العراق، نواف الفارس الجراح، بثورة شعبه. هو شخص فرد، وإن كان من شيوخ قبيلة 'العقيدات' العربية الكبيرة في منطقة دير الزور والبوكمال. لكنه،



انشقاق البدوي الفصيح
بقلم عدلي صادق

يلتحق سفير سوريا لدى العراق، نواف الفارس الجراح، بثورة شعبه. هو شخص فرد، وإن كان من شيوخ قبيلة 'العقيدات' العربية الكبيرة في منطقة دير الزور والبوكمال. لكنه، في تعليل الالتحاق بـ 'مكانه الطبيعي' يعطب لسان النظام، فيما هو يُرغي بكلام ملتوٍ، يستغبي عقول الناس، ويتزامن مع إطلاق كل نيران آلة الحرب، على مطارح نوم السوريين في بيوتهم، حيث لحم الأطفال الطري، والبشر الآمنين من أهل البلاد!
ينشق هذا البدوي العربي البعثي الفصيح، الشيخ نواف الفارس الجراح، عن عصب النظام الذي عاش في كنفه وخبر ألاعيبه، وكان واحداًَ ممن عملو طويلاً معه وله، من مواقع أمنية وقيادية كمحافظ للاذقية ودير الزور وإدلب والقنيطرة. وفي الحقيقة سبقت القبيلة رجلها المرموق نواف، في إعلان الثورة على النظام المستبد، وكانت عشيرة 'الدْميم' التي ينتمي اليها نواف في النسب الأقرب، في طليعة عشائر القبيلة المترامية في مساحات غربي نهر الفرات في سوريا والعراق. وربما يكون نواف، هو الذي استحث قبيلته على الثورة أو شجعها، بحكم مغادراته المتكررة والطويلة لمكان عمله، وذهابه الى منازل قبيلته على الحدود!
من خلال متابعات وضع المنطقة الشرقية من سوريا، يُستفاد أن عشائر دير الزور والبوكمال، قد أغضبها تدخل ميليشيات طائفية عراقية، مع النظام، ضد أبناء جلدتها. ثم كانت القطيعة باستباحة دم أهالي دير الزور، منذ أن بدأوا في التظاهر سلمياً طلباً للحرية. وفي الخطوة التي أقدم عليها رجل من رموز 'العقيدات' في النظام، يتعمق للأسف، المنحى الطائفي في الصراع، على النحو الذي يتعمده ويدفع اليه الفتية الحاكمون، بل على النحو الذي اتبعه هؤلاء وأبوهم، على مر سنوات طويلة، في طريقة بناء المؤسسة العسكرية. بالتالي فإن انشقاق نواف الفارس، يؤذن بارتفاع وتيرة الفرز المذهبي الذي لن تحمد عقباه، وستكون من تداعياته خروج كل العناصر المنتمية لطائفة الأغلبية في المجتمع المستهدف، على جيش بلدها. وهذا يعني أن المخرج الوحيد من الأزمة، هو أن يتوافق عسكريون وطنيون، من كل الطوائف، على إقصاء الشريحة العائلية الحاكمة، كمقدمة للتغيير السياسي الشامل والديموقراطية!
* * *
لا بد من الإقرار بأن كل الغيورين على سوريا، يخشون من تفكك المؤسسة العسكرية، ولا سيما قطعاتها وأنساقها التي راكمت قدراً من جاهزية التصدي لإسرائيل في حال توفرت الإرادة السياسية. كذلك يخشى الغيورون من حدوث أي تقسيم أو انقسام مجتمعي، بينما الحاكمون ما زالوا يتمسكون بمبدأ: إما نحن أو كل المصائب. هم لا يريدون الاعتراف بأنهم فشلوا، وأن الزمن تغير، وأن الاستفراد العائلي المستبد، بمقدرات البلاد وشعبها، لم يعد متاحاً، وأن الشعارات كلها تم اختبارها، سواء كانت 'ممانعة' أم 'مواجهة' أم 'اشتراكية' أم 'قومية' باعتبار أن السلوك كان في الاتجاهات النقيضة، تولياً عن قتال المحتل، وبذخاً ورأسمالية طفيلية في الواقع اليومي، ونزوعاً طائفياً هو دون الوطنية القطرية. فلا علاقة للحاكمين في دمشق بمعاني تلك الشعارات!
بقي أن نقول، مرة أخرى، إن الحديث عن حياد، في الصراع الدائر في سوريا، ليس له معنى. كما أن الحديث عن عدم الزج بالفلسطينيين في هذا الصراع، له معنى إيجابي واحد، إن كان المقصود منه، هو عدم الزج بأبنائنا المجندين للوحدات التابعة لهيئة الأركان السوريا النظامية، باسم 'جيش التحرير الفلسطيني'، في سياق الهجوم على شعبهم العربي السوري. والقائلون بمبدأ الحياد، لم يكونوا ملومين في البداية، باعتبار أن هناك فكرة تستقر في عقلهم الباطني، وهي أن النظام يعاقب الناس جماعياً وبالجملة دون أن يرعوي. واليوم، لا مصلحة لتجمعات الفلسطينيين في المشاركة في الفعاليات الشعبية طلباً للشكل الديموقراطي من الحكم، في بلد غير بلدهم بمقاييس الحدود والتبعيات القطرية. لكن رأينا في الأحداث المفجعة الجارية، هو رأي الأمة في كل أقطارها. فالجرائم مروّعة، والنظام بكل آثامه، لم يعد في موقف محاسبة شعوب الأمة على آرائها. لقد ولّى الى غير رجعة زمن سطوته، وبدأ زمن سقوطه المحتم!
في صراعنا مع الاحتلال، لا ينبغي أن نسمح بمهزلة على مستوى المعاني والدلالات. إن مشاهد القتل والمجازر المتجولة في سوريا بآلات الحرب، لا تتيح لنا صمتاً حيالها ولا نطقاً إذا ما اقترف المحتلون ما هو أقل منها فظاعة في حال أراد المحتلون أن يوفروا الغطاء لهجوم استيطاني على أرضنا. فكيف لنا أن 'نناشد الأمتين العربية والإسلامية' إغاثتنا، إن كانت وتائر القتل في سوريا بهذه المعدلات التي يهون معها أي معدل للقتل، في أي مكان، في القرن الحادي والعشرين. إن وقف القتل، وسقوط النظام، مصلحة لنا، وللبيئة الإقليمية الملوثة بوجوده. وسيكون انتصار الشعب السوري، عنصر تعزيز لهيبة شعوبنا وكرامتها، ولفلسطين ولمستقبل الأمة، ولعل هذا السقوط، هو ما يبشر به انشقاق البدوي الفصيح!


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية