جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 805 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
وائل الريماوي: وائل الريماوي : للشعب كل الحق في المصالحه .. و انهاء الانقسام
بتاريخ الأربعاء 23 مايو 2012 الموضوع: قضايا وآراء


للشعب كل الحق في المصالحه .. و انهاء الانقسام

بقلم د. وائل الريماوي - صوفيا

يجد الشعب الفلسطيني نفسه مرة أخرى أمام اتفاق جديد بين فتح وحماس لإنهاء الانقسام وبدء تحقيق المصالحة الفلسطينية التي طال انتظارها.


للشعب كل الحق في المصالحه .. و انهاء الانقسام

بقلم د. وائل الريماوي - صوفيا

يجد الشعب الفلسطيني نفسه مرة أخرى أمام اتفاق جديد بين فتح وحماس لإنهاء الانقسام وبدء تحقيق المصالحة الفلسطينية التي طال انتظارها.

الاتفاق الذي جرى الإعلان عنه يستند إلى اتفاقي القاهرة والدوحة بين فتح وحماس فهو يضع الآليات لتطبيق ما تم الاتفاق عليه سابقًا ويوفر فرصة حقيقية من المؤمل أن تكون البداية لتنفيذ اتفاق المصالحة وطي صفحة الانقسام الذي ثبت أنها أضرت بالقضية الفلسطينية وبالشعب الفلسطيني. فالاتفاق يقضي بأن تبدأ لجنة الانتخابات المركزية عملها في قطاع غزة اعتبارًا من يوم 27-5-2012، وأن يلتقي وفدا "حماس" و"فتح" لبدء مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة المتفق عليها فور بدء لجنة الانتخابات المركزية عملها في قطاع غزة. حيث تختتم مشاورات تشكيل الحكومة بين الوفدين بلقاء بين رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" خالد مشعل، والرئيس محمود عباس أبو مازن بالقاهرة خلال مدة لا تتجاوز 10 أيام للإعلان عن الحكومة الجديدة.

ما يستشف من الاتفاق الجديد أنه يترك للشعب الفلسطيني أن يقرر البرنامج الذي سيقوده في المرحلة المقبلة، فهو يدعو إلى أن تستأنف لجنة الانتخابات المكلفة بإعداد قانون انتخابات المجلس الوطني عملها اعتبارًا من 27-5-2012 لتهيئة الأجواء لإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني بالتزامن، حيث سيتم تحديد موعد إجراء الانتخابات بالتوافق بين جميع الفصائل والقوى الفلسطينية، كما أنه يحدد مدة عمل الحكومة التي سيتم تشكيلها بفترة لا تزيد على 6 أشهر لتنفيذ المهام المتفق عليها بما في ذلك إجراء الانتخابات والبدء في إعادة إعمار غزة مع ربط مدة هذه الحكومة بالموعد الذي سيتم التوافق عليه لإجراء الانتخابات.

من المهم أن يدرك الطرفان فتح وحماس أن الشعب الفلسطيني الذي صبر طويلًا بانتظار طي صفحة الانقسام المؤلمة من تاريخ الشعب الفلسطيني يريد هذه المرة اتفاقًا ذو مصداقية يجري تنفيذه على الأرض فورًا بحيث يلمس الناس معه جدية الطرفين بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه مهما بلغت الصعوبات والعقبات.

لقد أثبت الانتصار الذي حققه الأسرى الفلسطينيون في وجه الجلاد الإسرائيلي الذي اضطر إلى الرضوخ لمطالبهم الإنسانية العادلة بعد أن خاضوا معركة الأمعاء الخاوية أن وحدة الشعب الفلسطيني وتكاتفه حول برنامج موحد للصراع مع حكومة الاحتلال الإسرائيلي الطريق الحقيقي لتحقيق مطالب الشعب الفلسطيني بالحرية والاستقلال وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم. وأن تشتت الفلسطينيين وانقساماتهم تُطيل أمد الاحتلال وتُطيل معاناة الشعب الفلسطيني.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية