الرئيسية / اسرى الحرية / أبناء الحركة الأسيرة في سجن النقب الصحراوي يؤكدون على حقوق النساء بالعدالة السياسية كباقي نساء العالم

أبناء الحركة الأسيرة في سجن النقب الصحراوي يؤكدون على حقوق النساء بالعدالة السياسية كباقي نساء العالم

اسري الحرية

أبناء الحركة الأسيرة في سجن النقب الصحراوي يؤكدون على حقوق النساء بالعدالة السياسية كباقي نساء العالم

كتبت / إكرام التميمي 

بمناسبة الثامن من آذار ويوم الأم والكرامة؛ أبرقت الحركة الأسيرة في سجن النقب الصحراوي، ومن خلال عدد من الرسائل أرسلها قادة الحركة الأسيرة في سجون الإحتلال، كتبوا خلالها عن معاناة أمهات وزوجات واخوات وابناء الأسرى، ولا سيما في ظل ما يتعرض له الأسرى من سياسات حكومة الإحتلال المتطرفة ضد الأسرى، والتي كانت آخرها مجموعة من العقوبات الجماعية ضد الأسرى في عدد من السجون، علاوة على سياسة الإهمال الطبي المتعمد ضد الأسرى، وما تتعرض له الأسيرات، جميع العقوبات الغير قانونية والتي تخالف القانون الدولي. 

ومن جانبه، ابرق الأسير صدقي التميمي من عتمة السجون تحياته لكافة الأمهات، مشيرا” إننا نجدد العهد لأمهاتنا الفلسطينيات بالوفاء والصمود؛ وبذل كل غال فداء للكرامة والعدالة لفلسطين الوطن و الأم والأرض المباركة، وكما نتوق للصلاة في المقدسات الطهور التي تئن من اعتداءات المحتل، الصامدة في وجه التهويد والتغول الصهيوني والإستيطان”..

 وقال: الأسير التميمي، إننا نؤكد على حقوق الشعب الفلسطيني بالنضال حتى تحقيق كامل استقلال الدولة الفلسطينية والعاصمة الأبدية القدس، ويثني على الجهود السياسية والدبلوماسية للأخ الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية التي لم تذعن لتهديدات حكومة الإحتلال الفاشية والتي تمارس شتى أنواع الجرائم ضد الشعب الفلسطيني والمقدسات، وضد أبناء الحركة الأسيرة. 

وأضاف، لكننا بعون الله وبدعم أحرار العالم وتمتين وحدتنا الوطنية والوقوف خلف قيادتنا الوطنية الفلسطينية الشرعية، وضمن الثوابت الوطنية ومع كافة القوى والفصائل المنضوية تحت منظمة التحرير الوطني الفلسطيني الممثل الشرعي للشعب الفلسطيني، سنحقق جميعا الحرية والإنتصار لدماء وتضحيات وعذابات عائلات الشهداء والجرحى والأسرى. 

وأخيرا، للقيادة الفلسطينية ولكافة أبناء شعبنا وللأمهات الفلسطينيات؛ نبرق بالتحايا والتهاني بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم، وللأمهات في العالم الحر نقول كن مع أخواتكن الفلسطينيات في نضالهن حتى تحقيق العدالة والكرامة الإنسانية، فهن محرومات من كافة حقوقهن المشروعة السياسية، والحقوق لا تؤجل، وعلى المجتمع الدولي أن يلزم الإحتلال باحترام المواثيق والمعاهدات التي أبرمت في سياق الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، والعمل على تحقيق الحرية للشعب الفلسطيني طالما هي مكفولة لجميع الشعوب.

ومن جانبهم، أبناء سجن النقب أبرقوا التهاني للقيادة الفلسطينية ولكافة أبناء شعبنا “نبارك لكافة الأسرى والمحررين الذين تنسموا عبق ونسائم الأرض الطهور، ومن غادروا عتمة السجون، وبقيت لدينا ذكريات مشاركتهم معنا معاناة وظلم السجان، نقول: ستبقون على العهد وأنتم في ذاكرة كل أسير تركتموه، قبلوا عنا جباه أمهاتنا وأمهاتكم، ولا تغلقوا أبواب الدعاء لنا، فنحن نتوق إلى أحياء وحارات ومنازل تركناها عنوة وكلنا أمل أن نسارع بالخطى نحوها نسامر فجر الحرية.

 وسنعانق أهداب الشمس ونهزم اليأس بزهور غراس أرضنا وسننثر الورود والياسمين أغاني فرح بحرية فلسطين.

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

يلقافت45

العدوان الإسرائيلي يتواصل على قطاع غزة.. قصف على رفح وخانيونس

غزة – الصباح: يتواصل العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة لليوم الرابع والعشرين بعد المئة حيث …