الرئيسية / متابعات اعلامية / من يقف وراء عملية التفجيرات فالقدس المحتلة؟؟

من يقف وراء عملية التفجيرات فالقدس المحتلة؟؟

تفجيرات القدس

من يقف وراء عملية التفجيرات فالقدس المحتلة؟؟

تحليل :رون بن يشاي /صحيفة يديعوت أحرنوت

هالة ابو سليم
ترجمة بتصرف: هالة أبو سليم /غزة.
في حين لم تتحمل أي منظمة المسؤولية رسميًا عن التفجيرين اللذين أسفرا عن مقتل مراهق واحد على الأقل، فإن التخطيط للهجمات وتنفيذها يذكران العديد من تنظيم الدولة الإسلامية.
استيقظت مدينة القدس المحتلة صباح يوم الأربعاء الموافق 22/11/2022 على سماع دوى انفجارين في محطتين متقاربتين للحافلات في القدس الغربية ووقع التفجير الأول داخل محطة للحافلات في القدس الغربية أعقبه تفجير ثان قرب محطة أخرى عند مدخل الحي الاستيطاني راموت شمال غرب القدس وقالت الشرطة الإسرائيلية إن شخصا على دراجة كهربائية وضع المتفجرات داخل حقيبة تم تفعيلها عن بعد وأغلقت الشرطة الإسرائيلية الشارع الرئيس عند المدخل الغربي للقدس، ودفعت بتعزيزات واسعة، بينما أمر المفتش العام للشرطة بتفتيش كافة الحافلات ومحطاتها في القدس.
ووصف وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي ما جرى بأنه هجوم مركب ومعقد، وقال إنه يبدو نتيجة بنية تحتية منظمة كما وصف مسؤولون أمنيون وسياسيون إسرائيليون الحادثين بأنهما تطور خطير للغاية وقتل إسرائيلي وأصيب 14 شخص وصفتهم حالتهم بالخطيرة.
وأشاد المتحدث باسم حماس بهم، لكن من خلال صياغة البيان يبدو أن حركة حماس التي تتخذ من غزة مقرا لها ليس لديها علم مسبق بالهجمات، مما يجعل من غير المرجح أن يكونوا هم من نفذوها يمكننا تقدير من قد يكون لديه مصلحة في تنفيذ مثل هذا الهجوم بالطريقة التي رأيناها تحدث في القدس بالضبط – شخص منتسب أو يريد أن يكون منتسبًا إلى تنظيم الدولة الإسلامية قد لا تكون النتيجة المروعة للتفجيرات مرتبطة بشكل مباشر بموجة التحريض العنيف التي اجتاحت الشباب الفلسطيني مؤخرًا، الذين ينفذون أحيانًا هجمات لغرض وحيد هو نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي. من المحتمل أن تكون هذه الهجمات قد نفذتها خلية إرهابية منظمة جيدًا خططت للمتفجرات في وقت مبكر لقد تم القبض على خمسة إسرائيليين عرب في القدس الشرقية في مايو 2022 بتهمة التخطيط لسلسلة من الهجمات الإرهابية في إسرائيل، مع تركيزهم على القدس.

فقد تم القبض مؤخرًا على خلية إرهابية أخرى في الناصرة، واعترف أعضاؤها الخمسة بالتخطيط لتفجير مدرسة عربية عملت على تنفيذ فصل للتربية الجنسية للطلاب كانت الخلية مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية، وخططت لمزيد من الهجمات في مواقع أخرى في إسرائيل، مع التركيز على المواقع الدينية تم اتهام الخمسة مؤخرًا في المحكمة، وكان بإمكان أعضاء محتملين آخرين في الخلية كانوا على اتصال بهم محاولة الانتقام لاعتقالهم ومحاكمتهم بشكل قانوني.
الطريقة التي نُفذت بها الهجمات في القدس تشبه طريقة عمل تنظيم الدولة الإسلامية – عبوتان ناسفتان وُضعتا في مناطق عامة مكتظة بالسكان، والثانية انفجرت بعد المرة الأولى.
المتفجرات التي يتم وضعها في أكياس وتشغيلها عن بعد هي طريقة يفضلها أعضاء الدولة الإسلامية في أوروبا، وكذلك في إسرائيل. قد يكون أعضاؤها يريدون استهداف المناطق التي يوجد فيها عدد كبير من السكان اليهود المتدينين والأرثوذكس المتطرفين، مشيرين إلى دافع إسلامي وديني محتمل.
ويضيف هذا إلى حقيقة أن إسرائيل شهدت تصاعد الهجمات الإرهابية من قبل أشخاص ينتمون إلى تنظيم الدولة الإسلامية بطريقة ما بدأت بداية موجة الإرهاب المستمرة في مارس من هذا العام بهجمات إرهابية – في بئر السبع والخضيرة على التوالي – نفذها أشخاص بايعوا تنظيم الدولة الإسلامية.
ويعمل الشاباك على التصدي لهذه الهجمات، مما أدى إلى اعتقال خمسة من أعضائه في القدس، ولكن يبدو أن كثيرين آخرين ما زالوا طليقين.
رون بن يشاى :
يعمل محللاً عسكرياً لصحيفة يديعوت أحرونوت.
يتمتع بالاستقلالية، وله حضور واسع في الحوارات التحليلية.
تقلد عدة مناصب في الجيش الإسرائيلي كان آخرها قائداً لمنظومة الجمع الاستخباري في فرقة النار بالاحتياط .

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

IMG-20221126-WA0057

المؤتمر السادس والعشرين للإشتراكية الأممية ينتخب روحي فتوح نائباً لرئيسها

المؤتمر السادس والعشرين للإشتراكية الأممية ينتخب روحي فتوح نائباً لرئيسها مدريد / الصباح / كتبت …