الرئيسية / الآراء والمقالات / د .محمد_ابراهيم_المدهون يكتب : اضحى مبارك

د .محمد_ابراهيم_المدهون يكتب : اضحى مبارك

رئيس مركز غزة للدراسات والاستراتيجيات
رئيس مركز غزة للدراسات والاستراتيجيات

 

*أضحى مبارك*

 محمد_ابراهيم_المدهون

ابلرك عيد الأضحى المبارك ولجميع المسلمين في العالم وخاصة لأبناء شعبنا العزيز والشريف والمؤمن والمجاهد في فلسطين الرباط والجهاد.

يوم النحر يوم تزكية وطهارة ” قَدْ أَفْلَحَ مَن تَزَكَّى [الأعلى: 14]” انطلاقاً من طهارة الحج والتزكية على طريق إبراهيم عليه السلام الذي يضحي بولده وترويض أنفسكم وتنقيتها من الخبائث عبر جميع مناسك الحج. وليس على طريق اتفاق ابراهام المدلس على إبراهيم عليه السلام.

أنتم طهّرتم أنفسكم وزكّيتموها بالأضحية، وبقدر تهذيب النفس وتطهير الروح ينجو الإنسان من المهالك ومن الانغماس في المفاسد الأخلاقية والمفاسد الناتجة عن الشهوة والغضب والحرص والبخل وغيرها, والحج ييسّر للناس توفير الطهارة الروحية.

عالم اليوم بحاجة لندائكم في التطهير والتزكية أمّام هذا الظلم والقهر والتمييز والضلال، وهذا الشقاء الذي يلف الإنسان، وهذا الانحطاط السياسي، والرذائل التي تُقترف على كافة الصعد، كلها افرازات لعدم سعي الناس نحو تطهير وتزكية أنفسهم.

يا أبناء فلسطين الحبيبة, يَا مَن تمرون اليوم في مرحلة التهذيب ونورانية القلوب والنفوس، يجب أن تكونوا أكثر من غيركم إدراكاً لأهمية هذه الطهارة، وأن تصونوها. لذلك فأنتم مطالبون أكثر من أي وقت مضى بالحذر، ومكلفون بمراقبة سلوككم. وبلدكم سيكون بلداً حراً وعامراً بفضل اللّه وبفعل هذا التهذيب الروحي، وسيطوي مراحل نموّه وتزول منه معالم الدمار والفقر والتمييز والشقاء وغيرها من الظروف العصيبة ” وَالْعَصْرِ (1) إِنَّ الْإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ (2) إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ (3) ]العصر[ “.

يشرق علينا عيد الأضحى المبارك ولازال التآمر متواصل تجاه شعبنا وقضيته بالعدوان والحصار والفتنة والإلهاء وحرف المسار ورجس التطبيع الذي يجتاح فريق ارتكس.

اُوصيكم يا أبناء هذا الشعب العزيز بالعودة إلى عزتكم واقتداركم، أعيدوا الوحدة على طريق القدس البوصلة، وبذلك لن يتمكن العدو من اختراقه، لكي تبقى عزتكم واقتداركم وكرامتكم في العالم، وتأثيركم على الشعوب الاُخرى على أشدها وعلى قوّتها.

مطلوب أن يواصل شعبنا نضاله وبناء دولته بقيادة حكيمة بسعي دؤوب لتقديم نموذج في ميدان التنمية، والسلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية عليهم المثابرة على أداء مهامّهم بدقّة عبر الخطط الطويلة والمتوسّطة المدى. شعب فلسطين شعب حي، وهذا شأن جميع الشعوب الحيّة في العالم؛ فهي تنجز أعمالها تدريجياً على مدى بضع سنوات. والوطن متجه صوب انجاز مشاريعه بإذن الله.

في عيد الأضحى المبارك نعبر عن مشاعر الشكر للأرواح الطاهرة التي تحررت من أبدانها فكانت رمز التضحية في يوم الأضحى ومن جميع ألوان الانشداد إلى المغريات المادية في سبيل أن توفر الحرية وأسباب النجاة، ولتلك النفوس النبيلة التي ارتقت على الارض مضرّجة بدمائها لينقى وجه الأرض من الظلم والعدوان والهمجية والاحتلال.

سلام منّا عليهم وعلى جميع السالكين طريق الحق والخير الذين أضاؤوا سبيل الحياة الإنسانية وغدوا مشعلاً للهداية والحرية.

وسلام على الاُسر التي كانت مهداً لتربية هؤلاء الأعزّة، وعلى الاُمهات والآباء الذين تربّت في حجورهم الطاهرة مثل هذه الجواهر الزاهرة الثمينة، وقدموهم وهم في ريعان الشباب إلى الفداء، وصبروا على هذه التضحية الفريدة.

نســـأل اللّه أن يحشـــرنا في زمرتهـــم. والسلام عليكم يا عباد اللّه الصالحين.
وكل عام وأنتـــم بألف خير

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

خالد غنام

خالد غنام يكتب : اسم ألورا : اسم فلسطيني غزا بلاد الاغريق

اسم ألورا : اسم فلسطيني غزا بلاد الاغريق  بقلم خالد غنام- استراليا  اسم للبنات في …