الرئيسية / الآراء والمقالات / د. عبدالرحيم جاموس يكتب : كلنا فداء للقدس

د. عبدالرحيم جاموس يكتب : كلنا فداء للقدس

رئيس المجلس الإداري للإتحاد العام للحقوقيين الفلسطينيين
رئيس المجلس الإداري للإتحاد العام للحقوقيين الفلسطينيين

كلنا فداء للقدس 

د. عبدالرحيم جاموس

يسرني ان ابدأ حديثي في هذا اللقاء الموفق وهذة الوقفة التضامنية بالترحيب بكم إخواني واخواتي الحضور والمشاركين الكرام كل بإسمه ولقبه ، بإسمي شخصيا وبإسم الحملة الاكاديمية الدولية لمناهضة الإحتلال الإسرائيلي وقرار الضم ، وبإسم التجمع الاكاديمي في لبنان الشقيق لدعم فلسطين.

إخواني واخواتي الاعزاء جميعا ، إننا في هذة الوقفة التضامنية الإفتراضية مع شعبنا واهلنا في مدينة القدس العاصمة وفي غزة الصمود والتحدى فيما تتعرض اليه من عدوان سافر يمثل جريمة حرب ، ومع كافة مدننا وقرانا في الضفة و في كل مدن وقرى فلسطيننا التاريخية التي هبت واحدة وموحدة في مساندة اهلنا وشعبنا في القدس في حي الشيخ جراح وفي باب العمود وفي الاقصى ، إننا نحيي من خلالكم جماهير شعبنا الثائرة والمنتفضة في كل مدينة وقرية فلسطينية من النهر الى البحر ، و الموحدين جميعا في هبتهم وثورتهم في وجه هذا المحتل الصهيوني واجراءاته العدوانية الفاشية والعنصرية التوسعية القائمة على سياسات ضم الاراضي واقتلاع وتهجير السكان الفلسطينيين ووضعهم في معازل بشرية تفتقد القدرة على النمو والتمدد والبقاء لأجل دفعهم الى الهجرة والمغادرة تحقيقا لطموحاته العدوانية في الإقتلاع والإفراغ و التوسع والضم والتهويد لكل معالم فلسطين التاريخية والدينية والديمغرافية إكمالا لمشروعه العنصري على كامل اقليم فلسطين .. 

إننا نعبر بهذة الوقفة التضامنية المشتركة اليوم عن ضميرنا الوطني والقومي والإنساني والقانوني والسياسي و العلمي في دعم ومساندة شعبنا وهبته وانتفاضته المباركة ونعرب عن تأييده في كافة مطالبه المحقة و المشروعة وفي رفضه لكافة هذة الإجراءات العنصرية والإقتلاعية الغاشمة التي يسعى المحتل الإسرائيلي الى فرضها وتطبيقها على ابناء شعبنا سواء في حي الشيخ جراح أو في بقية احياء مدينة القدس وضواحيها المختلفة كخطوات متتابعة ينتهجها على طريق سعيه لتهويد مدينة القدس بكل معالمها الحضارية والدينية وتكريسها عاصمة موحدة لكيانه الغاصب ، كل هذة السياسات تستهدف القدس لما تمثله القدس بكل ابعادها الروحية والمدنية والسياسية من مركزية في الصراع الدائر مع الإحتلال منذ تم احتلالها .

ورسالتنا من هذة الوقفة للعالم اجمع ولأمتنا العربية والإسلامية ان يرتقي الجميع بمواقفه الى مستوى الحدث.. حتى يتوقف الإحتلال عن هذة السياسات الخطيرة و

التي من شأنها ان تقذف المنطقة الى أتون حرب دينية شاملة ، وحتى انهاء احتلاله للأراضي الفلسطينية وتمكين شعبنا من حقوقه المشروعة في العودة وتقرير المصير والدولة وعاصمتها القدس .

كل التحية لكم اخواني واخواتي 

وكلنا فداء للقدس  

عضو الحملة الأكاديمية الدولية لمناهضة الإحتلال الإسرائيلي وقرار الضم .

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

نادرة هاشم حامدة

 نادرة هاشم حامدة: الذكاء العاطفي الانفعالي

 نادرة هاشم حامدة: الذكاء العاطفي الانفعالي حين نصف شخص بأنه محبوب وذو جاذبية كلامية مريحة،وأنه …