فتح
الرئيسية / شؤون فلسطينية / “فتح”: انقلاب “حماس” الدموي يتمدد نحو الانفصال والمؤامرة على المشروع الوطني في ذروتها

“فتح”: انقلاب “حماس” الدموي يتمدد نحو الانفصال والمؤامرة على المشروع الوطني في ذروتها

فتح

“فتح”: انقلاب “حماس” الدموي يتمدد نحو الانفصال والمؤامرة على المشروع الوطني في ذروتها

 

رام الله 13-6-2022 وفا- أكدت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” إصرار قيادتها ومناضليها وجماهيرها على المضي قدما في استرجاع قطاع غزة إلى الشرعية الوطنية الفلسطينية، واستعادة النظام والقانون، ورفع المعاناة والمآسي عن المواطنين ومحو الآثار الكارثية لانقلاب “حماس” المسلح الدموي الانفصالي على الحق الفلسطيني (القضية الفلسطينية)، والمشروع الوطني.

وجددّت حركة “فتح”، في بيان صدر عنها اليوم الإثنين، لمناسبة مرور 15 عاما على انقلاب “حماس” الدموي ودخوله العام الـ16، غدا، الموافق الرابع عشر من حزيران، العهد مع جماهير شعبنا الفلسطيني على الالتزام بمبدأ احترام روح ودم الإنسان الفلسطيني وحياته، ورفضها المطلق للصراعات الثانوية الدموية المسلحة بين أبناء الشعب الواحد.

وأشارت إلى وجود مؤامرة دولية وإقليمية بقيادة منظومة الاحتلال على المشروع الوطني، لمنع قيام دولة فلسطينية في الضفة الفلسطينية وقطاع غزة، عاصمتها القدس الشرقية، مؤامرة نفذها فرع الإخوان المسلمين في فلسطين المسمى “حماس” يوم الرابع عشر من شهر حزيران من العام 2007، حيث انقلبت بالقوة المسلحة على نظام وقانون السلطة الوطنية الفلسطينية، وعلى مبادئ وأهداف حركة التحرر الوطنية وميثاق منظمة التحرير الفلسطينية وقراراتها ونظامها، بقصد إلغاء تمثيل المنظمة الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.

وحذرت “فتح” من استمرار انقلاب “حماس”، حيث بدأت فعليا منذ سيطرتها على قطاع غزة بالنار، وسفك الدماء، بضرب الهوية الوطنية وركائزها الثقافية، وإلغاء الانتماء للوطن لصالح الولاء الأعمى للجماعة وخدمة أجندات خارجية إقليمية على رأسها منظومة الاحتلال إسرائيل، حيث التقت مصلحتهما في ضرب حركة التحرر الوطنية الفلسطينية، ومنع تجسيد دولة فلسطينية حرة ديمقراطية تقدمية ذات سيادة.

وكالة وفا

أهم الاخبارالاحتلال يعتقل 12 مواطنا من أنحاء مختلفة بالضفة الغربية “هيئة الأسرى”: الوضع الصحي للمعتقل ناصر أبو حميد في غاية الخطورة عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى صورة أرشيفية النفط يهبط بأكثر من دولارين مع اتساع مخاوف الطلب الاحتلال يعتقل مواطنا من سلواد أكثر من 87 ألف طالب يتوجهون غدا لتقديم امتحان الثانوية العامة قوات الاحتلال تهدم منزلا قيد الانشاء جنوب أريحا “فتح”: انقلاب “حماس” الدموي يتمدد نحو الانفصال والمؤامرة على المشروع الوطني في ذروتها لليوم الخامس: الاحتلال يواصل إغلاق مدخل قرية عابود توقعات تسريع رفع الفائدة الأميركية تهبط بالذهب وتصعد بالدولار صورة أرشيفية الاحتلال يداهم منزل أسير محرر في بلدة قباطية اشتية: لا يجوز مكافأة دولة الاحتلال على جرائمها وعلى انتهاكاتها للقانون الدولي الخارجيـة: “كوخافي” يحاول إخفاء جرائم الاحتلال وعنصريته عبر فزاعة العدو الخارجي غزة: وقفة دعم مع الأسرى في سجون الاحتلال اندلاع مواجهات مع الاحتلال جنوب جنين أبو بكر: البرلمان الأوروبي قادر على إحداث نقلة حقيقية في قضية الأسرى ووقف الجرائم بحقهم الأحمد: ذكرى انقلاب حماس يشكل عقبة أمام استمرار النضال الفلسطيني لإنهاء الاحتلال أبو هولي: اللجنة الاستشارية لـ”الأونروا” تعقد اجتماعها غدا الاحتلال يخطر بهدم ووقف العمل بمنزلين قيد الانشاء بمسافر يطا الاحتلال يحتجز مواطنة وطفلها على حاجز غرب جنين الوطني يبحث عن الفوز أمام الفلبين غدا لبلوغ أمم آسيا للمرة الثالثة جانب من تدريبات المنتخب اليوم استعداد للقاء الفلبين الخارجية: مخطط مجالس المستوطنات لفصل شمال الضفة عن جنوبها يغلق الباب أمام حل الدولتين تونس: انعقاد المجلس التنفيذي لاتحاد إذاعات الدول العربية بمشاركة فلسطين الاحتلال يمنع مواطنا مقدسيا من السفر الرئيس يصل قبرص في زيارة رسمية القلاب: “حماس” تستبعد نفسها عن العمل الوطني الفلسطيني والقومي العربي بشكل عام وكيل “التعليم العالي” يبحث مع الجانب الفرنسي سبل تعزيز التعاون الأكاديمي والبحثي “التحرير الفلسطينية”: رغم مرور 15 سنة على الانقلاب إلا أن “حماس” ما زالت على نفس نهج البطش مجلس الوزراء يخصص بعضا من أراضي الدولة لمنفعة هيئات محلية ودوائر حكومية العوض: شعبنا دخل في دوامة صعبة طالت مختلف مجالات الحياة نتيجة الانقلاب جادو تطلع وفدا برلمانيا أوروبيا على آخر التطورات (محدث) الاحتلال يبعد مقدسيتين عن المسجد الأقصى مواجهات مع الاحتلال في البيرة الاحتلال يرفض التماسا لوقف هدم خيام شمال طوباس إيراتشي غارسيا: لم نغفل قضية فلسطين زعيمة الاشتراكيين والديمقراطيين في البرلمان الأوروبي إيراتشي غارسيا خلال المؤتمر الصحفي اشتية يطالب البرلمان الأوروبي بمقاطعة منتجات المستوطنات الرئيس يستقبل السفراء العرب المعتمدين لدى قبرص الرئيس محمود عباس خلال استقباله السفراء العرب في مقر إقامته بالعاصمة القبرصية نيقوسيا (تصوير: ثائر غنايم) الاحتلال يعتقل طفلين من رام الله بدء أعمال الدورة الـ 50 لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف الاحتلال يعتقل 12 مواطنا من أنحاء مختلفة بالضفة الغربية”هيئة الأسرى”: الوضع الصحي للمعتقل ناصر أبو حميد في غاية الخطورةعشرات المستوطنين يقتحمون الأقصىصورة أرشيفيةالنفط يهبط بأكثر من دولارين مع اتساع مخاوف الطلبالاحتلال يعتقل مواطنا من سلواد أكثر من 87 ألف طالب يتوجهون غدا لتقديم امتحان الثانوية العامةقوات الاحتلال تهدم منزلا قيد الانشاء جنوب أريحا”فتح”: انقلاب “حماس” الدموي يتمدد نحو الانفصال والمؤامرة على المشروع الوطني في ذروتهالليوم الخامس: الاحتلال يواصل إغلاق مدخل قرية عابودتوقعات تسريع رفع الفائدة الأميركية تهبط بالذهب وتصعد بالدولارصورة أرشيفيةالاحتلال يداهم منزل أسير محرر في بلدة قباطيةاشتية: لا يجوز مكافأة دولة الاحتلال على جرائمها وعلى انتهاكاتها للقانون الدوليالخارجيـة: “كوخافي” يحاول إخفاء جرائم الاحتلال وعنصريته عبر فزاعة العدو الخارجيغزة: وقفة دعم مع الأسرى في سجون الاحتلالاندلاع مواجهات مع الاحتلال جنوب جنينأبو بكر: البرلمان الأوروبي قادر على إحداث نقلة حقيقية في قضية الأسرى ووقف الجرائم بحقهمالأحمد: ذكرى انقلاب حماس يشكل عقبة أمام استمرار النضال الفلسطيني لإنهاء الاحتلالأبو هولي: اللجنة الاستشارية لـ”الأونروا” تعقد اجتماعها غداالاحتلال يخطر بهدم ووقف العمل بمنزلين قيد الانشاء بمسافر يطاالاحتلال يحتجز مواطنة وطفلها على حاجز غرب جنينالوطني يبحث عن الفوز أمام الفلبين غدا لبلوغ أمم آسيا للمرة الثالثةجانب من تدريبات المنتخب اليوم استعداد للقاء الفلبينالخارجية: مخطط مجالس المستوطنات لفصل شمال الضفة عن جنوبها يغلق الباب أمام حل الدولتينتونس: انعقاد المجلس التنفيذي لاتحاد إذاعات الدول العربية بمشاركة فلسطينالاحتلال يمنع مواطنا مقدسيا من السفرالرئيس يصل قبرص في زيارة رسميةالقلاب: “حماس” تستبعد نفسها عن العمل الوطني الفلسطيني والقومي العربي بشكل عاموكيل “التعليم العالي” يبحث مع الجانب الفرنسي سبل تعزيز التعاون الأكاديمي والبحثي”التحرير الفلسطينية”: رغم مرور 15 سنة على الانقلاب إلا أن “حماس” ما زالت على نفس نهج البطشمجلس الوزراء يخصص بعضا من أراضي الدولة لمنفعة هيئات محلية ودوائر حكوميةالعوض: شعبنا دخل في دوامة صعبة طالت مختلف مجالات الحياة نتيجة الانقلابجادو تطلع وفدا برلمانيا أوروبيا على آخر التطورات(محدث) الاحتلال يبعد مقدسيتين عن المسجد الأقصىمواجهات مع الاحتلال في البيرةالاحتلال يرفض التماسا لوقف هدم خيام شمال طوباسإيراتشي غارسيا: لم نغفل قضية فلسطينزعيمة الاشتراكيين والديمقراطيين في البرلمان الأوروبي إيراتشي غارسيا خلال المؤتمر الصحفياشتية يطالب البرلمان الأوروبي بمقاطعة منتجات المستوطناتالرئيس يستقبل السفراء العرب المعتمدين لدى قبرصالرئيس محمود عباس خلال استقباله السفراء العرب في مقر إقامته بالعاصمة القبرصية نيقوسيا (تصوير: ثائر غنايم)الاحتلال يعتقل طفلين من رام اللهبدء أعمال الدورة الـ 50 لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف

الرئيسية محلية تاريخ النشر: 13/06/2022 11:31 ص

“فتح”: انقلاب “حماس” الدموي يتمدد نحو الانفصال والمؤامرة على المشروع الوطني في ذروتها

“فتح”: انقلاب “حماس” الدموي يتمدد نحو الانفصال والمؤامرة على المشروع الوطني في ذروتها

 

رام الله 13-6-2022 وفا- أكدت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” إصرار قيادتها ومناضليها وجماهيرها على المضي قدما في استرجاع قطاع غزة إلى الشرعية الوطنية الفلسطينية، واستعادة النظام والقانون، ورفع المعاناة والمآسي عن المواطنين ومحو الآثار الكارثية لانقلاب “حماس” المسلح الدموي الانفصالي على الحق الفلسطيني (القضية الفلسطينية)، والمشروع الوطني.

وجددّت حركة “فتح”، في بيان صدر عنها اليوم الإثنين، لمناسبة مرور 15 عاما على انقلاب “حماس” الدموي ودخوله العام الـ16، غدا، الموافق الرابع عشر من حزيران، العهد مع جماهير شعبنا الفلسطيني على الالتزام بمبدأ احترام روح ودم الإنسان الفلسطيني وحياته، ورفضها المطلق للصراعات الثانوية الدموية المسلحة بين أبناء الشعب الواحد.

وأشارت إلى وجود مؤامرة دولية وإقليمية بقيادة منظومة الاحتلال على المشروع الوطني، لمنع قيام دولة فلسطينية في الضفة الفلسطينية وقطاع غزة، عاصمتها القدس الشرقية، مؤامرة نفذها فرع الإخوان المسلمين في فلسطين المسمى “حماس” يوم الرابع عشر من شهر حزيران من العام 2007، حيث انقلبت بالقوة المسلحة على نظام وقانون السلطة الوطنية الفلسطينية، وعلى مبادئ وأهداف حركة التحرر الوطنية وميثاق منظمة التحرير الفلسطينية وقراراتها ونظامها، بقصد إلغاء تمثيل المنظمة الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.

وحذرت “فتح” من استمرار انقلاب “حماس”، حيث بدأت فعليا منذ سيطرتها على قطاع غزة بالنار، وسفك الدماء، بضرب الهوية الوطنية وركائزها الثقافية، وإلغاء الانتماء للوطن لصالح الولاء الأعمى للجماعة وخدمة أجندات خارجية إقليمية على رأسها منظومة الاحتلال إسرائيل، حيث التقت مصلحتهما في ضرب حركة التحرر الوطنية الفلسطينية، ومنع تجسيد دولة فلسطينية حرة ديمقراطية تقدمية ذات سيادة.

وأعربت حركة “فتح” عن ثقتها بوعي ويقظة الجماهير الفلسطينية رغم جرائم الانقلابيين الدموية ومجازرهم غير المسبوقة بحق المواطنين الفلسطينيين ، وطالبت أخذ أقصى درجات اليقظة لمواجهة الحلقات التالية من مسلسل المؤامرة، والتي قد لا تنتهي بفصل قطاع غزة عن الوطن وحسب، بل في محاولات الانقلابيين التمدد بمؤامرتهم للسيطرة على الضفة الفلسطينية، بعد حصولهم على شهادة تقدير من رئيس حكومة منظومة الاحتلال نفتالي بينيت على التزامهم الدقيق بالاتفاقات الأمنية السرية والعلنية على حد سواء، مقابل الإبقاء على سيطرتهم على قطاع غزة.

وتابعت: حيث تم غض الطرف عن تحضيراتهم لعمليات تخريبية في الضفة الفلسطينية، هدفها المشترك مع سلطة الاحتلال تقويض أركان السلطة الوطنية، ونشر الفوضى عبر ضرب النظام والأمن – انفاق بيتونيا المكدسة بالسلاح والمتفجرات مثال حي على ذلك -، وانتهاج الإرهاب متنافسة مع إرهاب منظومة الاحتلال في عمليات القمع والتنكيل بالمواطنين الفلسطينيين وتدمير بيوتهم بدون أدنى حساب لحالاتهم الإنسانية والمعيشية الصعبة، المسؤولة عنها مباشرة، وجريمة ما حدث من هدم البيوت في قرية أم النصر شمال قطاع غزة، من هو إلا دليل قاطع على نهج الجريمة الناظم لسياسات قيادات حماس، بالتوازي مع نشرهم الإشاعات، وتهييج الشارع، وجره نحو صراعات اجتماعية، واصطناع أزمات اقتصادية.

 وحيت “فتح” أرواح مئات الشهداء الذين ارتقوا دفاعا عن شعبنا، وعن أركان المشروع الوطني، وحيت مئات الجرحى الذين ما زالوا يعانون آلام ركبهم المبتورة، وأياديهم بفعل رصاص حماس المتفجر.

كما توجهت بعظيم التقدير لجماهير شعبنا في قطاع غزة على صمودهم، وثباتهم، وإيمانهم بانتمائهم الوطني رغم المعاناة المزدوجة من سياسة الانقلابيين، وجرائمهم الدموية، ومن آثار أربع حملات عسكرية عدوانية شنها جيش منظومة الاحتلال الإسرائيلي العنصرية.

ونوهت حركة “فتح” إلى هروب قيادات “حماس” للعيش في عواصم قريبة وبعيدة في فنادق وفيلات فخمة مع عائلاتهم وأبنائهم، تاركين المواطنين في قطاع غزة فريسة للفقر، والجوع، والمآسي، والأمراض النفسية والاجتماعية، نتيجة لسياساتهم الفئوية العبثية المدمرة.

ودعت القوى الوطنية الفلسطينية إلى موقف موحد ضاغط على “حماس”؛ لإجبارها على الانصياع لإرادة ومصالح الجماهير الفلسطينية في غزة أولا، والمصالح العليا لشعبنا في الوطن وخارجه، والعمل على تقوية مناعة الروح المعنوية للمواطن، وتعزيزها بمواقف وطنية واضحة صلبة صريحة، لكسر موجات الإحباط واليأس التي تصنعها “حماس” بين الحين والآخر .

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

301203292_2172277619619131_23618282941429928_n

الإسرائيلي من الاتفاق النووي الإيراني ؟ أسباب الرعب و الخوف

الإسرائيلي من الاتفاق النووي الإيراني ؟ أسباب الرعب و الخوف رأي وتحليل :سيث .جي .فرنتزمان …