الرئيسية / الآراء والمقالات / علي ابو حبلة يكتب : مجلس نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين المنتخب …. والمطلوب

علي ابو حبلة يكتب : مجلس نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين المنتخب …. والمطلوب

رئيس تحرير افاق الفلسطينيه
رئيس تحرير افاق الفلسطينيه

مجلس نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين المنتخب …. والمطلوب 

بقلم المحامي علي ابوحبله

إن نجاح إجراء الانتخابات لنقابة المحاميين النظاميين هي دليل على أن شعبنا الفلسطيني شعب يستحق الحياة وشعب يتطلع للتحرر والخلاص من الاحتلال وانه قادر على بناء مؤسساته وقادر على تحمل مسؤولياته وبإمكانه أن يبني وطنا فلسطينيا نموذجيا يكون واحة للحرية والديموقراطيه وان العائق الوحيد على ممارسة هذه الحرية والديموقراطيه هو الاحتلال الإسرائيلي.

لقد أفرزت انتخابات نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين أنموذجا للشراكة التعددية يجب التوقف عندها والبناء عليها في التطلعات الفلسطينية لبناء نظام سياسي تعددي وشراكه وطنيه حقيقية لبناء المؤسسات لدولة فلسطين المستقبل استنادا للقانون الأساس الفلسطيني ، الشعب مصدر السلطات ويمارسها عن طريق السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية على أساس مبدأ الفصل بين السلطات على الوجه المبين في هذا القانون الأساسي. ومبدأ سيادة القانون أساس الحكم في فلسطين، وتخضع للقانون جميع السلطات والأجهزة والهيئات والمؤسسات والأشخاص.

مجلس نقابة المحاميين المنتخب تقع عليه مسؤوليات جسام في ظل ما تتطلبه منظومة القضاء من إصلاح ومن ارتقاء بمستوى الأداء للجهاز القضائي وضرورة التصدي لتغول السلطة التنفيذية وإصدار مراسيم بقانون في ظل غياب السلطة التشريعية الأمر الذي يخل بتوازنات النظام السياسي الفلسطيني 

مطلوب من نقابة المحاميين النظاميين الفلسطينيين أن تسارع خطواتها باتجاه تفعيل وتدعيم العمل النقابي القانوني الذي من شانه الحفاظ على كرامة وحقوق أعضاء الهيئة ألعامه لنقابة المحاميين النظاميين الفلسطينيين وتعمل من اجل ترسيخ المبادئ والقيم الاخلاقيه من اجل الارتقاء بمهنة المحاماة في فلسطين بما يحقق النزاهة للقضاء الواقف ، وتعد نقابة المحاميين النظاميين الفلسطينيين جزء لا يتجزأ من أركان العدالة في فلسطين ،وهي شريك أساسي مع السلطة القضائية في فلسطين بما يضمن استقلالية القضاء وتحقيق أسس العدالة لكافة أبناء الشعب الفلسطيني .

  إن مجلس نقابة المحاميين النظاميين الفلسطينيين مطالب تحقيق العدالة والمساواة بين كافة أعضاء الهيئة ألعامه بالقرار القاضي بتامين العمل للجميع انه القرار الأول الذي اتخذ في تاريخ إنشاء نقابة المحامين النظاميين في فلسطين لتحديد عمل الوكالات بما يضمن للجميع تامين عمل يحقق مردود للدخل خاصة المحامين الناشئين، وبازدياد أعضاء الهيئة ألعامه تصبح مسؤولية مجلس النقابة مهمة توفير العمل للجميع وضمن سياسة مجلس النقابة في كيفية العمل لاستيعاب المحامين الناشئين في توفير فرص العمل بما يضمن توزيع عادل للعمل في مجال مهنة المحاماة للحفاظ على مستوى يحقق للجميع الكرامة في تحصيل لقمة العيش الكريم 

نجاح الانتخابات وهذا التنوع للمجلس الجديد يجب أن يكون الدافع لأجل الحفاظ على وحدة الوطن الفلسطيني بجناحيه للمحافظات الشمالية والجنوبية بهذا التمثيل للمحامين في قطاع غزه والقدس تمثيلا أصيلا ليجسد الوحدة الوطنية التي يسعى مجلس النقابة لتحقيقها بجهوده الدؤوبه من خلال الاتصالات على جميع المستويات لإنهاء الانقسام وإتمام المصالحة الوطنية من خلال الجهد الفلسطيني والتنسيق مع مختلف النقابات والاتحادات العربية والاقليميه والدولية 

إن مجلس النقابة المنتخب عليه أن يضع في سلم أولوياته الدفاع عن الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني ضمن مفهوم وفلسفه تقوم على أن للنقابة دور هام وحيوي وهي سفير دولة فلسطين في حلها وترحالها تدافع عن الحق الفلسطيني وتعمل من اجل وضع حد لكافة الممارسات الاسرائيليه وتكشف للعالم اجمع زيف الادعاءات الاسرائيليه والقناع الإسرائيلي بإثارتها في كافة المحافل الدولية جرائمها بحق الشعب الفلسطيني والمخطط الاستيطاني الغير مشروع والمخالف لكافة القوانين والمواثيق الدولية وعلى رأسها اتفاقية جنيف ولائحة لاهاي بشان الإقليم المحتل ، وتبين للنقابات الحقوقية مدى خطورة ما تقوم به إسرائيل تجاه الحقوق للمواطن الفلسطيني وتعديها على الحقوق الانسانيه للأسرى الفلسطينيون الذين هم أسرى حرب بحسب كافة القوانين الدولية والانسانيه ، وتبين أن ما تقوم به حكومة الاحتلال من تهويد للقدس تعدي على حقوق المقدسيين وتدمير لكل أسس السلام العادل والآمن للمنطقة برمتها 

 على مجلس النقابة المنتخب أن يسعى إلى تفعيل التو ألأمه والتشبيك مع العديد من النقابات الحقوقية للعديد من الدول العربية والاسلاميه والاوروبيه

إن على مجلس النقابة المنتخب أن يضع في أولى أولوياته أن نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين جزء لا يتجزأ من أركان العدالة في فلسطين وهو شريك فعلي مع أركان العدالة لأجل تحقيق مفهوم العدالة للجميع لتشمل كافة أبناء الشعب الفلسطيني ، إن نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين وقد خطت خطواتها نحو التقدم إلى الأمام من اجل ترسيخ عمل نقابة المحاميين النظاميين وسعت لتكون جزء أصيل من مكونات أركان العدالة في فلسطين ، إن على أعضاء الهيئة ألعامه للنقابة تقع على عاتقهم مهمة ومسؤولية الارتقاء في تحمل مسؤولياتهم والتعاضد مع مجلس نقابتهم الذي يسعى لأجل الحفاظ على كرامة المحامي وصون مهنة المحاماة ويسعى لأجل تكريس مبدأ العدالة والشراكة بين الجميع ليصل إلى مبتغاه في تحقيق العيش الكريم وتامين العمل لكل عضو من أعضاء الهيئة ألعامه، قدما والى الأمام لأجل ترسيخ وتدعيم العمل النقابي في فلسطين ولتكن نقابة المحاميين النظاميين الفلسطينيين أولى نقابات فلسطين في تحقيق مفهوم العدالة للجميع ونبراس الدفاع عن الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني في مواجهة كل الإجراءات والممارسات الاسرائيليه التي جميعها تتعارض والقانون الدولي الإنساني

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

عمر حلمي الغول

عمر حلمي الغول يكتب : فلسفة القتل راسخة عندهم

فلسفة القتل راسخة عندهم عمر حلمي الغول كشف استطلاع رأي اجراه معهد الديمقراطية الإسرائيلي نشرته …