الرئيسية / لواء ركن عرابي كلوب / رحيل القائد المتقاعد الشاعر أحمد نظمي داوود سليمان (شهاب محمد)

رحيل القائد المتقاعد الشاعر أحمد نظمي داوود سليمان (شهاب محمد)

شهاب محمد

رحيل القائد المتقاعد الشاعر
أحمد نظمي داوود سليمان (شهاب محمد)
(1950م – 2022م)
بقلم لواء ركن / عرابي كلوب 13/2/2022م
المناضل / أحمد نظمي داوود سليمان من مواليد بلدة حارس في محافظة الزيتون سلفيت عام 1950م، أنهى دراسته الاساسية والاعدادية وحصل على الثانوية العامة.
التحق بصفوف حركة فتح عام 1968م، وأصيب في أشتباك مع قوات الاحتلال الاسرائيلي بتاريخ 12/10/1968م بجراح بالغة في الرجل اليسرى أدت الى بتر في رجله خلال مشاركته في احدى الدوريات الفدائية المتوجهة الى أرض الوطن، وكان من اوائل جرحى النضال الفلسطيني.
عمل في سفارة فلسطين بالكويت مسؤولاً ثقافياً واعلامياً ومالياً للفترة من عام 1974-1978م، وكذلك أضافة الى عمله عمل في الصحافة الكويتية في جريدة الوطن والرأي العام والقبس والأنباء، وكان احد كتاب الملف السياسي والثقافي في جريدة الأنباء.
حصل على بكالوريوس تربية لغة عربية من جامعة القدس المفتوحة، ودبلوم متخصص في إدارة المؤسسات الأهلية من جامعة بيرزيت، نشر قصائدة في معظم الصحف والمجلات الكويتية والعربية.
مع عودة قوات الامن الوطني الفلسطيني الى ارض الوطن عام 1994م وانشاء السلطة الوطنية الفلسطينية عاد الى أرض الوطن وعمل في جهاز التوجية السياسي والوطني بالمحافظات الشمالية من عام 1995 – 2011م.
كان عضواً في قيادة هيئة التوجية السياسي والوطني واحد اركانها وشغل المواقع التالية :-
– مستشار للمفوض السياسي العام
– رئيس تحرير مجلة وطني
– مفوض سياسي بجهاز الشرطة في رام الله والبيرة
– مفوض سياسي بجهاز الدفاع المدني في المحافظات الشمالية
– مدير عام للشؤون الإدارية والمالية في التوجيه السياسي والوطني للفترة من 1/7/2006 – 1/7/2010م
شارك في معظم مؤتمرات حركة فتح وايضاً في مؤتمرات الاتحاد العام للكتاب والادباء الفلسطنيين.
كان أميناً لسر فرع الاتحاد في الكويت، وفي أرض الوطن اميناً للسر لدورات لاحقه.
شارك في عدة مجالس وطنية في الجزائر وعمان.
شارك في المؤتمرات والندوات والمهرجانات الثقافية والادبية والفنية وله عملان تم تجسيدهما على خشبة المسرح.
عمل فني مميز عن الأنتفاضة المباركة لحنه المرحوم / بليغ حمدي وغناء المطرب محمد رشدي رحمهما الله وكان من إنتاج تلفزيون الكويت ومسرحية موال الأرض التي أخرجها مدير المعهد العالي للفنون المسرحية د.احمد عبد الحليم بطولة الفنان / محمود سعيد والفنانة عايدة عبدالعزيز رحمها الله.
أصدر العديد من دواوين الشعر والمسرحيات والروايات، بالأضافة الى عدد كبير من المقالات الفكرية والسياسية والمتابعات النقدية الادبية والقصائد الشعرية للفترة من 1996 – 2021م.
تقاعد برتبة لواء عام 2011م.
– اللواء / شهاب محمد أمين سر الاتحاد العام للكتاب والادباء الفلسطينيين.
– ونائب الامين العام للاتحاد العام لجرحى فلسطين (فجر).
– امين سر المكتب الحركي المركزي للجرحى.
الشاعر الكبير / شهاب محمد كان يوزع على الناس المعنويات والأمل بالنصر والحرية.
كان رجلاً ملتزماً وفياً مقاتلاً في معارك الثورة الفلسطينية، إنسان سيد الكلمة والمواقف بكل معايير الوفاء، فارساً في سفارة دولة فلسطين بالكويت وفي اتحاد الكتاب، عاشقاً لوطنه ولحركته حركة فتح الرائده، فهو قامه وقيمة ثقافية مشرفة من تاريخنا الوطني، حاملاً لواء الكرامة والمجد والأخوة.
امتاز بالوعي والثقافة والهدوء والاتزان، فكان من الفاعلين والمميزين في تجربة التفويض السياسي.
كان يكتب في مجلة وطني التي تصدر عن هيئة التوجية السياسي والوطني.
المناضل الجريح والشاعر والصحفي والنقابي والكاتب شهاب محمد الذي لم يمنعه بتر رجله من مواصلة درب العطاء واستمر في اداء واجبه الوطني، وتشهد له فعالياته التثقيفية والادبية في المعسكرات الصيفية والشتوية.
اللواء / شهاب محمد من جرحانا البواسل الذين أستمدوا العزم والمثابرة والتواصل في العطاء، عمل بكل تفان واخلاص.
فجر يوم الجمعة الموافق 11/2/2022م ترجل ابن بلدة حارس المحارب والجريح والاديب والشاعر عن صهوة جوادة في المستشفى الاستشاري برام الله على أثر نوبة قلبية حادة مفاجئة آلمت به عن عمر يناهز (72) عاماً بعد مسيرة نضالية وأدبية حافلة أستمرت أكثر من نصف قرن في الوطن والشتات.
رحل عنا بعد حياة حافلة في النضال والكفاح من أجل وطنه، تاركاً لنا سيرة عطره وذخيره عظيمة من شعره الثوري وادائه القوي.
ناضلت فاوفيت، كتبت فابدعت، غادرت بصمت دون ضجيج.
نقل الى بلدته وتمت الصلاة على جثمانة الطاهر ظهراً ومن ثم وورى الثرى في مأواه الأخير بلدته حارس قضاء سلفيت.
حيث ودعنا اليوم قائداً وطنياً فتحاوياً وفارساً من فرسانها الأوائل، ودعنا فارس الكلمة والبندقية والموقف، نعم لقد ترجل الرجل الصادق وصاحب الخلق النبيل، ترجل القائد المناضل الذي عاش سنوات الكفاح والنضال في قواعد الفدائيين الأوائل، القائد الجريح الذي فقد أحد ساقيه في مسيرة الثورة عام 1968م.
ترجل الفارس عن صهوة جوادة، تاركاً دنيا الناس الى حيث يلقي التكريم الذي يستحق، حيث شيع بجنازة عسكرية وحشد من جماهير بلدته.
رحم الله الشاعر اللواء / أحمد نظمي داوود سليمان (شهاب محمد) واسكنه فسيح جناته.
ونعت حركة فتح – مفوضية التعبئة والتنظيم الاخ اللواء الشاعر شهاب محمد ابو محمد الذي انتقل الى جوار ربه فجر اليوم الجمعة بعد وفاة والدته قبل اسبوع…
استعجلت الرحيل ايها الانسان الوطني المبدع الذي عاش مرحلة البدايات للثوره الفلسطينيه ورافق الش/هد/اء ابو عمار وابو جهاد وابو اياد .
انتقل معهم من البدايات من الأردن الى لبنان والى سوريا والى تونس فقد ساقه في معارك الثورة الفلسطينية ومن ثم العوده الى ارض الوطن.
كان شاعر يرثي الش/هد/اء و ويكتب الاشعار الوطنيه الهادفه..
عمل بالتوجيه السياسي والوطني بعد العودة لارض الوطن وتقاعد على رتبة لواء
سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويلهم أهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان وحسن العزاء.
ونعى الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطنيين الشاعر / شهاب محمد أمين سر الاتحاد الذي وافته المنية صباح اليوم الجمعة في المستشفى الاستشاري برام الله.
رحمك الله يا ابا محمد رحمة واسعة واسكنك فسيح جناته والهم أهلك وعائلتك الصبر والسلوان.
وانا لله وانا اليه راجعون.
الاتحاد العام لجرحى فلسطين (فجر) وكافة أطره وهيئاته في الوطن والشتات ينعي بمزيد من الحزن والأسى المرحوم الش/هي/د باذن الله الشاعر اللواء / شهاب محمد (احمد نظمي داوود سليمان) نائب الأمين العام للاتحاد العام لجرحى فلسطين (فجر) أمين المكتب الحركة المركزي للجرجى، سائلين المولى عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.
لروحه الرحمه ولذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.
الرابطة الدولية للقلم فرع فلسطين تنعي بمزيد من الحزن والاسى الأخ اللواء الأديب / شهاب محمد عضو الرابطة ونائب رئيس الاتحاد العام للكتاب الفلسطنيين، رئيس واعضاء اللجنة التنفيذية للرابطة واصدقاؤها في العالم تنعي الأخ والصديق التاريخي والعضو الأساسي في الرابطة / شهاب محمد بعمق الأسى والألم، كان علماً من اعلامها وطاقة أبداعيه، وقلماً حاداً ضد الظلم، وانساناً رفيع الحضور، ظلت كلماته شعله لا تنطفئ، ومواقفه سهماً حاداً امام كل من يتطاول على الثورة والهوية، مناضلاً مقاوماً فدائياً، شارك في المعارك وأصيب في اشتباك مع جنود الاحتلال، أخا ملتزماً حمل الكلمة المقاتله، علماً أننا ونحن نعزي أنفسنا لهذا الفقد الموجع لنتقدم من سيادة الرئيس واعضاء اللجنة المركزية واللجنة التنفيذية بأحر التعازي لهذا المصاب الجلل ونتقدم من أهله وذويه وأصدقائه بأحر التعازي والمواساة.
شهاب محمد قامه فكرية وأبداعية وثائر بالكلمة والزناد وما أقسى الوداع حين يكون سهما حارقاً في الروح وداعاً أيها الصديق الأوفى، بعمق صعوبة الوداع، وداعاً الأخ الغالي شهاب محمد، وداعاً، وداعاً، وداعاً.
نعت وزارة الثقافة الشاعر والمناضل شهاب محمد، أمين سر الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين، وعضو أمانته العامة، الذي وافته المنية صباح اليوم الجمعة عن عمر ناهز 70 عاما.
وقال وزير الثقافة عاطف أبو سيف إن الثقافة الفلسطينية تخسر شاعرا وعلما من أعلامها وفارساً من مثقفيها الذين كرسوا حياتهم وتاريخهم وأدبهم وكلمتهم من أجل فلسطين وخلاصها وحريتها وحرية شعبنا.
وأضاف أن شهاب محمد يعتبر من الأدباء الذين حملوا البندقية والقلم على طريق الحرية والاستقلال، ورهنوا فكرهم ووعيهم من أجل مستقبل أفضل وحياة حرة للأجيال، وهذا ما كرسه من خلال أدواره الوظيفية الرسمية وغيرها في حركة النضال الوطني الفلسطيني.
وتقدم أبو سيف من عائلة الشاعر المناضل شهاب محمد ومن رفاق دربه ومسيرته، ومن الأمانة العامة للاتحاد، بخالص التعازي والمواساة، سائلا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.
ونعت الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين فقيدهم المرحوم اللواء المتقاعد الشاعر/ احمد نظمي داوود سليمان (شهاب محمد) وتقدمت بخالص العزاء والمواساة لعائلة سليمان بوفاة فقيدهم في الوطن والشتات وخاصه بلدة حارس محافظة سلفيت حيث ان المرحوم جمع بحياته النضالية بين البندقية والأدب والشعر من اجل القضية الوطنية الفلسطينية.دفاعا عن الحق الفلسطيني خلال مسيرته الحافلة بالعطاء والنضال والتضحيات، سائلين الله عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ،ويسكنه فسيح جناته، ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان وحسن العزاء.

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

63665414474474

رحيل النقيب المتقاعد خالد محمد محمود غانم (أبو أحمد)

رحيل النقيب المتقاعد خالد محمد محمود غانم (أبو أحمد) (1962م – 2022م) بقلم لواء ركن …