احمد جبران
الرئيسية / الآراء والمقالات / الدكتور احمد جبران يكتب : في عيلبون الجليل ولِدَ مارداً وتمختر ‎

الدكتور احمد جبران يكتب : في عيلبون الجليل ولِدَ مارداً وتمختر ‎

احمد جبران

في عيلبون الجليل ولِدَ مارداً وتمختر

‎ الدكتور احمد جبران ( ابو طارق)

«الشهيد احمد موسى واخوانه»، وعم صراخه في الفاتح من كانون الثاني من عام الف وتسعماية وخمسة وستين ووصل صداه حتى النجوم
أصبح عنده بندقية، وتعلم  لغة الكلاشنكوف وكبر، وأضحى خطراً على قطعان وأحلام الاحتلال، وامسى يخلق كوابيس وكوابيس لاصحاب الجريمه
وتحول نومهم الى مصيبه،  وهُزَت اضلاعهم وانشقت خلايا اعصابهم مما جعل زعيمتهم غولدا مائير ان تصرح رداً بعد العمليه :
 « هبت علينا عاصفة من الشمال»،
وجاء جواب المعلم قائد المسيره الشهيد ياسر عرفات : «هذه رياح العاصفة الفتحاوية ستحرق الأخضر واليابس».
وعقب عبد الناصر على العملية قائلًا:
 بأنَّ «فتح خلقت لتنتصر»، ووصف الثورة الفلسطينية بأنها «أطهر ظاهرة عرفها التاريخ».

وتبدلت الكلمات في زمن المستحيل، عصر الظلمات من المشارق الى مغارب البلاد، النكبة انخرست بانطلاقه والنكسة ولت ال غير رجعة بانتفاضه، وعاد جدي ابو جبران يتفاخر ويتمختر  بمفتاح داره ويتذكر حزازير واقاويل الساحة؛ الزير سالم، ابوزيد الهلالي وعنتر بن شداد وبدأ يشم رائحة العودة والنصر على الافاعي في يوم ليس ببعيد
في كل حقبة تتفجر ثورة ولكن ثورة الجبارين خلقت لتنتصر وتعيد بهاء زهرة المدائن وطهارة زهرة الارض
‎وفي هذه المناسبة المجيدة نؤكد التمسك
‎بالثوابت الوطنية، وبفلسطين التاريخية من بحرها إلى نهرها ومن رأس الناقورة حتى صحراء النقب.
‎ هنيئا لشعبنا ذكرى انطلاقة ثورته المجيدة، وهنيئا لمن سبق من الشهداء، وفي مقدمتهم الرمز الخالد أبو عمار.
‎وإنها لثورة حتى النصر

١-١-٢٠٢١

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

خالد غنام

خالد غنام يكتب : اسم ألورا : اسم فلسطيني غزا بلاد الاغريق

اسم ألورا : اسم فلسطيني غزا بلاد الاغريق  بقلم خالد غنام- استراليا  اسم للبنات في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *