الرئيسية / الآراء والمقالات / د.مروان محمد مشتهى يكتب : أهمية بناء الذات

د.مروان محمد مشتهى يكتب : أهمية بناء الذات

مروان محمد مشتهى
أهمية بناء الذات
د.مروان محمد مشتهى
تنبع أهمية بناء الذات من قدرتها العالية في تنمية الوعي الذاتي والفكري والأخلاقي والمعيشي للآخرين،فهي تعتبر عملية مستمرة تبدأ ولا تنتهي ، ويمكن اعتبار عملية التخطيط لبناء الذات وصقل المهارات بمثابة حلقة الوصل بين المتغيرات الكبيرة في المجتمعات وبين أهمية تطوير وبناء الذات بشكل منهجي سليم ؛ مما يعطي المناعة والجهوزية لتطوير المهارات لمواجهة الظروف المتغيرة التي تعصف بعملية تطوير الذات ؛مما يتطلب التطوير والتنويع المستمر لمهاراتك لتحقيق أقصى درجات النجاح والسعادة ومواجهة الشك في ظروف المستقبل .

إن عملية اكتشاف ذاتك وتنمية وعيك الذاتي وتعزيز مهارتك تعمل على تحسين صحتك النفسية من خلال التعامل مع الأفكار الجديدة بفاعلية ، مما يعكس ذلك على تحسين أدائك وتصرفاتك وأسلوبك في الحديث وفن اختيار الكلمات الرقيقة التي تخلق لك الكاريزما وحب الآخرين ،وتمنحك الهدوء والسكنية ، وقوة الشخصية والاتزان النفسي والوجداني مما يؤهلك لصناعة القرار الحكيم والمنطقي والصائب دون تردد أو خوف من أثار العواقب المترتبة عليه ؛مما يساهم في تحقيق الأهداف بكفاءة وفاعلية ويرفع من مهارات التواصل والاتصال التي تلازم كل مرحلة من مراحل بناء الذات .

وتنبع أهمية بناء الذات بأنها تقدم رؤية شاملة متكاملة الأركان والجوانب عن مكنونات وخبايا ذاتك ومؤهلاتك وقدراتك ، وتمنحك قدر من الصفاء الذهني والموضوعي للتفكير العميق؛ فتتمكن من خلال ذلك من تحديد البدائل واختيار البديل الأفضل الذي يناسب ظروفك، مما يدفعك نحو حب التعلم والتدريب لكل ما هو جديد ومستحدث؛ لمواكبة التغييرات المتسارعة من حولك وتزرع الأمل في داخلك بأنك قادراً على العطاء تحت أي ظرف وأي مرحلة من العمر كنت؛ لتطوير ذاتك ويخلق لديك الدافعية للانجاز ويكسر الحواجز النفسية القاتلة للنفس والمدمرة للعلاقات ، ويطرد الأفكار السلبية ومشاعر السلوك العدواني تجاه الآخرين .

وتتمثل أهمية بناء الذات كذلك في مساهمتها الفاعلة في تحسين وضعك المعيشي لأنه ببساطة بمجرد اكتسابك للمهارات الجديدة قد فتحت أمامك آفاقاً وفرصاً جديدة ومساحة أكبر للتفكير في الفضاء الرحب بدلاً من التقوقع حول ذاتك ولعن الظروف والتفكير في كيفية قتل نجاح الآخرين ،فأن توقد شمعةً تُنير طريقك وطريق من حولك أفضل ألف مرة من لعن الظلام .

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

99666969696

ذكرى رحيل النقيب والأسير المحرر محمد عيسى سلامة الحراحشة (زعل سلامة)

ذكرى رحيل النقيب والأسير المحرر محمد عيسى سلامة الحراحشة (زعل سلامة) (1950م – 2022م) بقلم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *