الرئيسية / الآراء والمقالات / احسان بدر يكتب بقية وطن

احسان بدر يكتب بقية وطن

ناشط سياسي واجتماعي وتربوي
ناشط سياسي واجتماعي وتربوي

بقية وطن
بقلم/ احسان بدر

– ناشط سياسي واجتماعي وتربوي
         قديما قال الشاعر الفلسطيني ابراهيم طوقان.
             (في يدينا بقية من بلادنا فاستريحوا كي لا تضيع البقية)
نحن الفلسطينيين نعيش اليوم في وطن مزقه الانقسام وبعثرته الخلافات الداخلية بين الاحزاب وبين الفصيل الواحد. وبيع وارهن الوطن بسبب المناكفات السياسية وفقدنا البصر والبصيرة الواضحة تجاه ملفات الصراع مع العدو وانحرفت بوصلة الصراع في اتجاه عكس اتجاها الصحيح وغيرنا برماجنا وفضلنا عليها الاجندات الخارجية لغرض ما في نفس يعقوب وسيسننا كل شيء في الوطن.
واصبح الوطن ممزق تحكمه عصابة همها الكينونة والبقاء في  الحكم  حتى لو على حساب البقية من الوطن .
ونقول هنا إن الاشخاص والاحزاب ترحل وتشطب بفعل الحماقات السياسية  والكرسي لا يدوم لاحد وأنه لا أمل في ان تتقدم البلاد خطوة واحدة ولا نستطيع الحفاظ على بقية الوطن الا بالقضاء على الفساد والفاسدين الذين يجعلوا فرحة الشعب ناقصة بسبب تواطؤهم لمصلحة العدو.
وكذلك لا نتقدم ولا نتحرر الا اذا تغلبنا على انفسنا وانتصرنا على ذاتنا وانهينا انقسامنا وتضامنا مع بعضنا البعض بوحدتنا واعدنا الاعتبار لوطننا فلسطين ويكون عنواننا فلسطين اولا.
وان الحفاظ على بقية الوطن لا يكون الا اذا تخلينا عن الانانية الحزبية وفعلنا عنصر الشراكة السياسية في الحكم وتكون معارضتنا سند وحماية  لا من المصلحة والمعارضة ذات الفلسفة  الفارغة ولا تكون معارضة لمجرد اثبات وجود الشخصية أو الحزب أو الفصيل.
 معارضة للدفاع عن  المصالح الوطنية وخط داعم للتمسك بالثوابت الوطنية كي نواجه العدو في كل الساحات والمحافل الدولية نطالب بحقنا في الاستقلال والتحرر من التبعية الصهيونية وفي كل الاتجاهات وإن أردنا الحفاظ على بقية الوطن لا بد  لنا أن نقاوم العدو بكل أنواع وأشكال المقاومة المشروعة من كلمة وصورة ورسمة وكفاح مسلح ومقاومة شعبية ونخوض المعارك السياسية والدبلوماسية بجدارة وعندها نستطيع مواجه العدو وتعريته امام العالم وفضح كل جرائمه تجاهنا وتجاه مقدساتنا أرضنا وحلمنا المسلوب أمام المحاكم الدولية وأمام ضمير أحرار العالم.
لان نصرنا نصر إرادة ونصر صمود ونصر تحدي ونصر وحدة ونصر نصرنا نصر وطن موحد لا وطن منقسم وممزق ونصرنا نصر لكرامة الشهداء وعذبات الجرحى ومعاناة الاسرى نصرنا نصر وتحرير المقدسات.
وفى النهاية نريد تحرير الارض وتحرير الانسان. عندها تصبح بقية الوطن كل الوطن.

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

رئيس تحرير افاق الفلسطينيه

علي ابو حبلة يكتب : الأردن وفلسطين في خندق واحد وثوابت المواقف الأردنية لا تتغير

الأردن وفلسطين في خندق واحد وثوابت المواقف الأردنية لا تتغير علي ابو حبلة الأردن وفلسطين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *