الرئيسية / لواء ركن عرابي كلوب / ذكرى رحيل الرفيق حسام عبدالله أمين أستيتيه (أبو عبدالله)

ذكرى رحيل الرفيق حسام عبدالله أمين أستيتيه (أبو عبدالله)

777411120

ذكرى رحيل الرفيق
حسام عبدالله أمين أستيتيه (أبو عبدالله)
عضو المكتب السياسي للجبهة العربية الفلسطينية
(1957م – 2020م)
بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب 23/11/2021م
الرفيق/ حسام عبد الله أمين أستيته من مواليد طولكرم بتاريخ 29/5/1957م، أنهى دراسته الأساسية والإعدادية والثانوية في مدارس طولكرم وغادر إلى العراق حيث التحق بجامعة البصرة والتي حصل منها على بكالوريوس تجارة إدارة أعمال.
سافر إلى الكويت للعمل هناك والتحق بتنظيم الجبهة في ساحة الكويت عام 1977م حيث كان نشطاً في الحركة الطلابية الفلسطينية تنقل في العديد من الساحات وأنتقل إلى ساحة لبنان.
اعتقل من قبل أجهزة المخابرات السورية عام 1981م وحتى عام 1987م في سجن المزه العسكري وذلك خلال قدومه من لبنان إلى دمشق بسبب نشاطه التنظيمي.
مع أنشأ السلطة الوطنية الفلسطينية وعودة قوات الأمن الوطني إلى أرض الوطن عاد الرفيق/ حسام أبو أستيتيه إلى الضفة الغربية عام 1994م وعين مسؤولاً للجبهة العربية الفلسطينية في محافظة طولكرم.
أنتخب عضواً في اللجنة المركزية للجبهة في المؤتمر الثاني الذي عقد عام 2009م.
أنتخب عن اللجنة المركزية عضواً في المكتب السياسي للجبهة العربية عمل مسؤولاً للمنظمات الشعبية في الضفة الغربية.
أصبح عضواً في المجلس الوطني الفلسطيني.
تولى العديد من المهام التنظيمية، عرفه رفاقه خلالها مثالاً للألتزام الوطني والتنظيمي ومناضلاً صلباً مؤمناً بأهداف الجبهة مدافعاً عن مواقفها متقدماً الصفوف على طريق تحرير الوطن وضمان حرية شعبنا في سبيل تحقيق الأهداف الوطنية العليا للشعب الفلسطيني في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
عمل منسقاً للقوى الوطنية والإسلامية في محافظة طولكرم مثل الجبهة العربية في العديد من المؤتمرات العربية والدولية أبرزها المهرجان العالمي للشباب والطلاب السابع عشر في جنوب أفريقيا.
الرفيق/ حسام أستيتيه متزوج وله من الأبناء (ولد وأربع بنات).
صباح يوم الأثنين الموافق 23/11/2020م، أنتقل إلى رحمة الله تعالى الرفيق/ حسام عبدالله أستيتيه (أبو عبدالله) عن عمر يناهز (63) عاما قضاها مناضلاً ومقاتلاً من اجل الحرية والكرامة وكان رحمه الله رمزاً للعطاء والصبر والنضال الدؤوب من أجل تحقيق أهداف شعبنا الوطنية الثابتة، مكرساً حياته من أجل خدمة شعبنا الفلسطيني وقضيته العادلة ليترك خلفه أرثاً كبيراً من المواقف البطولية والوطنية، وتم تشييع جثمانه الطاهر بعد الصلاة عليه إلى مأواه الأخير.
رحم الله الرفيق/ حسام عبدالله أمين أستيته (أبو عبدالله) وأسكنه فسيح جناته.
ونعت الجبهة العربية الفلسطينية إلى عموم شعبنا الفلسطيني في كل مكان الرفيق/ المناضل/ حسام عبد الله أمين أستيتيه (أبو عبالله) عضو المكتب السياسي للجبهة العربية الفلسطينية وعضو المجلس الوطني الفلسطيني لـ (م.ت.ف) والذي وافته المنية صباح يوم الأثنين الموافق 23/11/2020م حيث عاهدت الجبهة العربية الرفيق المناضل/ حسام أستيتيه على مواصلة النضال من اجل تحقيق كامل أهداف شعبنا مؤكدين لروحه الطاهرة إن المبادئ والقيم التي آمن بها والأهداف السامية التي قاتل من اجل تحقيقها ستبقى مرشداً ونبراساً تضيء لنا الطريق، وأننا بقلوب يعتصرها الألم نتوجه لأهلنا في طولكرم وإلى كل أصدقاء ورفاقه وعائلته وأبنائه بأصدق مشاعر العزاء والمواساة سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته.
ونعت حركة فتح إقليم طولكرم بكل مشاعر الحزن والأسى فقيد الحركة الوطنية الفلسطينية الرفيق المناضل/ حسام أستيتيه (أبو عبدالله) منسق فصائل العمل الوطني الأسبق عضو المكتب السياسي للجبهة العربية الفلسطينية والذي وافته المنية أثر مرض عضال لم يمهله طويلاً، سائلين الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وعائلته وأصدقاءه الصبر وحسن العزاء.

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

8965456556

ذكرى رحيل العقيد جمال عبدالله أحمد الدعالسة

ذكرى رحيل العقيد جمال عبدالله أحمد الدعالسة (1968م – 2003م) بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *