الرئيسية / تحقيقات و حوارات / أسير يسكب الماء الساخن على سجان في جلبوع ردًا على القمع

أسير يسكب الماء الساخن على سجان في جلبوع ردًا على القمع

52545454

أسير يسكب الماء الساخن على سجان في جلبوع ردًا على القمع

رام الله / الصباح /  افاد  نادي الأسير  أن الأسير مالك حامد من بلدة سلواد شرق رام الله، سكب الماء الساخن على أحد سجاني الاحتلال في قسم “3” في سجن “جلبوع”، شمال فلسطين المحتلة، رداً على عمليات القمع بحق الأسرى.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى صباح يوم الأربعاء، بأن وحدات القمع التابعة لإدارة السجون الإسرائيلية نفذت ليلة أمس هجمة شرسة باستخدام الغاز على أسرى قسم (3) في سجن “جلبوع”. وأوضح المكتب في تصريح أن توترًا شديدًا يسود السجن حتى اللحظة جراء اعتداءات الاحتلال، وإجراءاته العقابية التي يفرضها على الأسرى.

وفي أعقاب هروب ستة أسرى فلسطينيين من سجن “جلبوع” الاثنين، عبر نفق تمكنوا من حفره، شرعت إدارة سجون الاحتلال بفرض إجراءات عقابية على الأسرى.

وذكر المكتب إن إدارة السجون قررت تقليص مدة الفورة إلى ساعة واحدة، إضافة إلى تقليص عدد الأسرى في ساحات السجون، وإغلاق الكانتينا، وإغلاق أقسام أسرى الجهاد الإسلامي وتوزيعهم على السجون. وأكد أن السجون مقبلة على موجة تصعيد خطيرة في ظل الإجراءات العقابية التي تفرضها إدارة السجون على الأسرى.

وفجر الاثنين، نجح ستة أسرى من محافظة جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة في الهروب من سجن “جلبوع” شمالي الكيان الإسرائيلي، عبر نفق تمكنوا من حفره.

والأسرى هم: محمود عبد الله عارضة (46 عاما) محكوم مدى الحياة، ومحمد قاسم عارضة (39 عامًا) محكوم مدى الحياة، ويعقوب محمود قادري (49 عامًا) محكوم مدى الحياة، وأيهم نايف كممجي (35 عامًا) محكوم مدى الحياة، وزكريا زبيدي (46 عامًا)، ومناضل يعقوب انفيعات (26 عامًا)، وجميعهم من جنين.

الكشف عن حادثه غريبة ومعقدة تتعلق بعملية نفق الحرية

كشفت مصادر إعلامية إسرائيلية، مساء اليوم، النقاب عن تلقي جهاز الشاباك الإسرائيلي عدة اتصالات من جهات مجهولة تقدم معلومات كاذبة حول الأسرى الفلسطينيين الفارين من سجن جلبوع.

ووفقاً للمصادر الاسرائيلية، فإن جهاز الشاباك تلقى منذ ساعات الصباح،250 اتصال من شرائح تابعة لشركة سيلكوم وشركة اورنج من اشخاص مجهولون يرسلون معلومات غير صحيحه، عن رؤية أشخاص غريبين ومشبوهين في عدة مناطق عربية في سرائيل.

وأوضحت المصادر أنه وبعد الفحص، اكتشف جهاز الشاباك والأمن الداخلي أن هذه الاتصالات هدفها إبعاد الفرق الأمنية عن مكان الهاربين، مشيرة الى أن الاتصالات هذه وفي هذا الوقت وبهذه الكمية هي مخطط لها، حيث تواجه إسرائيل حادثه غريبة ومعقدة.

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

القدس

لا يمكن المراهنة على تغير في السياسة الإسرائيلية فهل من صحوة فلسطينية؟

لا يمكن المراهنة على تغير في السياسة الإسرائيلية فهل من صحوة فلسطينية؟ رام الله / …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *