الرئيسية / الفلسطينيون في المهجر / بيان صحفي صادر عن الجمعيات والمؤسسات وبالفعاليات الفلسطينيه في الدنمارك : قاطعوا بضاعة دولة الاحتلال

بيان صحفي صادر عن الجمعيات والمؤسسات وبالفعاليات الفلسطينيه في الدنمارك : قاطعوا بضاعة دولة الاحتلال

54620

بيان صحفي صادر عن الجمعيات والمؤسسات وبالفعاليات الفلسطينيه في الدنمارك : قاطعوا بضاعة دولة  الاحتلال

نتوجه بمناسبه شهر رمضان المبارك  إلى عموم أبناء الجاليه الفلسطينيه والجاليات العربيه والإسلامية بأحر التهاني راجين من الله إعادته باليمن  والخير والبركات….
وانطلاقا من روح حمله المقاطعه التي بدأت لمواجهة انتشار  منتجات كيان الاحتلال  التي تروج  للأسف الشديد  في العديد من المحلات والبازارت…..
لذا  نهيب وندعو الاخوه التجار والمستوردين  و اصحاب المحلات إلى  الحرص الشديد عند شراء او استيراد البضائع وخاصه التمور والتحقق من مصادرها و بلد المنشأ والبحث عن أصلها …..
كما نناشدكم   على بيع المنتج الوطني الفلسطيني فقط الذي  يمكن توثيقه  ومعرفته، دعماً للمزارع الفلسطيني الذي يواجه حصار المحتل ….
لقد  تم إطلاق حمله شامله في عموم انحاء مملكه الدنمارك وبمشاركه كافه الجمعيات والمؤسسات  و الفعاليات الفلسطينيه ، وحيث بدأت العديد من الجمعيات من الجاليات الأخرى بالانضمام مشكورة إلى هذه الحمله الوطنيه….
كما اننا ندعو الجميع  للتصدي لهذه الظاهره والتي نعتبرها طعنه في روح شعبنا، وهنا نؤكد   ان البعض قد لا ينتبه إلى الأبعاد السياسيه والاقتصادية لهذه القضيه….
كما اننا   نحيي ونثمن عاليا مجموع التجار الذين استجابوا لنداء المقاطعه والتي هي حمله مستمره لن تقتصر على هذا الشهر الفضيل وستطال كل البضائع المشبوهه والتي تنتج في كيان الاحتلال….
وفي الجانب الاخر نسجل ادانتنا واستنكارنا الشديدين للتجار والمؤسسات التي  رفضوا التعاون معنا في هذه الحمله الوطنيه ونهيب بهم مراعاه  ضمائرهم وان لا يقبلوا ان يسجل التاريخ عليهم وقوفهم في الخندق المعادي  لشعبنا…
كما اننا نستغرب  اعتراض البعض على هذه الحمله المستمره  حيث سلكوا طرقاً ملتويه و مارسوا ضغوطاً  لثنينا عن هذا الموضوع….
ان حملتنا هذه هي ذات طابع وطني وانساني بامتياز تنتصر للحق وليست ذات مضمون تجاري او استثماري ولا تستهدف اسما او مؤسسة  بذاتها بل القصد منها  النهوض الوطني في  مقارعه الاحتلال…
لذلك فإننا نحرص أشد الحرص على ابقاء حملتنا في هذا السياق  وندين محاولات التصعيد السلبي او المكابره  في وجه هذا المطلب الشعبي لما قد يلحقه من ضرر في النسيج الوطني الموحد خلف هذه الحمله  على مبدأ دعم أبناء شعبنا وقضايانا العادله والمشروعه في العوده والتحرر من الاحتلال و الاستقلال ……
أننا في الجمعيات والمؤسسات و الفعاليات  صفا واحدا متماسكا  ومتضامننا في كل مراحل هذه الحمله، ولَم نسمح باستفراد اي مكون منها  او تحويل الموضوع الى شخصي لانه وطني بامتياز…
قاطعوا بضاعة دولة  الاحتلال …..
لا تدعم من يقتل اطفالنا و يعتقل شبابنا و يحتل ارضنا …..

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

FB_IMG_1642184312198

سؤال للجهات المسؤوله اين وصل مشروع مركز خالد الحسن للسرطان وزراعة النخاع

سؤال للجهات المسؤوله اين وصل مشروع مركز خالد الحسن للسرطان وزراعة النخاع  رام الله الصباح …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *