ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
التاريخ: الخميس 18 مارس 2021
الموضوع: قضايا وآراء


{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
{(صوت الثوره الفلسطينيه)}
كلمات ابراهيم احمد فرحات
-في ذكرى الرحيل الأولى


{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
{(صوت الثوره الفلسطينيه)}
كلمات ابراهيم احمد فرحات
-في ذكرى الرحيل الأولى



مات (الطيب)  ابن (الطيب)
وابن  شهيدك .. يا  فلسطين
ابن  الشاعر   وابن   الفارس
اللي  استشهد .. وكله  يقين

في معركة الشجره استشهد
شاعر  ضحى   محبه  ودين
شاعر   سطر   اغلى  مشاعر
واسعد    باشعاره   الملايين

وخلف  ابنه  (الطيب)  بعده
عاشق  كل  وطنه  فلسطين
وصار الطيب  صوت  الثوره
سار  في  دربه  وكله  حنين

ورافق  في   بيروت  الياسر
وخدم  بلاده  سنين  وسنين
حتى توفى  في مصر  الدره
وموته  احزن  اهل فلسطين

ابن  الطيب ... و ابن   عنبتا
وابن  رام الله ،  وابن  جنين
وابن الفتح   والقدس  الدره
وقلبه مع  الأسرى الصامدين

وكله  محبه  لمسرى  رسوله
واقصى بلاده .. في العنتين
موت  الطيب  أبكى (عنبتا)
وكل  الوطن  الغالي   حزين

مات  الفارس .. ابن الفارس
وعينه على أقصى فلسطين
هذا   الطيب .. ابن   الطيب
والده سبقه  في  سد الدين
-
كلمات ابراهيم احمد فرحات
الاربعاء:
18 مارس 2020ميلادي
23 رجب 1441 هجري
____
{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
{والده: عبدالرحيم  محمود}
{شاعر فلسطين الكبير ا بن عنبتا الذي}
{استشهد  في عام 1948م}
{في معركة  بلدة الشجره ودفن  في مدينة الناصرة}  
____
الطيب عبدالرحيم امين عام الرئاسه
الفلسطينيه السابق، رفيق درب ياسر
عرفات رئيس فلسطين، في ذمة الله
(انا لله وانا اليه راجعون)
رحمه الله وغفر له ولوالده الشاعر
الوطني عبدالرحيم الشيخ  محمود
الذي استشهد في معركة الشجره
 في عام 1948م مع
المجاهدين رحمهم الله وغفر لهم
واسكنهم جنات النعيم وكل شهداء
فلسطين ... امين
رحم الله الحاج الطيب عبدالرحيم
ابو العبد وغفر له واسكنه الجنه
وتعازينا لزوجته ورفيقة دربه
 الأخت الحاجه ام العبد ولأبنائها
الاعزاء عبدالرحيم وتامر وناصر
ولأسرته وذويه ورفاقه واحبابه
 واصحابه في عنبتا فلسطين
وفي خارج دولة فلسطين.
 والعزاء لأخي الدكتور عبدالرحيم
 جاموس ابو انس ابن عنبتا
 وصديقه الحميم ولكل أهل
 فلسطين، (انا لله وانا اليه راجعون)
____
توفى في القاهره صباح اليوم
الاربعاء : 18 مارس 2020 م
23 رجب 1441 هجري
____






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=51554