ناهض زقوت : وانتصرت الارادة الفلسطينية
التاريخ: الجمعة 15 نوفمبر 2019
الموضوع: قضايا وآراء



ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
وانتصرت الارادة الفلسطينية
ناهض زقوت


وانتصرت الارادة الفلسطينية
ناهض زقوت

نبارك لسيادة الرئيس محمود عباس ( أبو مازن) انتصار الارادة الفلسطينية في الامم المتحدة، بفضل الدبلوماسية الحكيمة التي قادها سيادة الرئيس محمود عباس في اروقة الامم المتحدة، وفي اجتماعته مع زعماء دول العالم، استطاع أن يؤكد الرؤية الفلسطينية امام العالم، اننا شعب يستحق الحياة، وأن اللاجئين هم عنوان القضية الفلسطينية، وأن الاونروا هي الشاهد الحي على مأساة اللاجئين ونكبتهم.
وهذا التصويت كما قال سيادة الرئيس هو دليل على وقوف العالم أجمع إلى جانب شعبنا وحقوقه التاريخية غير القابلة للتصرف، وتعبيرا عن موقف المجتمع الدولي في دعم اللاجئين الفلسطينيين واستمرار تقديم الخدمات لهم إلى حين حل قضيتهم حلا نهائيا وفق القرارات الصادرة عن الأمم المتحدة.
وفي هذا المقام لا ننسى دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية وعلى رأسها الدكتور أحمد أبو هولي لدورها المتميز والجاد الذي قام به الدكتور ابو هولي في التواصل مع قناصل الدول الاوروبية والسفراء، وعقد الاجتماعات المتواصلة، وتنظيم اللقاء والاعتصامات المطالبة بتجديد تفويض الاونروا لثلاث سنوات قادمة.
ومن الجدير ذكره، ان الجمعية العامة في الامم المتحدة صوتت اليوم ب170 صوتا لتجديد تفويض الاونروا ثلاث سنوات، مقابل امتناع الولايات المتحدة واسرائيل عن التصويت.
وهذا يعني استمرار الاونروا في تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين لثلاث سنوات قادمة، ولم تستطع امريكا واسرائيل تجنيد العالم امام قضية عادلة، وشعب يحتاج الى المساندة والدعم.
كل التحية والتقدير للدول العربية والاوروبية، وكل الدول التي ساندت الحق الفلسطيني.






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=46853