اللواء ابو بكر: قضية الأسرى ستبقى أولوية لدى القيادة والشعب حتى تبيض السجون
التاريخ: الأثنين 31 ديسمبر 2018
الموضوع: متابعات إعلامية


في ذكرى الانطلاقة 54
اللواء ابو بكر: قضية الأسرى ستبقى أولوية لدى القيادة والشعب حتى تبيض السجون


في ذكرى الانطلاقة 54
اللواء ابو بكر: قضية الأسرى ستبقى أولوية لدى القيادة والشعب حتى تبيض السجون


قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري ابو بكر، الاثنين، وبمناسبة ذكرى إنطلاقة الثورة الفلسطينية 54، أن قضية الأسرى ستبقى صاحبة الأولوية لدى القيادة والحكومة الفلسطينية ولجميع أبناء الشعب الفلسطيني حتى تبيض السجون.

وأكد ابو بكر، "أن قضية الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال هي قضية سامية، غير خاضعة للمساومة الإسرائيلية أو مقاييسها العنصرية، ومحاولاتها الفاشلة في السعي لترويج قضية أسرى الحرية على أنهم قتلة وارهابيين".

ولفت ابو بكر، ان ذكرى الانطلاقة، هي رسالة الى كل العالم بان حركة فتح هي حركة المناضلين والثوار والاسرى، وهي رائد العمل الوطني الفلسطيني والأحرص على المشروع الوطني في سبيل التحرر والخلاص من الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف".

وأضاف، "ان تجسيد مبادئ واهداف الثورة تعني الوفاء لتضحيات الشهداء والأسرى، والجرحى ولكل الصابرين الصامدين على اراضيهم وفي بيوتهم وخلف القضبان، وتعني الاستمرار على نهج الثورة وايجاد الوسائل الخلاقة في الانعتاق والتحرير وبناء الدولة".

يذكر أن 6000 أسير فلسطيني يقبعون في سجون الاحتلال موزعين على 22 سجنا ومعسكرا ومركز توقيف بينهم 250 طفل و54 امراة، ومئات الاسرى المرضى والاداريين واكثر من 570 اسيرا محكومين بالسجن المؤبد لمرة واحدة او عدة مرات، و27 اسيرا مضى على اعتقالهم اكثر من 3 عقود.










أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=43776