إكرام التميمي : ذات صباح
التاريخ: الأربعاء 05 أكتوبر 2016
الموضوع: قضايا وآراء


https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-0/s526x395/14606542_10157553728700343_5790549543954211793_n.jpg?oh=f3face40884c8fcaf55f80e0eb12c079&oe=5866C509
ذات صباح
كتبت: إكرام التميمي

رؤية مقاومة
تصالح مع ذاته أولاً
وامتشق الحسام من غمده منتشياً


ذات صباح
رؤية مقاومة
تصالح مع ذاته أولاً
وامتشق الحسام من غمده منتشياً
حاضراً ذاك الحصان
والفارس متأهباً
منتظراً ..ويسأل
من سيكسب الرهان ؟
وحده مطلع على الحكايات الحزينة
وحده يرى من حوله العالم سواء
لا يستسيغ الحرب
ولا يغمض عينيه عن الموت بالمخيمات
خطواته ثابتة المدى
لا استسلام ولا ثوابت متلاشية
قالها مراراً سنكون ونكون
فلم الدهشة
أليست الفكرة ثابتة
والفكرة دامغة
أما زال البعض منا يحلم بالعودة
والسلام
ألم تهزكم مشاهد القتل والدمار
والوهن أثقل من هم بالخيام
أليست الحرب خدعة
وقالها: أنا لا أستسيغ الخداع
وقالها: ارفعوا رؤؤسكم فكلكم لدي سواء
ما هانت القدس يوماً
ولن تهينون
يا شعبي المؤرق من طول الغياب
في المنافي والشتات
ألستم بضعة من هذا الجسد ؟
فلم تنكرون
خشيتي عليكم
من الحروب
وقطار عمري سريعاً
ومحطة العبور تتمطى فوق السلام
وخطواتي ليست بعرجاء
منذ احلامنا سوياً
و قطارنا المسافر ألأول
وحتى آخر نهارات الحروب
سأكتب القصيدة المليون
وأترجم السلام
بكل اللغات
والحروف
سأكتبها بالألوان
أحبك يا وطني
وستكون ونكون
كتبت: إكرام التميمي








أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=34355