‏نضال العرابيد : الجريمة تبقى جريمة لكن هل عالجنا الأسباب والعلل والدوافع ؟!!
التاريخ: الأحد 22 مايو 2016
الموضوع: قضايا وآراء


https://scontent-frt3-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-0/cp0/e15/q65/s320x320/13226919_1596218744003338_7771827976012430596_n.jpg?efg=eyJpIjoiYiJ9&oh=518e4febb79f1b0310d8f481af98f36a&oe=57D0056D
الجريمة تبقى جريمة لكن هل عالجنا الأسباب والعلل والدوافع ؟!!!
يقول علماء النفس قبل أن تعالج الجريمة ينبغي علاج الدوافع والسلوكيات التي أدت إلى وقوع الجريمة ،وهذه حقيقة للأسف يتم تجاهلها في مجتمعنا الفلسطيني، ووجب



الجريمة تبقى جريمة لكن هل عالجنا الأسباب والعلل والدوافع ؟!!!

يقول علماء النفس قبل أن تعالج الجريمة ينبغي علاج الدوافع والسلوكيات التي أدت إلى وقوع الجريمة ،وهذه حقيقة للأسف يتم تجاهلها في مجتمعنا الفلسطيني، ووجب معالجة تلك السلوكيات والدوافع المتعددة كالمخدرات والبطالة وغيرها من أوبئة تقود إلى الجريمة وتحد من تطورها .
عقوبة الإعدام أو القصاص بغض النظر أنها تحتاج إجراءات قانونية ومحاكم ومصادقة السيد الرئيس وسيادة المفتي بسبب الإنقسام البغيض الذي يحول بين ذلك ولكن هذه العقوبة رغم أنها تشفي صدور أولياء الدم إلا أنها لا تعالج الجريمة من جذورها، وأعتقد أن تنفيذ العقوبة ستنهي حياة المجرم فقط ولن تنهي حياة الجريمة كجريمة وأقصد هنا الدوافع والسلوكيات التي ترعرعت فيها الجريمة وإتسعت رقعتها بشكل صادم وبعدم علاج الجريمة سنشهد مجرمون آخرون ومرضى جدد ينقلون عدوى السلوك الإجرامي وهكذا ندور في حلقة مفرغة دون حل جذري لذا وجب على السلطة الوطنية الفلسطينية تعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني والتركيز على أهمية دور أخصائي علم النفس والصحة النفسية والخدمة الاجتماعية إلى جانب الحقوقيين لتشكيل فرق عمل تساهم في نشر القيم والمثل والمعايير المجتمعية الصحية التي من شأنها القضاء على الجريمة بعلاج جذورها .

‫#‏نضال‬ العرابيد
‫#‏غزة‬-فلسطين






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=32498