محمد أحمد الزاملي : آه حر قهوتي
التاريخ: الجمعة 20 فبراير 2015
الموضوع: قضايا وآراء


 آه حر قهوتي
محمد أحمد الزاملي
آه.. أنثر عَبَراتي ودموعي، همساتي تقع على امتداد بصري، ألم الذكريات حط بين الجفون، غابت أنوار الشمس من على عتبات داري، حبٌّ يكمن في وجداني، شوقٌ ملك القلب والفكر، ما عادت السنون


ه حر قهوتي
محمد أحمد الزاملي
آه.. أنثر عَبَراتي ودموعي، همساتي تقع على امتداد بصري، ألم الذكريات حط بين الجفون، غابت أنوار الشمس من على عتبات داري، حبٌّ يكمن في وجداني، شوقٌ ملك القلب والفكر، ما عادت السنون 
  تصفن العيون في حر قهوتي المتصاعد والجراح بين ثناياها، بل هي حكايات ونداءات من قلب الزمان، آه يا جرحي أنا!   تتساقط أوراق وقطرات الحبر الحزين على ما آل بالحال من شدة وعطش للحنين.   تهب النسمات لتجمع ما بقي من الآمال؛ لعلها تبني صورة تعبر عن البقاء رغم قسوة تكاد تهد الجبال.   إلهنا، بيدك السعادة فأمدنا بخصالها، واغفر الذنوب التي جرحت أيامنا.   ربنا، إليك عدنا فتب علينا، ولا تؤاخذنا بما كسبت أيدينا.   والصلاة والسلام على النبي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم.
ترتدي ثوب الجمال، أخذ الأنين يكسو بنغمه الأيام.






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=26457