حملة تمرد فلسطين تدين الجرائم البشعة التي ترتكبها العصابات الداعشية الارهابية
التاريخ: الثلاثاء 17 فبراير 2015
الموضوع: متابعات إعلامية


https://scontent-mad.xx.fbcdn.net/hphotos-xpf1/v/t1.0-9/p370x247/10991393_10155250880740343_3107726137544997240_n.jpg?oh=fe3c627eb6d353000b55b26eb6f41a82&oe=55969833
حملة تمرد فلسطين تدين الجرائم البشعة التي ترتكبها العصابات الداعشية الارهابية
تدين حملة تمرد لأسقاط حكم حماس سلسلة الجرائم الارهابية البشعة التي ترتكب باسم الدين من قبل عصابات ما يسمى بتنظيم داعش والتي كان اخرها مقتل قتل واحد وعشرين مواطناً مصرياً اختطفوا


حملة تمرد فلسطين تدين الجرائم البشعة التي ترتكبها العصابات الداعشية الارهابية
تدين حملة تمرد لأسقاط حكم حماس سلسلة الجرائم الارهابية البشعة التي ترتكب باسم الدين من قبل عصابات ما يسمى بتنظيم داعش والتي كان اخرها مقتل قتل واحد وعشرين مواطناً مصرياً اختطفوا في ليبيا اثناء بحثهم عن لقمة العيش، مؤكدين ان هذه الجرائم البشعة والقمعية لا بد من ان تواجه وتحارب بقوة القانون من قبل الدول العربية حيث يجب ان يتم تشكيل موقف عربي موحد لمحاربة الارهاب والعمل دوليا لوضع حد لمثل هذه الاعمال الارهابية .. وان هذه الجرائم تعد تأكيداً جديداً على مدى الوحشية لهذه العصابات المتطرفة المسيئة للإســلام .
إن مايسمى بداعش هي حركة تسعى وتعمل على تشويهه الاسلام والمسلمين . وهذه الجريمة تعد جريمة العصر ولا يمكن السكوت عنها او المرور بشكل عادي عليها . حيث يجب التحرك الميداني لمعالجة الامر وهي جريمة مدانة بأشد عبارات الإدانة وجريمة مشبوهة لا تصب إلا في مصلحة اعداء الامة العربية واعداء ديننا الاسلامي الحنيف وتساهم في تشويه صورة المسلمين و العداء للإسلام والمسلمين في كافة ارجاء العالم، وان الوحشية التي تبديها هذه العصابات في قتل الابرياء سواء كانوا مسلمين او مسيحيين لا تمت بصلة لأخلاقنا العربية والاسلامية ، وهي بعيدة كل البعد عن تعاليم ديننا الاسلامي الحنيف .
أن هذه الجريمة البشعة تؤكد طبيعة هذا التنظيم الإرهابي الذي لا يفرق بين الإسلام والمسيحية، ويشوه ديننا الإسلامي الحنيف السمح. وأنه في هذه اللحظات العصيبة لا يسعنا إلا أن نتضامن وندعم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والشعب المصري الشقيق..
أن تكرار هذه الجرائم يؤكد أنه لا بد من تشكيل تحالف عربي ودولي مشترك لمواجهة هذه التنظيمات الإرهابية في أسرع وقت ممكن...
ان الشعب الفلسطيني بكامل قواه وهو يعزي مصر الشقيقة رئيساً وحكومةً وشعباً يؤكد تضامنه الكامل ووقوفه مع الشعب المصري في هذا المصاب الاليم، ان حملة تمرد تؤكد ان دماء الشعب المصري غالية على شعبنا وان هذه الجريمة البشعة لا يمكن السكوت عليها وماضون من اجل محاربة الارهاب بكل أشكاله وأصنافه ومسمياته .. واننا نقف مع شعب مصر وقيادتها في مصابهم الجلل اننا قلباً وقالباً وجنبا الي جنب نقف في خندق مواجهة اعداء مصر قلب الامة النابض ودرعها الحصين .
وواننا نجدد دعوتنا الى الامة العربية والاسلامية للانتصار لوسطية واعتدال الاسلام ومواجهة الافكار التكفيرية والارهابية ووأدها من جذورها والحفاظ على وسطية الاسلام واعتداله.
وفي هذه الحادثة الاليمة لا يسعنا الا ان نؤكد ان شعبنا يقف الى جانب الشعب المصري وجيشه وحكومته في التصدي للرهاب والارهابيين الذين لا يهدفوا الا لتقسيم الوطن العربي خدمة للأطماع الاستعمارية ومصالح اعداء الامة العربية والاستقرار في المنطقة .
معــــــــا لوحــــــدة فلســـــطين
قيادة حملة تمرد
17 فبراير 2015

https://scontent-mad.xx.fbcdn.net/hphotos-xpf1/v/t1.0-9/p370x247/10991393_10155250880740343_3107726137544997240_n.jpg?oh=fe3c627eb6d353000b55b26eb6f41a82&oe=55969833






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=26419