سميح خلف : من غزة نقدم تعازينا الى عائلة الاستاذ اعمر ايقرقاوة مدير نشر صحيفة
التاريخ: الأثنين 01 ديسمبر 2014
الموضوع: قضايا وآراء


https://fbcdn-sphotos-a-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xaf1/v/t1.0-9/1531597_10154922691040343_3813905638007593840_n.jpg?oh=a7dc66abeed7099e77c540653a7cd876&oe=55176C1F&__gda__=1426813352_e43851b054881037e33ce7b469fc765d
من غزة نقدم تعازينا الى عائلة الاستاذ  اعمر ايقرقاوة مدير نشر صحيفة " le citoyen" الجزائرية
مهندس/ سميح خلف
اعلامي / كاتب ومحلل سياسي فلسطيني
رئيس تحرير صحيفة فلسطيننا
من غزة ، هذا الجزء المحاصر من بقايا لوطن الفلسطيني، والذي دائما وابدا واينما وجد الشعب الفلسطيني لن ينسى المواقف الخالدة للقيادة التاريخية والإعلاميين والشعب الجزائري


من غزة نقدم تعازينا الى عائلة الاستاذ  اعمر ايقرقاوة مدير نشر صحيفة " le citoyen" الجزائرية
مهندس/ سميح خلف
اعلامي / كاتب ومحلل سياسي فلسطيني
رئيس تحرير صحيفة فلسطيننا
من غزة ، هذا الجزء المحاصر من بقايا لوطن الفلسطيني، والذي دائما وابدا واينما وجد الشعب الفلسطيني لن ينسى المواقف الخالدة للقيادة التاريخية والإعلاميين والشعب الجزائري الشقيق ووقفهم الدائم والمستمر مع نضال شعبنا الفلسطيني لتحرير ارضه ونيل الحرية واقامة دولته العربية الفلسطينية المحررة.
وفي هذا المقام الذي يرحل عنا فيه احد الأعمدة المهمة للإعلام العربي والجزائري، هذا الإعلام بمفكريه بكتابه بمثقفيه انحاز دائما لشرف القضية الفلسطينية وعروبتها ومركزيتها في العقل والوجدان العربي، اذ رحل فارس من فرسان الاعلام الجزائري الاخ الاستاذ  اعمر ايقرقاوة مدير نشرة المواطن الجزائرية باللغة الفرنسية"" le citoyen"" والذي لعب هو وزملائه دورا هاما في تبني قضايا شعبنا وحركته الوطنية، .
ان للالم معاني في القلوب والعقول وعندما نقف في محطات تفصلنا عن الاوفياء بغيابهم "ولا حول ولا قوة الا بالله" فمسيرة هذا القائد الإعلامي ستبقى علما يرفرف في سماء غزة وفلسطين والجزائر بل ستبقى صحيفة المواطن الجزائرية بإعلامييها هي احد الاركان الإعلامية العامة في تبني قضايا شعبنا واسرانا في داخل سجون الاحتلال العنصري البغيض.
من غزة المحاصرة وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا خبر وفاة الفقيد ونشاطركم ألامكم وأحزانكم اخوتنا في الجزائر الشقيق بهذا المصاب الجلل برحيلة ونتقدم اليكم بتعازينا القلبية الحارة ، وبمشاعر الأخوية الصادقة نسأل الله تعالى بان يتغمد الفقيد العزيز بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، وينعم عليه بعفوه ورضوانه"" وانا لله وانا اليه راجعون" واذكركم اخوتنا: انه ما من عبد تصيبه مصيبة فيقول:: "انا لله وانا اليه راجعون" اللهم اجرني في مصيبتي واخلف لي خيرا منها  الا اجره الله تعالى في مصيبته واخلف له خيرا منها ونتمنى ان يلهمكم واهله وكافة افراد أسرته الكريمة وأصدقاءه والشعب الجزائري الشقيق جميل الصبر والسلوان والسكينة وحسن العزاء
ان للفارس العربي الإعلامي محطات ومحطات في العطاء  والجهد الفائق في خدمة قضايا امتنا العربية فزميلنا  اعمر إيقرقاوة من مواليد 29 أكتوبر 1953 بأزفون وهو أب لطفل . وهو من رواد الصحافة في الجزائر . تحصل المرحوم على شهادة ليسانس في اللغة الفرنسية سنة 1984 ومنه بدأ مساره المهني حيث عمل كأستاذ لغة فرنسية بثانوية خروبة من 1984 إلى 1990 ، لينتقل بعد ذلك للعمل في عدة جرائد مستقلة، أولها صحافي مراسل بيومية" dépêche de Kabylie"، ثم صحافي لمدة سنة في جريدة "match week-end " عام 2002 ، صحافي بجريدة "El- watan" سنة 2003، صحافي مصحح بجريدة الـ " LE CITOYEN" سنة 2004 لمدة 6 اشهر. ومن ثم تقلّد منصب مدير نشر ليومية الـ" " CETOYEN" إلى أن انتقل الى رحمة الله.
ونقول احسن الله عزاءكم وجبر مصيبتكم وغفر الله للفقيد وتغمده برحمته ورضوانه واصلح ذريته جميعا
اخوكم
مهندس/ سميح خلف
اعلامي / كاتب ومحلل سياسي فلسطيني
رئيس تحرير صحيفة فلسطيننا







أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=25355