د مي كيله مع مساعد وزير الداخليه الايطالي لمتابعه شان السفينه الغارقة
التاريخ: السبت 20 سبتمبر 2014
الموضوع: متابعات إعلامية



https://fbcdn-sphotos-d-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xap1/v/t1.0-9/p403x403/10527882_10154647325345343_3534306205290385332_n.jpg?oh=9ae184bfdbb86033680a0b0e73bdc804&oe=549804E5&__gda__=1418044766_8b066bc3974323e3ea57ba261b80eba7
اجتماع سفيره فلسطين
د مي كيله مع مساعد وزير الداخليه الايطالي لمتابعه شان السفينه الغارقة
اجتمعت سفيره فلسطين د مي كيله لدى ايطاليا بمساعد وزير الداخليه الإيطاليه للشؤون الدبلوماسية للبحث مع وزاره الداخليه متابعه الجهود الحثيثه المبذوله من قبل السفاره والجهات الايطاليه في موضوع الكارثة


اجتماع سفيره فلسطين
د مي كيله مع مساعد وزير الداخليه الايطالي لمتابعه شان السفينه الغارقة
اجتمعت سفيره فلسطين
د مي كيله لدى ايطاليا بمساعد وزير الداخليه الإيطاليه للشؤون الدبلوماسية للبحث مع وزاره الداخليه متابعه الجهود الحثيثه المبذوله من قبل السفاره والجهات الايطاليه في موضوع الكارثة التي تعرضت لها السفينه في عرض البحر.
وقد عبر المساعد لوزير الداخليه عن حزن بلاده العميق لهذه الكارثة وأكد ان السلطات الايطاليه على الرغم من ان الباخرة تعرضت للحادث في المياه الدوليه ولم يكن في حينها اي تواجد لبواخر ايطاليا بالقرب من مكان الحادث الا اننا وحسب تعبيره لن نالو جهدا بتقديم كل ما هو ممكن للمساعده علما بان مسؤولية ايطاليا تنحصر حسب القانون الدولي في المياه الاقليميه الايطاليه. ولقد حثت السفيره الجانب الايطالي على تفهم الحاله الفلسطينيه رسميا وشعبيا لمواجهه هذا الحدث ودعتهم الى استمرار جهود ايطاليا في دعمها للشعب الفلسطيني خاصه في مثل هذه الكوارث الانسانيه ولا يزال قنصل فلسطين في جزيره صقليه ولقد التقى قنصل فلسطين السيد ربحي القدومي وبرفقته مسؤول الجاليه السيد سمير حمام الناجيين من السفينه التي غرقت بتاريخ 9/11 بعد إجراءات مكثفة من فبل سفاره فلسطين للحصول على إذن من محكمه صقليه للمقابله الشخصيه حيث انهمً رهن الاحتجاز الاحترازي كشهود عيان على غرق السفينه في مدينه سيراكوزا جنوب جزيره صقليه. ولقد تحدثت سفيره مباشره مع الناجيين كل من الأخ خميس بربخ والأخ شادي جبري واطمأنت على أحوالهم ولقد تم الاتصال مع ذويهم في قطاع غزه قنصل






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=24484