ما همه..و اللظى فيه بوصلة
التاريخ: الثلاثاء 12 مارس 2013
الموضوع: الصباح الأدبي


ما همه..و اللظى فيه بوصلة
سليمان نزال
و أخذت تسأل يا جرح الفتى
ماذا حصلْ؟



ما همه..و اللظى فيه بوصلة
سليمان نزال
الثلاثاء 12/3/2013


و أخذت تسأل يا جرح الفتى
ماذا حصلْ؟
لأغنيتي
لقد كانت مع الندى
يوم الفدى
تتبادلان القُبل
مَن الصقر الذي مضى
مَن الفجر الذي قُتلْ؟
و هل الليل الذي قد أتى
دامي الخطى..قد يُحتملْ؟
لا يُحتمل
لا يحتملْ
و أخذت ترحل يا فتى
كيف المسافات ترًتجلْ؟
و بقيت في نفس الذرى
كأنما طائر النزيف
لم يزل بركانه على الجبلْ
ما همه و اللظى فيه..لو يُعتقلْ
و سألت عن طوق ِ النجاة
أجابوا: أن تنحني..أن تُبتذلْ
و ترسم لونَ الحياةِ
بريشةٍ ظلامية ٍ لأبي جهلْ!
فصحت بهم
ما زلت حتى في دروبِ الموتِ لي الأملْ
ماذا جرى
و ما العملْ؟
فعرفت أنها أمة
تغتال نفسها..لو جاء انتصارٌ أو حصلْ.







أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=17037