قراقع يحمل الاحتلال المسؤولية عن هذه الجريمة
التاريخ: السبت 23 فبراير 2013
الموضوع: متابعات إعلامية



الرئيس يهاتف عائلة الأسير جرادات معزيا باستشهاده
 قراقع يحمل الاحتلال المسؤولية عن هذه الجريمة
الاسير عرفات جرادات من سعير يقضي شهيدا تحت التعذيب
عشراوي تدعو الأمم المتحدة لفتح تحقيق في ظروف استشهاد جرادات
أعلن وزير شؤون الاسرى عيسى قراقع أن الاسير عرفات شاهين شعوان جرادات (33 عاما) من بلدة سعير في الخليل، استشهد اليوم السبت، في سجون الاحتلال.


قراقع يحمل الاحتلال المسؤولية عن هذه الجريمة
الاسير عرفات جرادات من سعير يقضي شهيدا تحت التعذيب
عشراوي تدعو الأمم المتحدة لفتح تحقيق في ظروف استشهاد جرادات
أعلن وزير شؤون الاسرى عيسى قراقع أن الاسير عرفات شاهين شعوان جرادات (33 عاما) من بلدة سعير في الخليل، استشهد اليوم السبت، في سجون الاحتلال.

وأضاف قراقع أن محامي الوزارة كميل صباغ زار الشهيد جرادات قبل يومين، في تحقيق الجلمة، واشتكى من تعرضه للتعذيب وضغوط قاسية، ونجم عنها مشاكل صحية، واثر متابعة المحامي جرى نقله الى التحقيق في سجن مجدو، مؤكدا انه استشهد جراء التعذيب خلال التحقيق معه.

وحمل قراقع الاحتلال المسؤولية عن هذه الجريمة وطالب مؤسسات حقوق الانسان بالتحرك السريع للكشف عن تفاصيل الجريمة.

وأكد نادي الاسير أن جرادات استشهد داخل غرف التحقيق في سجن مجدو، حيث اعتقل منذ اسبوع، مشيرة إلى أنه يعمل في محطة للوقود.

وقال قراقع أن الحركة الاسيرة اعلنت غدا يوم اضراب عن الطعام.

من جهتها حملت الحكومة المقالة بغزة الاحتلال المسؤولية عن استشهاد الأسير جرادات، مؤكدة على ضرورة محاكمة الاحتلال على هذه الجريمة كمطلب شعبي.

وكانت صحيفة يديعوت احرونوت الاسرائيلية أعلنت أن اسيرا فلسطينيا، توفي بعد أن انهار ووقع على الارض.

فيما قالت صحيفة هآرتس الاسرائيلية إن معتقلا فلسطينيا اصابته جلطة بشكل مفاجئ ما ادى الى وفاته.

وذكر موقع 'واللا' الاسرائيلي أن الاسير الذي استشهد ليس من المضربين عن الطعام.

وقال مسؤول العلاقات العامة بمؤسسة الأسرى والمحررين حسام، موفق حميد لـ القدس دوت كوم إن سجن مجدو يتم استخدامه للتحقيق مع السجناء الفلسطينيين ونخشى أن يكون الأسير استشهد أثناء أو عقب التحقيق معه نتيجة التعذيب.
الرئيس يهاتف عائلة الأسير جرادات معزيا باستشهاده
 هاتف رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم السبت، عائلة الأسير عرفات شاهين شعوان جرادات (30 عاما)، معزيا باستشهاده.

وتقدم سيادته بخالص تعازيه القلبية ومواساته الأخوية إلى آل جرادات، داعيا الله عز وجل أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم كل محبيه الصبر وحسن العزاء.

وكانت وزارة شؤون الأسرى، أعلنت، الىيوم السبت، استشهاد الأسير عرفات جرادات من بلدة سعير في محافظة الخليل، في سجن 'مجدو'، بعد 6 أيام على اعتقاله من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

والشهيد عرفات متزوج وأب لثلاثة أبناء أكبرهم طفلته يارا وتبلغ من العمر 3 سنوات، وطفله محمد يبلغ من العمر عامين، وزوجته حامل في الشهر الرابع.

عشراوي تدعو الأمم المتحدة لفتح تحقيق في ظروف استشهاد جرادات
حملّت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، حكومة الاحتلال، المسؤولية كاملة عن استشهاد الأسير عرفات جرادات في سجن 'مجدو'.

ودعت عشراوي في بيان صحافي مساء اليوم السبت، الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ومنظماته الحقوقية ومؤسسات حقوق الانسان العالمية بالتدخل السريع وفتح تحقيق دولي في أسباب استشهاد الأسير جرادات وفي ظروف كل الأسرى والمعتقلين، والعمل على الافراج الفوري عن جميع الأسرى دون قيد أو شرط.

وقالت في بيانها: إن 'استشهاد الأسير جرادات هو دليل آخر على خطورة الأوضاع في سجون الاحتلال، وظروف المعتقًل الإسرائيلي وما يعانيه الأسرى في سجون الاحتلال من اشكال التعذيب والإهمال الطبي المتعمد، وتلقيهم معاملة وحشية وقاسية على أيدي القائمين على السجون'.

وأضافت: أن هذه القضية ليست قضية فردية، وإنما قضية حقوق جماعية تنتهكها القوة القائمة بالاحتلال، وتستدعي التحرك العاجل لفتح السجون الاسرائيلية امام العالم، وإخضاع حكومة الاحتلال وإدارة السجون والمعتقلات للتفتيش والرقابة والمساءلة على انتهاكاتها، وضمان انطباق القانون الدولي والقانون الانساني الدولي على الأسرى الفلسطينيين.

وتابعت: 'ما زلنا أمام خطر شديد يحدق بالأسرى المضربين عن الطعام، ويتحتم على العالم التحرك العاجل على ضوء تدهور حالتهم الصحية، وهم يمثلون أعلى قيم التضحية والنضال'.

وأعادت عشراوي التأكيد على ان منظمة التحرير الفلسطينية ماضية في جهودها للتوجه الى مجلس الأمن لإلزام اسرائيل باحترام حقوق الأسرى، ومتابعة قضيتهم ومطالبهم العادلة ومواصلة التحرك الشعبي والدبلوماسي على الصعيد الدولي لدعم نضالهم المشروع والمكفول قانونيا وحقوقيا.
غليان في الاراضي الفلسطينية بعد استشهاد جرادات
3000 آلاف أسير يضربون عن الطعام ومخاوف إسرائيلية من 'انتفاضة جديدة'
   ذكرت وسائل إعلام اسرائيلية، مساء أمس السبت، أن 3000 آلاف أسير أبلغوا مصلحة السجون رفضهم استقبال وجبات الطعام اليوم الأحد، والبدء بإضراب عن الطعام، وذلك عقب استشهاد الأسير 'عرفات جرادات' في سجن مجدو أمس.

وقال الموقع الالكتروني لصحيفة 'يديعوت أحرونوت'، أن الأسرى الفلسطينيين في سجن مجدو قرعوا أبواب الغرف والزنازين أمس وألقوا بالمواد الموجودة داخل الغرف إلى الممرات اتجاه السجانين، محذرةً من تدهور الأوضاع الأمنية مع تصاعد المواجهات في مناطق مختلفة من المناطق الفلسطينية.

وأشارت الصحيفة إلى تضرر عدد من سيارات المستوطنين قرب الخليل جراء رشقها بالحجارة، وتضرر سيارة أمن للشرطة الاسرائيلية جراء إلقاء 'قنبلة بدائية' اتجاهها في حي سلوان بالقدس.

وقالت الصحيفة أن المسؤولين في إسرائيل مقتنعون بأن المنطقة على أبواب 'انتفاضة جديدة' نتيجة الاحداث المتراكمة، والمواجهات عنيفة التي تشهدها الاراضي الفلسطينية.

فيما قالت صحيفة 'هآرتس' أن الفلسطينيين والإسرائيليين في نقطة هي الأقرب للمواجهة منذ سنوات، وأنها للمرة الولى منذ عام 2007 التي ترغب فيها أيضاً السلطة الفلسطينية بإشعال الأوضاع'.

وأضافت: 'هناك قيادات في السلطة يعملون خلف الكواليس لتنظيم المظاهرات والمواجهات التي تشهدها الضفة'، لافتةً إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي 'بنيامين نتنياهو' منشغل بتشكيل الحكومة الإسرائيلية المقبلة، وان الأحداث الجارية قد تجبره على تقديم تسهيلات للفلسطينيين من أجل تهيئة الأجواء لزيارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ومن بين تلك التسهيلات المتوقعة إطلاق سراح عدد من الأسرى الفلسطينيين القدامى.





الزعنون يطالب بتشكيل لجنة تحقيق دولية بظروف استشهاد جرادات
 
 دعا رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون إلى تشكيل لجنة دولية للتحقيق في ظروف استشهاد الأسير عرفات جرادات الذي استشهد تحت التعذيب في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وحمل الزعنون في تصريح صحفي، اليوم الأحد، سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية جريمة قتل الأسير جرادات نتيجة التعذيب الذي تعرض له أثناء التحقيق، محذرا في الوقت نفسه من تداعيات ما تمارسه إسرائيل بحق الأسرى خاصة المضربين عن الطعام، الذين يتعرضون للاعتقال التعسفي والتعذيب النفسي والجسدي.

وطالب الزعنون برلمانات العالم بتحمل مسؤولياتها بالضغط على إسرائيل للالتزام باتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بمعاملة الأسرى الفلسطينيين كأسرى حرب، والتعامل مع حقوقهم وفقا للمواثيق والمعاهدات الدولية.

وحيا الأسرى اللذين يخوضون اليوم إضرابا عن الطعام عقب استشهاد الأسير عرفات جرادات.






د. الأغا يحمل حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير عرفات جرادات
 
 -حمل د. زكريا الأغا عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير رئيس هيئة العمل الوطني ، الحكومة الإسرائيلية وإدارة السجون الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير عرفات جرادات في سجون الاحتلال الذي تعرض للتعذيب الشديد والإهمال الطبي المتعمد.
وأكد د. الأغا في بيان صحفي صادر عنه اليوم ضرورة تشكيل لجنة تحقيق دولية للكشف عن الأسباب الحقيقية لاستشهاد جرادات لا سيما في ظل استمرار سقوط الشهداء من الأسرى داخل السجون الإسرائيلية نتيجة التعذيب والإهمال الطبي و سوء المعاملة .
وأشار إلى أن الإهمال الطبي باتت السياسة القائمة التي تمارسها إدارة السجون الإسرائيلية ضد الاسرى الفلسطينيين كأسلوب من أساليب التعذيب غير القانونية واللا أخلاقية المخالفة لاتفاقية جنيف والتي يعاقب عليها القانون الدولي .وأكد أن الصمت الدولي الـمريب يشجع إسرائيل على تصعيد جرائمها بحق الأسرى والـمعتقلين داعياً المؤسسات الحقوقية الدولية لزيارة مختلف السجون الإسرائيلية للاطلاع على خطورة الأوضاع التي يعيشها الـمعتقلون في السجون الإسرائيلية .
وناشد الأغا المجتمع الدولي وهيئات الأمم المتحدة المختصة بحقوق الإنسان التدخل لوقف ما يتعرض له الأسرى داخل سجون الاحتلال وإنقاذ الأسرى الذين مازالوا حتى اللحظة يعانون من القمع والتعذيب والعزل الانفرادي في السجون الاسرائيلية .
وطالب د. الأغا جماهير شعبنا الاستمرار في هبتها الجماهيرية التضامنية نصرة للأسرى حتى تحريرهم مؤكداً للأسرى الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية أن كسر قيدهم وإطلاق سراحهم بات أكثر قرباً من أي وقت مضى .
وتوجه د. الأغا بتعازيه لذوي الشهيد وللحركة الأسيرة ولشعبنا الفلسطيني مؤكداً على أن قضية الأسرى ستبقى الشغل الشاغل للقيادة الفلسطينية ولن يهدا لها بال إلا بتحريرهم جميعاً.






مسيرات حاشدة في غزة ومواجهات قوية في الخليل


 اندلعت مواجهات بين الشباب وقوات الاحتلال في مدن الضفة الغربية على خلفية استشهاد اسير في سجن مجدو امس وتضامنا مع الاسرى المضربين عن الطعام.

وافاد مراسلنا ان مدينة الخليل وقراها تشهد مواجهات مع قوات الاحتلال.

وفي غزة انطلقت مسيرات تضامنة مع الاسرى ضمت كافة الفصائل الفلسطينية.



إضراب عن الطعام في كافة سجون الاحتلال حدادا على روح الشهيد جرادات
أعلنت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال، اليوم الأحد، الإضراب الشامل عن الطعام حدادا على روح الشهيد عرفات جرادات .
وشرع كافة الأسرى في سجون الاحتلال منذ ساعات صباح اليوم، بخوض الإضراب الشامل عن الطعام وأرجعوا وجبات الطعام حداد على استشهاد شهيد الحركة الأسيرة عرفات شاهين جرادات (30 عاما) من محافظة الخليل بعد اعتقاله بستة أيام، وتنديدا بسياسة الاحتلال القمعية المتصاعدة بحق الحركة الأسيرة.







أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=16711