حماس تمنع نقابة الصحفيين من تنظيم مهرجان تكريم لمصوري العدوان الاخير على غزة وال
التاريخ: الخميس 27 ديسمبر 2012
الموضوع: متابعات إعلامية


حماس تمنع نقابة الصحفيين من تنظيم مهرجان تكريم لمصوري العدوان الاخير على غزة والنقابة تستنكر
ذكرت مصادر محلية اليوم الخميس أن مكتب إعلام حماس برئاسة ايهاب الغصين ، رفض مسعى لنقابة الصحفيين الفلسطينيين في قطاع غزة ، لتنظيم مهرجان تكريم صحفيين مصورين


حماس تمنع نقابة الصحفيين من تنظيم مهرجان تكريم لمصوري العدوان الاخير على غزة والنقابة تستنكر
 
 ذكرت مصادر محلية اليوم الخميس أن مكتب إعلام حماس برئاسة ايهاب الغصين ، رفض مسعى لنقابة الصحفيين الفلسطينيين في قطاع غزة ، لتنظيم مهرجان تكريم صحفيين مصورين من مؤسسات اعلامية مختلفة بما فيها مؤسسات اعلامية تابعة لحركة حماس نفسها .
وحسب المصادر أن مسئول اعلام حكومي حماس ، رفض بشكل كلي مسعى النقابة ، بحجة أن من يمثل نقابة الصحفيين لديه هي جهة معلومة .
يذكر أن نقابة الصحفيين أعدت قوائم باسماء المؤسسات الصحفية والمصورين الذين نشطوا في العدوان الاسرائيلي الاخير على قطاع غزة ، وأغلب هذه المؤسسات تنتمي الى حركة حماس ومؤسساتها الاعلامية المسموعة والمقروءة والمكتوبة دون أن تميز الصحفيين بحسب انتماءاتهم الفصائلية والحزبية ، وانطلقت بفكرتها من نشاط المصورين والمسئولية التي تحملوها والمخاطر الكبيرة التي تعرضوا لها ، ورغم ذلك رفض إعلام حماس تنظيم هذا التكريم الذي كان مقررا يوم السبت في فندق الكومدور غرب مدينة غزة ، بعد أن تم ارسال الدعوات للمعنيين والمهتمين .
من جانبها استنكرت نقابة الصحفيين منعها من تكريم المصورين الصحفيين بغزة وقالت عبر بيان أصدرته ووصل شبكة العهد نسخة عنه :
تستنكر نقابة الصحفيين الفلسطينيين بشدة منعها من قبل الحكومة المقالة في غزة من تنظيم احتفال تكريمي للمصورين الصحفيين الذي كانت نقابة الصحفيين بصدد تنظيمه يوم السبت الموافق 29/12/2012م، تحت رعاية رئيس دولة فلسطين الرئيس محمود عباس' ابو مازن'.
ان نقابة الصحفيين الفلسطينيين اذ تعبر عن استنكارها الشديد لهذا المنع ، في ظل الأجواء التصالحية ، والجهود التي يبذلها اتحاد الصحفيين العرب لتوحيد الجسم الصحفي الفلسطيني ، فإنها تعتبر أن هذا المنع هو تدخل من الحكومة المقالة في الجسم الصحفي الفلسطيني ، وانحياز من قبل الحكومة لجسم غير شرعي حاول أن يفرض على الصحفيين من خلال العربدة والسيطرة واستغلال القوة التنظيمية .

وتعبر نقابة الصحفيين الفلسطينيين ان هذا المنع يأتي أهداراً للجهود الجبارة والتضحيات التي بذلها الزملاء المصورون الصحفيون خلال العدوان الإسرائيلي والحرب الهمجية على قطاع غزة ، فكان اقل شئ يمكن أن تقوم به نقابيتهم هو تكريمهم على هذه الجهود وتصديهم للعدوان وتحملهم للأذى النفسي والجسدي خلال العدوان من اجل ان ينقلوا صور جرائم الاحتلال للعالم اجمع .

وتؤكد نقابة الصحفيين الفلسطينيين انها ماضية في تكريم المصورين ، وستقوم بزيارتهم في مكاتبهم لشكرهم وتكريمهم على جهودهم الجبارة التي بذلت خلال العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وتدعو نقابة الصحفيين الفلسطينيين الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب باتخاذ موقف جاد تجاه هذا المنع واستنكاره بشدة خاصة مع الجهود التي بذلها اتحاد الصحفيين العرب لتوحيد الجسم الصحفي الفلسطيني ، والتي تعاملت معه الأمانة العامة بكل جدية.

وتشكر الأمانة العامة لنقابة الصحفيين الزملاء في لجنة المصور الصحفي الفلسطيني التي بذلت جهود جبارة وواصلوا الليل بالنهار من اجل إخراج هذا الاحتفال التكريمي بشكل يليق بتضحيات الزملاء المصورين والصحفيين الفلسطينيين.

وإذ تستغرب النقابة حرمانها من تكريم هذه المجموعة المتميزة من الصحفيين الفلسطينيين في الوقت الذي يعكف فيه مكتب الاعلام الحكومي التابع للحكومة المقالة على تنظيم احتفال تكريمي ممائل لهؤلاء الصحفيين، فإنها تطالب الزملاء الصحفيين الالتفاف حول نقابتهم الشرعية، لضمان وحدانية تمثيل الجسم الصحفي وقطع الطريق أمام كل محاولات تقسيمه.

 
بالدم نكتب لفلسطين

نقابة الصحفيين الفلسطينيين

الأمانة العامة

27-12-2012







أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=15534