هنية سيلتقي مرسي- ترتيبات للقاء بين المقالة وقيادة مصر لبحث قضايا هامة
التاريخ: الخميس 05 يوليو 2012
الموضوع: متابعات إعلامية


Gaza's Hamas Prime Minister Ismail Haniyeh, center, waves the Palestinian and Egyptian flags during celebrations of the victory of Mohammed Morsi in the Egyptian presidential elections, in Gaza City, Sunday, June 24, 2012. The Muslim Brotherhood victory in Egyptian presidential elections raises fears in Israel that the historic 1979 peace agreement with its southern neighbor is now in danger, a scenario that would have grave implications for regional security. But in the Hamas-ruled Gaza Strip, ecstatic residents flock to the streets, fire guns into the air and distribute candies in celebration, hopeful that Mohammed Morsi's election will usher in a new era for the blockaded seaside territory. (AP Photo/Hatem Moussa)
هنية سيلتقي مرسي- ترتيبات للقاء بين المقالة وقيادة مصر لبحث قضايا هامة
حماس تأمل من القيادة الجديدة في مصر حل مشكلات القطاع وتيسير التعامل مع الغزيين

غزة- الصباح - بيّن محمد عوض نائب رئيس الوزراء في الحكومة المقالة أن هناك تواصلا بين الحكومة الفلسطينية المقالة بغزة والقيادة المصرية من أجل ترتيب مواعيد للقاءات بينهما, متمنياً أن يتم تحديد موعد قريب.


هنية سيلتقي مرسي- ترتيبات للقاء بين المقالة وقيادة مصر لبحث قضايا هامة
حماس تأمل من القيادة الجديدة في مصر حل مشكلات القطاع وتيسير التعامل مع الغزيين

غزة- الصباح - بيّن محمد عوض نائب رئيس الوزراء في الحكومة المقالة أن هناك تواصلا بين الحكومة الفلسطينية المقالة بغزة والقيادة المصرية من أجل ترتيب مواعيد للقاءات بينهما, متمنياً أن يتم تحديد موعد قريب.

وأوضح عوض  أن الملفات التي سيتم تداولها بين الحكومة الفلسطينية والقيادة المصرية ذات صلة بالحياة اليومية للفلسطينيين, بالإضافة إلى موضوعات سياسية بشكل عام.

وأشار إلى أن إرادة الشعب المصري واضحة في دعمها للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني وطموحاته, مضيفاً: "لا بد أن تكون هناك خطوات في إطار تخفيف الحصار, ودعم القضية الفلسطينية في المحافل الدولية".

وفيما يتعلق بمعبر رفح تأمّل عوض أن يتم التعامل مع معبر رفح كأي معبر يهم مصر وأن يتم فتحه بشكل طبيعي, لتسهيل الحياة على الفلسطينيين.

وبين أن إدخال الوقود لغزة مرتبط بحركة المعابر, مشيرا أنه في حال تم التفاهم مع المصريين حول المعابر, سيحل موضوع الوقود, وسيتم إدخاله دون معوقات, متمنياً أن تكون الإجراءات للقوافل والوفود الداعمة لغزة أكثر يسراً من قبل.

وكانت مصادر مطلعة أوضحت لـ "معا" أن هناك لقاء سيعقد الشهر القادم بين رئيس الوزراء في الحكومة المقالة بغزة إسماعيل هنية, وبين الرئيس المصري محمد مرسي لمناقشة بعض الملفات الفلسطينية الخاصة بأوضاع غزة.






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=12207