جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1141 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: علاء کامل شبيب : قتلوه إکراما للملالي!
بتاريخ الأربعاء 21 مارس 2012 الموضوع: قضايا وآراء

قتلوه إکراما للملالي!

علاء کامل شبيب
لاريب من أن النظام الايراني قد إنتشى و رقص طربا عند سماعه بنبأ وفاة المهندس"برديا امير مستوفيان"44 عاما، الذي توفي على أثر نوبة


قتلوه إکراما للملالي!

علاء کامل شبيب
لاريب من أن النظام الايراني قد إنتشى و رقص طربا عند سماعه بنبأ وفاة المهندس"برديا امير مستوفيان"44 عاما، الذي توفي على أثر نوبة قلبية داهمته من جراء الارهاق و العناء الذي أصابه طوال 48 ساعة من التفتيش القاسي الذي جرى له و لرفاقه المنقولين ضمن الوجبة الثالثة من سکان أشرف الى مخيم ليبرتي بإعتراف الطبيب العراقي الذي أجرى الکشف و الفحص عليه.
مستوفيان الذي کان يتحضر و رفاقه للإحتفال بعيد نوروز(عيد رأس السنة الايرانية)، حيث أن العرف الذي دأب عليه الشعب الايراني منذ القدم هو التحضر و الاعداد للإحتفال بهذا العيد الوطني و التأريخي المحبب جدا لديهم، وکان يتمنى أن توافق الحکومة العراقية و الامم المتحدة على تأجيل عملية نقلهم من 18 آذار/مارس الماضي الى 23 منه، لکن ليس لم تتحقق أمنيته فقط وانما لم يبقى على قيد الحياة لکي يشهد عيد نوروز هذه السنة التي قلبها عزاءا على رفاقه عندما غادرهم الى دار الابدية و هو يتطلع لکي يحتفل بالعيد.
أکثر من سؤال يطرح نفسه بقوة هنا: لماذا کل هذه الصرامة و الحزم و القسوة و الجدية و الحدية البالغة في التعامل مع أفراد يحظون منذ أيلول/سبتمبر2011 بصفة طالبي لجوء بصورة رسمية لدى المفوضية السامية لللاجئين؟ ولماذا تتم معاملتهم على أنهم مجرمين او قطاعي طرق و لايحظون بالمعاملة التي تليق بطالبي لجوء کما هو معمول و متعارف عليه في القانون و العرف الدوليين؟ لماذا المبالغة و المغالاة في التعامل معهم بأفظع الطرق و أکثرها قسوة و عنفا کما جرى تحديدا خلال نقل الوجبة الاخيرة الى مخيم ليبرتي و التي ذهب ضحيتها ذلك المهندس المأسوف عليه؟ الاجوبة کلها سهلة و واضحة لأبسط مبتدئ بالمجال السياسي و المعرفي، حيث أن النظام الايراني تحديدا يقف خلف هذه الممارسات المرفوضة من النواحي الشرعية و الاخلاقية و الانسانية برمتها، وانه يتطلع دوما من أجل القضاء على سکان أشرف و ليبرتي بأية وسيلة او ثمن کان، وهنا يقفز سؤال آخر لکنه مهم جدا وهو: أين کانت منظمة الامم المتحدة و السيد مارتن کوبلر ممثل الامين العام للأمم المتحدة في العراق عندما وقعت هذه الجريمة الانسانية؟ ولماذا لم يتحرکا و يصرحا بشئ و يحددا على الاقل موقف إنساني و أخلاقي من الحادثة؟ الحقيقة أن موقف السيد کوبلر الذي يماشي و يجاري العراقيين يثير الکثير من التساؤلات و الشبهات و جدير بالمجتمع الدولي أن يأخذ هذا الامر بنظر الاعتبار وان لايسمح بتکرار هکذا حدث مؤسف و ذلك بمراعاة القانون الدولي المعمول في التعامل مع سکان أشرف و ليس قوانين الغاب المستوردة من طهران، وان ماجرى للمهندس امير مستوفيان يمکن إعتباره جريمة بمعنى الکلمة، فقد قتلوه إکراما للملالي!
alaakamlshabib@yahoo.com

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.45 ثانية