جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1084 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: اسراء الزاملي : الثورة السورية بين الملالي و المقاومة الايرانية
بتاريخ الأثنين 13 فبراير 2012 الموضوع: قضايا وآراء

الثورة السورية بين الملالي و المقاومة الايرانية

اسراء الزاملي
يثير الموقف المشبوه و المشين للنظام الايراني من ثورة الشعب السوري ضد نظام بشار الاسد الکثير و الکثير من التساؤلات و الاستفسارات


الثورة السورية بين الملالي و المقاومة الايرانية

اسراء الزاملي
يثير الموقف المشبوه و المشين للنظام الايراني من ثورة الشعب السوري ضد نظام بشار الاسد الکثير و الکثير من التساؤلات و الاستفسارات بخصوص حقيقة و ماهية المبادئ و القيم التي يعتمدها هذا النظام في تعاطيه و تعامله مع مختلف القضايا و المسائل الحساسة.
النظام السوري و على الرغم من إنتهاجه أفظع و أشنع الاساليب وحشية ضد الشعب السوري المثائر بوجهه، فإن العالم کله بات يدرك بوضوح من أنه لولا الدعم و الاسناد غير العاديين المقدمين من جانب النظام الايراني لنظام بشار الاسد فإنه لم يکن بمقدوره أبدا الصمود و البقاء على قدميه لحد هذا اليوم أمام هذه الثورة المجيدة للشعب السوري البطل، وان موقف النظام الايراني المثير للإشمئزاز"عربيا و اسلاميا"، بات ليس من العلامات الفارقة في جبين هذا النظام و إنما کوصمة عار لن تمحى أبدا، خصوصا وان النظام الايراني يسعى بکل جهوده و طاقاته و جهوده المبذولة على مختلف الاصعدة للإبقاء على نظام الاسد صامدا بوجه الثورة.
موقف المعارضة الايرانية و على وجه التحديد المجلس الوطني للمقاومة الايرانية من الثورة السورية، يختلف تماما و بزاوية مقدارها 180 درجة عن موقف النظام الايراني، ويمکن الاشارة هنا الى الموقف المبدأي الواضح للمقاومة الايرانية من الربيع العربي منذ أيامه الاولى في تونس و مصر و ليبيا، حيث أعلنت تإييدها الکامل و غير المحدود للثوار و رأت فيه تغيير إيجابي لصالح أمن و استقرار و مصلحة شعوب المنطقة، النظام الايراني سعى لتصوير ظاهرة الربيع العربي على انه إمتداد لما يسميه"الثورة الاسلامية في إيران"، و يريد من وراء ذلك إسباغ و إضفاء صبغة دينية على الانتفاضات و الثورات العربية وهو أمر إنتبه إليه زعيم المقاومة الايرانية و منظرها الفکري الابرز مسعود رجوي عندما سخر من ذلك بقوله:( في أعتقادهم يسعون بنفس منطق إختطاف ثورة الشعب الايراني، أن يختطفوا ثورات شعبي مصر و تونس و يسبغوا عليها صبغة دينية کي يؤول بها الامر الى جيب الدکتاتورية الدينية.)، هنا يشير رجوي الى نقطة مهمة جدا و هي الترکيز على أن رجال الدين قد إمتطوا الثورة الايرانية و صادروها من أصحابها الاصليين، وهو يذکر العالم کله بهذه الحقيقة المرة التي أفضت الى هکذا نظام قمعي استبدادي، و يحذر الشعبين التونسي و المصري من هکذا مؤامرة مشابهة للنظام الديني الايراني للإلتفاف على الثورتين، غير ان رجوي لايقف عند هذا الحد وانما يقدم رؤية معمقة للثورتين التونسية و المصرية و يتناول المسألة من جذورها الاساسية، عندما ينتقد رؤية نظام الملالي في إيران بهذا الخصوص و يقول:( دکتاتورية الملالي تتغافل عن أن طريق التطور الصناعي و الرأسمالي في هذه البلدان، من دون الحرية السياسية التي هي مسألة جدلية في علاقتها بالتطور الاقتصادي ـ الاجتماعي، قد وصلت الى طريق مسدود)، لکن السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية و عشية الاحتفال بالذکرة الثالثة و الثلاثين للثورة الايرانية تبادر الى الحديث عن الثورة السورية و ترکز عليها بصورة خاصة أشادت بثورة الشعب السوري و أعربت عن إستنکارها و إستهجانها للمشارکة المشينة لنظام"ولاية الفقيه" في القمع الوحشي ضد أبناء الشعب السوري الاعزل وأکدت على:( ضرورة قيام المجتمع الدولي بخطوات عملية لحماية الشعب السوري العزل.)، وهو موقف يختلف تمام الاختلاف عن موقف النظام الايراني الذي يتهافت و بصورة غير عادية لتإييد النظام، ذلك أن دعوة السيدة رجوي للمجتمع الدولي لدعم و مساندة ثورة الشعب السوري، هو أمر يساير و يتفق تماما مع موقف الشعب السوري و قواه السياسية المتصدية و المقارعة بوجه النظام الدکتاتوري، بالاضافة الى أن هذا الموقف المبدأي و الشجاع للسيدة رجوي يتفق أيضا مع مواقف معظم الاوساط السياسية و الاعلامية لدول المنطقة.
النظام الايراني يرى في إنتصار الثورة السورية خطر على أمنه و لذلك فإن مرشد النظام الايراني يعتبر النظام السوري خطا أحمرا لايمکن تجاوزه، أما المقاومة الايرانية فإنها ترى في إنتصار الثورة السورية إنتصارا للقيم و المبادئ الاسلامية و الانسانية و قبل کل ذلك إنتصارا للشعب السوري نفسه، وشتان مابين الموقفين!
asraa.zamli@yahoo.com

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية