جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1006 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: ناصر إسماعيل جربوع اليافاوي : موقف اليهود الأبتر في تعويضات خيبر (رد تحليلي ت
بتاريخ الثلاثاء 24 يناير 2012 الموضوع: قضايا وآراء

موقف اليهود الأبتر في تعويضات خيبر (رد تحليلي تاريخي )
بقلم د.ناصر إسماعيل جربوع اليافاوي

صدق المثل العربي القائل ( إن لم تستح فافعل ما شئت ) ، هذا المثل ينطبق بكل وقاحة على دولة الكيان الصهيوني التي اتخمت اليهود بأساطير وأكاذيب ، دخلت في ذهنية مجالسهم التشريعية من السنهدرين حتى أخواتها ،


موقف اليهود الأبتر في تعويضات خيبر (رد تحليلي تاريخي )
بقلم د.ناصر إسماعيل جربوع اليافاوي

صدق المثل العربي القائل ( إن لم تستح فافعل ما شئت ) ، هذا المثل ينطبق بكل وقاحة على دولة الكيان الصهيوني التي اتخمت اليهود بأساطير وأكاذيب ، دخلت في ذهنية مجالسهم التشريعية من السنهدرين حتى أخواتها ، وشرعوا ينسجوا العديد من الأكاذيب ووضعوها في مناهجهم ، للبحث عن تاريخ ووجود مفقود، لا أساس له ، لا من الواقع الأركولوجى ولا حتى الإثنى ، وشرعوا مقابل مطالب الاستحقاقات العربية الفلسطينية بحق العودة ، وما شابه من قوانين دولية ملزمة على كيانهم ، بمطالب مضادة ..! فتارة يطالبون بأهرامات مصر ، وأخرى حقوق مزعومة في بلاد المغرب العربي والسودان ، وآخر تفانينهم الخبيثة هي مطالبة وزارة الخارجية الإسرائيلية المملكة العربية السعودية بدفع تعويضات قيمتها تتجاوز المائة مليار دولار مقابل أملاك اليهود في المملكة منذ عهد الرسول عليه الصلاة والسلام، وهو المشروع الذي يعمل حاليا عليه كبار خبراء القانون الدولي والتاريخ والجغرافيا الإسرائيليين في جامعات بار إيلان وبئر السبع وتل أبيب والقدس وحيفا بتمويل خاص حدد بـ100 مليون دولار أمريكي اقتطع من ميزانية وزارة الخارجية الإسرائيلية لعام 2012..

يهود الجزيرة لاجئين اندمجوا مع مضيفيهم من العرب

تختلف الآراء والدراسات حول أصول وهجرة اليهود إلى يثرب والحجاز عامة، ويميل أقواها إلى أن بداية النزوح كانت في القرنين الأول والثاني الميلاديين من بلاد الشام، هروباً من الرومان ، بعد فشل التمرد اليهودي الذي أخمده الإمبراطور "تيتوس" سنة سبعين للميلاد، وأعقبه نزوح آخر زمن الإمبراطور "أدريان" سنة 132م
واستقروا في يثرب لبعدها عن يد الدولة الرومانية ولخصبها، وأهمية موقعها التجاري على طرق القوافل إلى الشام.

استقر يهود بني النضير وقريظة في (حرة واقم) شرقي يثرب، وهي أخصب بقاعها، وعرف من أسماء القبائل اليهودية قبل الهجرة: بنو قينقاع الذين تختلف الآراء في أنهم عرب تهودوا ثم نزحوا مع النازحين إلى الحجاز.

والدليل على صحة زعمنا أن اليهود تأثروا بمن حولهم من العرب، فظهرت عليهم طوابع الحياة القبلية، بما فيها من عصبية وكرم واهتمام بالشعر وتدريب على السلاح.

ولكنهم تمسكوا بثوابت اليهود المتمثلة برأس الاقتصاد (التعامل بالربا) ، الذي يتقنه اليهود في أرجاء العالم،

أدله على الأصول العربية ليهود الجزيرة

ذكر ابن قتيبة في حديثه عن أديان العرب في الجاهلية:

أن اليهودية كانت في حمير و بني كنانة و بني الحارث بن كعب و كندة و بعض قضاعة. و ذكر نفس الأمر ابن حزم الأندلسي الظاهري في (جمهرة أنساب العرب ) عند حديثة عن نفس الموضوع، و بالمثل ياقوت الحموي(في معجم البلدان ).

أما صاعد البغدادي الأندلسي، صاحب (المصنفات) والذي كان من المقربين من محمد بن أبي عامر المعروف بالمنصور، فقد ذكر صاعد مجموعة من القبائل التي تسربت إليها اليهودية مثل حمير و بني كنانة و بني الحارث بن كعب و كندة. و ذكرت مصادر أخرى أن اليهودية وجدت في بعض الأوس من قبائل الأنصار، و بني نمير و بعض غسان و بعض جذام. بل أن بعض المصادر تذكر أن الآية القرآنية البقرة 256، نزلت بسبب أن بعض الأنصار هودوا أولادهم قبل الإسلام و عندما جاء الإسلام أرادوا أن يقسروا أبنائهم على اعتناق الإسلام، فنزلت تلك الآية الكريمة التي تحرم الإكراه في الدين.


وبعض المؤرخين يعتقِد أن يهود العربية جميعاً أصلُهم عربي مُعلّلين ذلِك بان يهود الجزيرة العربية لا يفترقون عن بقية القبائل العربية في العادات و التقاليد في شيء، حتى أشعارهم لا تتبدى بها إلا الطبيعة العربية الخالصة، ويضرِبون المثل على ذلك بشعر (السموأل بن عادياء) ، فالسموأل يذكر في(لاميته ) المعروفة إنه من بني الديان، و قد
ذكر (القلقشندى) في (نهاية الأرب ) نسب بني الديان كالتالي:


بنو الديان - بطن من بني الحارث بن كعب من القحطانية ، وهم بنو الديان واسمه يزيد بن قطن بن زيادة الحارث بن كعب بن الحارث بن كعب والحارث

قال في العبر‏:‏ وكان لهم الرئاسة بنجران من اليمن والملك على العرب بها وكان الملك منهم في عبد المدان بن الديان وانتهى قبل البعثة إلى يزيد بن عبد المدان ووفد أخوه على النبي صلى الله عليه وسلم على يد خالد بن الوليد‏.‏




الخليفة عمر بن الخطاب دفع التعويض بالعدل
تقلص الوجود اليهودي في الجزيرة العربية بإسلام الكثير ممن تهود من القبائل العربية طواعية، مثل قبائل الحارث بن كعب و كنانة و كندة و قضاعة و جذام و غيرهم و شاركت تلك القبائل في حركة الفتوحات الإسلامية في عهد الخلفاء الراشدين و في الدولة الأموية و شطر من الدولة العباسية، حتى أسقطها المعتصم مع سائر القبائل العربية من ديوان الجند مستبدلا بهم الأتراك، كما شاركت تلك القبائل في الفتنة الكبرى كمعظم القبائل العربية. و قد خرج بعض اليهود من الجزيرة العربية مع ظهور الإسلام نتيجة لمحاربتهم للإسلام و استعداء القبائل العربية الوثنية على المسلمين مثل بني النضير. و قد أكتمل الخروج من شمال الجزيرة العربية في صدر الإسلام في عهد عمر بن الخطاب و الذي عوضهم ماديا عن ممتلكاتهم بعد أن أرسل من قيمها بالعدل ..


الخلاصة
أولا - تأسيسا لما سبق من روايات تاريخية ، نرى أن طلب حكومة دولة الكيان بالتعويضات في البلاد العربية بشكل عام والسعودية بشكل خاص ما هو إلا تخر صات ، واستكمالا لحلقة تزوير التاريخ ، واتضح لنا أن جذور اليهود هناك كانت عربية ، العديد منهم اجبر على اقتناع اليهودية ، إما خوفا أو طمعا ..

ثانيا – تفسر مطالب اليهود التعويضية ، أنها رمي العصي أمام الراعي ، بمعنى أنها تضع مساحة للتهرب من حق العودة والتعويض ، المقرران وفق قرارات المنظومة الدولية ..

ثالثا – استدراكاً للتوقعات الناجمة عن المتغيرات العربية ، وإيصال رسالة توسعية للمنظومة الدولية ، للحصول على جزء من كعكة سايكس بيكو الجديدة ..

رابعا – الصهاينة وبخبثهم المعهود أرادوا القول أننا لازلنا موجودين ، ونمتلك القوة والهجوم ، ردا على هتافات الجماهير الثائرة وإطلاق شعار ( الشعب يريد تحرير القدس) ..

أمام كل هذه المعطيات يتوجب علينا كعرب ومسلمين أن نتخندق وراء مؤسسة واحدة – غير جامعة الدول العربية- للوقوف أمام الأطماع الصهيوامريكة ، لنحافظ على تاريخنا ولو مرحليا وصولا لتحقيق أهدافنا العربية والإسلامية الكبرى التي تنظر تحقيها منذ عام 1971 ، د ناصر إسماعيل جربوع اليافاوي الأمين العام المساعد لمبادرة المثقفين العرب وفاق ..

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية