جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1398 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نزار جاف : کوبلر..هل تعلم ماذا تفعل؟
بتاريخ الأربعاء 04 يناير 2012 الموضوع: قضايا وآراء

نزار جاف

کوبلر..هل تعلم ماذا تفعل؟

بقلم: نزار جاف
مذکرة التفاهم الموقعة بين منظمة الامم المتحدة و الحکومة العراقية بخصوص الحل السلمي لقضية معسکر أشرف، والتي استقبلها المجتمع الدولي بترحاب کبير، لابد من التأکيد على أنها باتت تمر بمنعطفات خطيرة قد تهدد بنسف العملية السلمية برمتها مالم يتم تدارك الامر سريعا.


کوبلر..هل تعلم ماذا تفعل؟

بقلم: نزار جاف
مذکرة التفاهم الموقعة بين منظمة الامم المتحدة و الحکومة العراقية بخصوص الحل السلمي لقضية معسکر أشرف، والتي استقبلها المجتمع الدولي بترحاب کبير، لابد من التأکيد على أنها باتت تمر بمنعطفات خطيرة قد تهدد بنسف العملية السلمية برمتها مالم يتم تدارك الامر سريعا.
الحکومة العراقية و في شخص رئيس الوزراء نوري المالکي، يعلم العالم کله انه قد أرغم على قبول الحل السلمي لقضية معسکر أشرف، في وقت يعارض فيه في حقيقة أمره کل حل سلمي و يرغب بکل مافي وسعه إنهاء و تصفية تلك القضية بمنطق القوة و الاکراه، وهناك أکثر من إشارة و ملاحظة على مسألة عدم جدية الحکومة العراقية في قبولها و هضمها للحل السلمي، وهو مايعيد التساؤل المشروع مجددا: ماذا کانت تبتغي الحکومة العراقية من وراء توقيعها مذکرة التفاهم بخصوص الحل السلمي لقضية أشرف؟ هل کانت نياتها خالصة و صادقة أم انها کانت تمهد لمرحلة جديدة من المواجهة لکن بأساليب جديدة؟
قصف مخيم أشرف أربع مرات صاروخيا من جانب مجموعات و عصابات تابعة للنظام الايراني، وبعد توقيع مذکرة التفاهم و إعلان المجلس الوطني للمقاومة الايرانية و في شخص رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية قبوله بعملية نقل 400 من أفراد سکان أشرف لمخيم ليبرتي من حيث المبدأ، جعل العالم کله في الصورة، إذ لايبدو أن النظام الايراني الذي يعشعش نفوذه في کل رکن و زاوية من العراق أن يقبل بحل سلمي لقضية يريد تصفيتها و القضاء عليها بمنطق العنف و القوة، والذي يوضح هذا الامر أکثر فأکثر، أن المقاومة الايرانية عندما أعلنت في يوم 29 کانون الاول(ديسمبر)الماضي أنها على إستعداد ومنذ يوم 30 کانون الاول(ديسمبر) المنصرم لنقل 400 من سکان أشرف لمخيم ليبرتي، لکن الجانب العراقي و عوضا عن الترحيب بهذه المبادرة و إبداء حسن نية مقابلة لها، تذرع بأن المکان المخصص لهم غير جاهز من الناحية اللوجستية وانها قد قامت بتخصيص مکانا مؤقتا لهم حتى يتم نقلهم الى المکان الرئيسي، وعلى الرغم من قبول سکان أشرف بهذا العرض غير انه لم يتم أي شئ من هذا القبيل!
وعندما طلب سکان أشرف ذهاب مجموعة من الفنيين و المهندسين لمشاهدة المکان و التأکد من جاهزيته لإستقبال 400 من أفراد معسکر أشرف، لم تقبل الحکومة العراقية بذلك بل وانها ذهبت أبعد من ذلك عندما أوضحت أنها لاتسمح لسکان أشرف نقل سياراتهم و بعض الممتلکات الخاصة بهم، مما يوحي و کأن سکان أشرف على مشارف نقلهم الى سجن و ليس الى معسکر جديد.
المسألة الاکثر غرابة و لفتا للنظر هي ان السيد کوبلر الذي يؤدي أساسا دور'الوسيط المساعد'في الاتفاقية السلمية لقضية أشرف، وعلى الرغم من إستقبال و ترحيب الاتحاد الاوربي و الولايات المتحدة الامريکية بذلك و کذلك ماورد في مذکرة التفاهم، فإن السيد کوبلر قد تحول الى مجرد معبر لنقل الضغوط و التهديدات العراقية و الايرانية الضمنية الى سکان أشرف، وهو أمر يثير أکثر من سؤال و إستفسار و يدفعنا للتساؤل عن ماهية الدور الذي يؤديه السيد کوبلر، وهل انه يدرك فعلا ماذا يفعل؟!

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.22 ثانية